ما هي الأحاديث التي تحدث فيها الرسول صلى الله عليه وسلم عن فضل ليلة القدر؟

1 إجابة واحدة
غير موظف
كلية الدعوة الاسلامية

قال الله تعالى في كتابه الكريم “إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ، وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ”؛ ليلة لا تشبه غيرها من الليالي ليلة عظيمة أنزل فيها القرآن الكريم على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، جاءت في شهر رمضان في العشر الأخير منه لم تحدد بيوم معين وإنما ذكر عن النبي أنها تأتي في الليالي المفردة منها، العبادة فيها عظيمة كما علمنا نبينا محمد صلى الله عليه وسلم في أحاديثه:

عن أبي هريرة – رضي الله عنه – عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: «من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه».

متفق عليه.

عن ابن عمر رضي الله عنهما: أن رجالا من أصحاب النبي – صلى الله عليه وسلم – أروا ليلة القدر في المنام في السبع الأواخر، فقال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -:«أرى رؤياكم قد تواطأت في السبع الأواخر، فمن كان متحريها فليتحرها في السبع الأواخر».

متفق عليه.

عن عائشة رضي الله عنها قالت: كان رسول الله – صلى الله عليه وسلم – يجاور في العشر الأواخر من رمضان، ويقول: «تحروا ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان». متفق عليه.

عن عائشة رضي الله عنها قالت: كان رسول الله – صلى الله عليه وسلم – إذا دخل العشر الأواخر من رمضان، أحيا الليل، وأيقظ أهله، وجد وشد المئزر. متفق عليه.

عن عائشة رضي الله عنها قالت: كان رسول الله – صلى الله عليه وسلم – يجتهد في رمضان ما لا يجتهد في غيره، وفي العشر الأواخر منه ما لا يجتهد في غيره. رواه مسلم.

قال صلى الله عليه وسلم (صبيحة ليلة القدر تطلع الشمس لا شعاع لها كأنها طست حتى ترتفع) مسلم.

عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: دخل رمضان فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إن هذا الشهر قد حضركم وفيه ليلة خير من ألف شهر من حرمها فقد حرم الخير كله ولا يحرم خيرها إلا محروم”

وعن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يعتكف العشر الأواخر من رمضان قال نافع وقد أراني عبد الله رضي الله عنه المكان الذي كان يعتكف فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم من المسجد.

عن أبي سلمة رضي الله عنه قال: انطلقت إلى أبي سعيد الخدري رضي الله عنه فقلت: ألا تخرج بنا إلى النخل نتحدث فخرج فقال قلت حدثني ما سمعت من النبي صلى الله عليه وسلم في ليلة القدر؟ قال اعتكف رسول الله صلى الله عليه وسلم عشر الأول من رمضان واعتكفنا معه فأتاه جبريل فقال إن الذي تطلب أمامك فاعتكف العشر الأوسط فاعتكفنا معه فأتاه جبريل فقال إن الذي تطلب أمامك قام النبي صلى الله عليه وسلم خطيباً صبيحة عشرين من رمضان فقال: من كان اعتكف مع النبي صلى الله عليه وسلم فليرجع فإني أُرِيت ليلة القدر وإني نُسِّيتُها وإنها في العشر الأواخر وفي وتر وإني رأيت كأني أسجد في طين وماء.

كان سقف المسجد جريد النخل وما نرى في السماء شيئاً فجاءت قزعة فأمطرنا فصلى بنا النبي صلى الله عليه وسلم حتى رأيت أثر الطين والماء على جبهة رسول الله صلى الله عليه وسلم وأرنبته تصديق رؤياه.

قزعة: قطعة رقيقة من السحاب، أرنبته: طرف أنفه

عن عبادة بن الصامت رضي الله عنه قال: خرج النبي صلى الله عليه وسلم ليخبرنا بليلة القدر فتلاحى رجلان من المسلمين فقال: خرجت لأخبركم بليلة القدر فتلاحى فلان وفلان فرفعت وعسى أن يكون خيراً لكم فالتمسوها في التاسعة والسابعة والخامسة.

وعن عبد الله بن أنيس – رضي الله عنه – قال: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: تحروا ليلة القدر ليلة ثلاث والعشرين.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما هي الأحاديث التي تحدث فيها الرسول صلى الله عليه وسلم عن فضل ليلة القدر؟"؟