ما هي الأحاديث التي تحدث فيها الرسول صلى الله عليه وسلم عن هدي النبي في بيته؟

1 إجابة واحدة
غير موظف
كلية الدعوة الاسلامية

نبحث في حياتنا على قدوة نقتدي بها للوصول إلى أعلى المراتب في جميع أحوالنا سواء كانت في العلم أو العمل أو بناء العلاقات الاجتماعية أو في تعاملنا مع أهل بيتنا، ولا نجد قدوة تمتلك جميع الصفات العظيمة إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهذه الأحاديث التي تعلمنا كيفية تعامل وتصرف النبي صلى الله عليه وسلم مع أهل بيته:

قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (خيُركم خيُركم لأهله وأنا خيرُكم لأهلي).

سُئلت عائشة رضي الله عنها: ماذا كان يعمل رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيته؟ قالت (كان بشرًا من البشر، يفلي ثوبه ويحلب شاته ويخدم نفسه) رواه أحمد والترمذي

سألتُ عائشة رضي الله عنها: ما كان النبي صلى الله عليه وسلم يصنع في البيت؟ قالت: (كان يكون في مهنة أهله، فإذا سمع بالأذان خرج). رواه البخاري

قالت أيضاً: (كان رسول يخيط ثوبه ويخصفُ نعله ويعمل ما يعمل الرجال في بيوتهم)

عن أنس رضي الله عنه قال: (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يلاعب زينب بنت أم سلمة وهو يقول: يا زينبُ، يا زوينبُ، مراراً)

تقول عائشة رضي الله عنها (خرجت مع رسول الله في بعض أسفاره وأنا جارية لم أحمل اللحم ولم أبدَن، فقال للناس (تقدموا) فتقدموا، ثم قال (تعالي حتى أسابقك) فسابقته فسبقته، فسكت عنّي حتى حملت اللحم وبدنت وسمنت وخرجت معه في بعض أسفاره فقال للناس (تقدموا) ثم قال (تعالي أسابقك) فسبقني، فجعل يضحك ويقول (هذه بتلك)) رواه أحمد. وفي صحيح البخاري

كان صلى الله عليه وسلم يعدل بين زوجاته فعن عائشة رضي الله عنها قالت (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أراد سفراً أقرع بين نسائه، فأيتهن خرج سهمها خرج بها معه، وكان يُقسم لكل امرأةٍ منهن يومها وليلتها) رواه مسلم.

قالت عائشة رضي الله عنها (ما ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم بيده شيئاً قط إلا أن يجاهد في سبيل الله ولا ضرب خادماً ولا امرأة) رواه مسلم .

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما هي الأحاديث التي تحدث فيها الرسول صلى الله عليه وسلم عن هدي النبي في بيته؟"؟