تويتر هو عبارةٌ عن شبكةٍ اجتماعيةٍ ووسيلة تواصل حديثة تم إطلاقها في عام 2006 ويستخدمها ملايين الأشخاص والمؤسسات لتبادل واكتشاف المعلومات بطريقةٍ سريعةٍ، كما أن التسويق عبر التويتر أصبح اتجاهًا رائجًا.

يمكن للمستخدمين الوصول إلى الموقع عبر الويب أو الأجهزة المحمولة لمشاهدة التحديثات المتكررة التي يطلق عليها بالتغريدات، وهي رسائلٌ يصل طولها إلى 140 حرفًا يمكن لأي شخصٍ إرسالها حيث تكون مرئيةً لجميع المتابعين على التويتر، ويمكن أن تحتوي هذه التغريدات على ملحقاتٍ مثل الصور ومقاطع الفيديو والاقتباسات وروابط المقالات وما إلى ذلك، كما يمكن أن تتضمن التغريدة ردودًا من أشخاص آخرين يجرون محادثاتٍ حول المحتوى الجديد.

تطور تويتر بشكلٍ كبير ليصبح أكثر من منصةٍ للتواصل الاجتماعي حيث أنّه أصبح نظامًا يتمحور حوله جميع المبدعين والمصممين والمسوقين والشركات التي اتخذت منه سبيلًا لعرض منتجاتها، وهنا لدينا بعض الخطوات التي أثبتت نجاحها والتي يمكن أن تفيدك إن كنت تنوي تجربة التسويق عبر التويتر .1

خطوات نجاح التسويق عبر التويتر

  • اختر اسم مستخدم مناسب

اسم المستخدم الخاص بك هو مؤشرٌ هامٌ عنك، فإذا قمت بربط الحساب بشركتك حاول استخدام اسم مقتبس من نشاطك التجاري، إذ يتيح تويتر 15 حرف لتحديد اسم المستخدم عليه.

  • كن مستمعًا جيدًا

“استمع أولًا ثم غرد” هو مبدأ جيد لنجاح التسويق عبر التويتر ، قم باستخدام إعدادات البحث المتقدم في تويتر أو أدوات مثل Hoot Suit أو Sprout Social للبحث عن التغريدات التي تتضمن اسم شركتك ومنتجاتك وخدماتك، وتابع المنافسين لك في مجالك لترى ما يقومون بتغريده.

  • التفاعل والاستجابة

قم بالرد على التغريدات التي كتبت حول عملك سواء كانت سلبيةً أو إيجابيةً وقم بذلك بسرعة (أي خلال 24 ساعة)، وكذلك قم بوضع إعجاباتٍ على التغريدات الإيجابية ورد عليها، ولا تنسَ أن تشكر من يشيد بك ويشجعك في عملك.2

  • حسّن سيرتك الذاتية

يمكنك كتابة سيرتك الذاتية على تويتر من خلال 160 حرف تحت صورة ملفك الشخصي، وهنا بعض العناصر الواجب أخذها بعين الاعتبار عند صياغة السيرة الذاتية الخاصة بك بغرض التسويق عبر التويتر :

  • كن دقيقًا في كتابتها لتشرح للناس تمامًا ما هي العلامة التجارية الخاصة بك.
  • ليس هناك ضيرٌ في إضافة بعض الفكاهة أثناء كتابتك لسيرتك الذاتية.
  • تفاخر قليلًا ببعض الإنجازات الرائعة لعلامتك التجارية وأخبر الآخرين بذلك.
  • اجعل السيرة الذاتية هادفةً بحيث تجذب الأشخاص المهتمين بمجالك.
  • أضف الهاشتاغات ذات الصلة ليتمكن الأشخاص من العثور على حسابك عندما يبحثون عن هذه المصطلحات.
  • اكتب تغريدات خلال ساعة الذروة

حيث أنّ هناك أيامًا معينةً في الأسبوع وأوقات من اليوم يكون فيها المستخدمون أكثر نشاطًا، مما يعني أنّه من المحتمل أنّ يهتموا أكثر بمنشوراتك خلال هذه الأوقات، حيث أظهرت الدراسات أنّ الفترة بين الساعتين 12 مساءً و 6 مساءً هي الأفضل للنشر، ولكن تعتمد أوقات الذروة على جمهورك الشخصي لذلك عليك اختبار كيفية التفاعل مع المحتوى الذي تطرحه في أوقاتٍ وأيامٍ مختلفةٍ لمعرفة أفضل ما يناسب علامتك التجارية.

  • استخدم أقل عدد ممكن من الهاشتاغات

إنّ التغريدات التي تحتوي هاشتاغاتٍ تلقى ضعف المشاركة عن غيرها، إلا أن التغريدات التي تحوي أكثر من هاشتاغين تتلقى انخفاضًا في المشاركة بنسبة 17%، لذلك من المهم استخدام النوع المناسب من الهاشتاغات دون الإكثار منها، فقط أضف الهاشتاغ الذي يقدم إضافةً جيدةً لتغريدتك، إذ يمكنك استخدام أداةٍ مثل Hashtagify للعثور على أفضل الهاشتاغات لتغريدتك والتي تكون مرتبطةً بالكلمات الرئيسية التي أدخلتها.3

  • إبدأ بمتابعة الآخرين

عندما تتابع مستخدمًا آخر على تويتر يمكنك قراءة ما يشاركه على صفحته، لذلك كن انتقائيًّا بشأن الأشخاص الذين تتابعهم، ولمتابعة مستخدمٍ ما فقط ادخل إلى صفحته الشخصية وانقر على زر المتابعة، وبدايةً قم بمتابعة أشخاص من هذه الفئات إن كنت ترغب التسويق عبر التويتر :

  • زبائنك ومنافسوك.
  • شركاؤك في العمل والموردون والمقاولون والبائعون.
  • المنظمات التجارية والاحترافية ذات الصلة بمجالك.
  • الشركات المجاورة لك وتلك التي يديرها أشخاص تعرفهم.
  • شارك الصور في تغريداتك

يحب الناس مشاهدة الصور، لذلك حاول تضمين الصور في تغريداتك كلما أمكنك ذلك، فليس مطلوبًا منك أن تكون مصورًا محترفًا أو أن تمتلك كاميرا رائعة، كل ما تحتاجه هو هاتف ذكي فقط.

يضيف تويتر صور لتغريداتك ويجعلها متاحةً للجميع، ويمكنك مشاركة أي صورةٍ أو مقطع فيديو موجود في معرض الصور لديك، كما أنّ تويتر يقوم بعرض أول ست صورٍ في صفحتك بشكلٍ ظاهرٍ على الجانب الأيسر، لذلك استفد من هذه الميزة في مشاركة أفضل الصور التي تتحدث عن عملك.4

المراجع