الحضارة السعودية ، ماذا تعرف عنها؟

ماهي الحضارات التي نشأت في السعودية على مدى العصور؟

1 إجابة واحدة
صيدلانية
الصيدلة, جامعة تشرين

تحتلُّ المملكة العربية السعودية الجزء الأكبر من شبه الجزيرة العربية التي تُعدُّ من أقدم المناطق التي سكنها البشر في العالم؛ حيثُ تكشفُ الأبحاثُ والتنقيبات الأثرية أن استيطان البشر لها قد بدأ منذُ أكثر من مليونٍ ومائتي ألف سنةٍ، وكانت هذه الأرض المُباركة مُلتقىً للعديد من الحضارات التي يُقاربُ عددها الثلاثين؛ فوُجِدت حضاراتُ وثقافاتُ فجرِ التاريخ وثقافات الأمم الغابرة وثقافات الممالك العربية المبكرة والوسيطة والمتأخرة؛ حيثُ تبدأ رحلة التاريخ مع حضاراتٍ غير مُحددةٍ بدقةٍ نشأت في العصر الحجري القديم وكانت مُرتبطةً بأماكن في شرق إفريقيا يعودُ وجودها إلى فترة ما قبل الحضارة الآشولية، بالإضافة إلى حضاراتٍ سادت في العصرين الميزوليتي والموستيري والعصر الحجري الجديد حيثُ ظهرت حضارة المقر، بينما كانت أبرز حضارات العصر البرونزي هي حضارة ثمود؛ التي يعود تاريخها إلى أكثر من 3000 سنةٍ قبل الميلاد.

وقد ظهرت ممالك الحضارة العربية كأبطالٍ في هذا المسلسل التاريخي مع بداية الألفية الأولى قبل الميلاد، وتشهد المناطق الجنوبية من السعودية نشوء المملكة العربية حمير الأولى والثانية، بينما تشهدُ المناطق الوسطية ظهور مملكة كندة العربية، بالإضافة إلى ممالك أدوم وسبأ وقطبان وقتبان وحضرموت وأوسن ومعن؛ وكانت مواقعها الهامة على طُرق التجارة الرئيسية من أهم ما يُميزها، ثمَّ ظهرت الممالك العربية المبكرة في الجهة الشمالية الغربية من المملكة العربية السعودية، بينما ظهرت الممالك العربية الوسيطة في العديد من المناطق ما بين القرنين الثامن والرابع قبل الميلاد.

ولعلَّ أشهر الحضارات في بداية عصر التجار كانت حضارة الديلمون التي ازدهرت في العديد من النواحي، وتكشف الأبحاث أن كلَّ منطقةٍ من المملكة العربية السعودية تشهد نشوء العديد من الحضارات والممالك المختلفة باختلاف القبائل.

وبعدها بدأ العصر الحديدي بظهور العديد من الممالك كمملكة قيدار، ومملكة دادان ومملكة لحيان اللتين استمرتا منذُ 600 سنةٍ وحتى 150 سنة قبل الميلاد، ومملكة الأنباط التي وُجدت منذُ 150 قبل الميلاد وحتى السنة 106 للميلاد، وما تزال مُحافظة العلا تحتفظُ بدلائلُ على تواجد هذه الحضارات.

أما في عصر الممالك العربية المتأخرة فقد كانت شبه الجزيرة العربية عمومًا موطنًا للديانات المختلفة؛ فظهرت المُعتقدات الوثنية والديانات الزراديشتية والمسيحية واليهودية وسادت الحروب والنزاعات بين القبائل المختلفة إلى أن أتى دين الإسلام ليُوحِّد الناس والمناطق المختلفة حتى ظهرت الدولة الإسلامية في المدينة المنوَّرة، ووسَّعت نفوذها عبر الفتوحات الإسلامية، وتنقَّل مركزها من المدينة المنوَّرة إلى سوريا في العهد الأموي والعراق في العهد العباسي، كما ظهرت الدولة الفاطمية والأيوبية ودولة المماليك ثم الدولة العثمانية على الأراضي السعودية حسب انتقال الحكم ضمن الحضارة الإسلامية، وشهدت المنطقة الكثير من النزاعات السياسية والتنقلات في الحكم إلى أن ظهرت الدولة السعودية الأولى في الدرعية والثانية في الرياض ثم توحدت على يد الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود في عام 1932م لتستمر بذلك الحضارة العربية الإسلامية في المملكة العربية السعودية حتى هذه اللحظة.

أكمل القراءة

2,696 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "الحضارة السعودية ، ماذا تعرف عنها؟"؟