أدت وسائل التواصل الاجتماعي وشبكة الجوال إلى شيوع وانتشار ظاهرتين غريبتين في عالم التصوير بالهواتف المحمولة؛ وهما البوتيني والسيلفي !.

الأولى؛ هي الصورة الشخصية (selfie) أو سيلفي كما هو شائع اليوم، ثم تبعتها الظاهرة الأخرى؛ البوتيني bothie التي بدأتها شركة نوكيا.

ولكن، ليس كل شخص على دراية بهذا المصطلحات، لذلك سنقدم تعريفًا موجزًا لها.

مفهوم البوتيني والسيلفي

السيلفي selfie: هي صورة شخصية لنفسك، تأخذها بنفسك، ويتم التقاطها عادةً عن طريق تنشيط الكاميرا الأمامية في معظم الهواتف الذكية، وإمساك الهاتف الذكي أمامك بذراع واحدة، والتقاط صورة، وغالبًا ما يتم مشاركتها على الشبكات الاجتماعية.1

أما البوتيني bothie: فهي عبارة عن صورة أو مقطع فيديو يستخدم تنسيق شاشة منقسمة لالتقاط الصور أو تسجيل اللقطات من خلال الكاميرات الأمامية والخلفية في آنٍ واحد، ويشير مصطلح “bothie” إلى القدرة على استخدام كل من الكاميرتين في نفس الوقت.

الرابط بين البوتيني والسيلفي

تطورت صور البوتيني من نزعة السيلفي selfie نفسها، فقد حصد السيلفي شعبية كبيرة وانتشر منذ عدة سنوات، عندما أصبحت الكاميرات الأمامية مكونًا أساسيًا في الأجهزة المحمولة.

وتتضمن الصورة الذاتية selfie استخدام الكاميرا الأمامية عادةً فقط لالتقاط أو تسجيل صورة وجه مستخدم الجهاز، أما البوتيني فيأخذك لأبعد من ذلك مع مزيد من الإثارة عبر التقاط صورة لوجه المستخدم، وكذلك صورة لمرمى نظره على مستوى العين ( لما أمامه).

أصل البوتيني

إن التقاط الصور أو تسجيل مقاطع الفيديو من خلال الكاميرات الأمامية والخلفية للجهاز ليس شيئًا جديدًا، ولكن نوكيا هي التي ابتكرت مصطلح bothie مع تقديم جهاز Nokia 8 Android المتطور في آب/ أغسطس 2017 وجهاز Nokia 7 Android في تشرين الأول/ أكتوبر 2017.

وما جعل التقاط البوتيني ممكنًا مع نوكيا هو ما تسميه “وضع الرؤية المزدوجة” حيث يتم تنشيط الكاميرات الأمامية والخلفية وتقسيم الشاشة إلى قسمين لإظهار كلا العرضين – إما من الأعلى إلى الأسفل إذا تم حمل الجهاز بشكل طولي، أو من اليسار إلى اليمين إذا حُمل بشكل أفقي.

كما يأتي هاتفا Nokia 7 وNokia 8 مزودين ببث مباشر مدمج بهما إلى Facebook Live وYouTube Live، حتى يتمكن المستخدمون من التحدث إلى الكاميرا وأن يعرضوا لمتابعيهم أين هم على وجه الدقة أو ما يفعلونه.

أجهزة تلتقط صور بوتيني

إلى جانب نوكيا، هناك اثنان من صناع الأجهزة المعروفين لديهما ميزة خاصة مدمجة في بعض الأجهزة الخاصة بهم هما Samsung وLG. تطلق سامسونج عليها لقطة مزدوجة وتطلق عليها LG وضع الكاميرا المزدوج.

ويأتي هاتف Samsung Galaxy S4 وGalaxy A5 بوظيفة الالتقاط المزدوج، بينما يتميز هاتف LG G2 VS980 بوضع الكاميرا المزدوج، ولا ينطبق نفس الشيء على أجهزة Samsung وLG الأخرى.

أما ميزة البث المباشر المضمّنة في Nokia فهي حصرية لجهازي نوكيا 7 و8 فقط في الوقت الحالي، لذلك إذا كنت تأمل في الحصول على البوتيني باستخدام جهاز مختلف، فلا خيار أمامك سوى ترقية جهازك، أو فعل ما يفعله معظم الأشخاص لحل مشكلة ما وهو تنزيل تطبيق.

تطبيقات تتيح التقاط البوتيني

لا تحتاج بالضرورة إلى جهاز معين مع وضع كاميرا مزدوج مدمج لأخذ صور البوتيني والسيلفي كذلك على حدّ سواء، وذلك بفضل عالم تطبيقات الجوال الرائع. وتتوافر ثلاثة تطبيقات تستحق الاطلاع:

  • تطبيق Frontback لنظام تشغيل آيفون وأندرويد:

لقد أصبح هذا التطبيق الشهير فيروسًا لكونه الأول من نوعه في عام 2013.

تم إنشاؤه كتطبيقٍ اجتماعي إلى حدٍ ما مثل Instagram، ويمكّن من الجمع بين الصور ومقاطع الفيديو القصيرة من الكاميرتين الأمامية والخلفية.

رغم القدرة على رؤية الكاميرات الأمامية والخلفية في آنٍ واحد في شاشة مقسّمة على الجهاز، فسيتعين عليك التقاط الصور أو تصويرها كل على حدة، واحدة تلو الأخرى، كما يجب التسجيل للحصول على حساب لاستخدام هذا التطبيق المجاني.

  •  تطبيقphoTWO لنظام تشغيل آيفون:

على غرار Frontback، يجعلك phoTWO تلتقط الصور عبر الكاميرات الأمامية والخلفية بشكلٍ منفصل قبل دمجها، ويمكن أيضًا التقاط مقاطع الفيديو.

يضع التطبيق نسخة صغيرة من صورة الكاميرا الأمامية على نسخة كاملة الشاشة من صورة الكاميرا الخلفية في تصميم على هيئة ملصق، ويمكن بعد ذلك تحريكها وتعديل الحجم باستخدام الأصابع.

  • كاميرا Frontback لأندرويد:

هذا التطبيق هو الأحدث من الاثنين المذكورين أعلاه، ويدعي أنه يعمل مثل كاميرا مزدوجة تسمح بالتقاط صورتين من الكاميرتين الأمامية والخلفية قبل وضعهما معًا في صورة واحدة.

بخلاف Frontback وphoTWO؛ يمكن لهذا التطبيق التقاط صورة من كل كاميرا في نفس الوقت.2

تطبيقات السيلفي والشبكات الاجتماعية

أغلبنا يملك كاميرا أمامية يرجع لها الفضل في التقاط صور البوتيني والسيلفي هذه الأيام، وفيما يلي بعض الأدوات الأكثر انتشارًا التي يستخدمها الناس لصورهم الشخصية.

  • انستغرام Instagram: عبارة عن شبكة تشارك صور اجتماعية تعتمد على الأجهزة المحمولة. يحتوي على الكثير من المرشحات الرائعة التي يمكن استخدامها لتعديل الصور الشخصية لتبدو فنية، أو مظللة أو يبدو الشخص أكبر أو أصغر سنًا.
  • سناب شات Snapchat: عبارة عن منصة رسائل متنقلة تتيح للمستخدمين الدردشة باستخدام الصور أو مقاطع الفيديو، لذلك يعتمد النشاط الرئيسي بشكل أساسي على صور شخصية، ويتم التدمير الذاتي للرسائل بعد دقائق قليلة من فتحها من قبل المستلم، وبالتالي فإن الهدف الأساسي هو أخذ أكبر عدد ممكن من صور شخصية للحفاظ على استمرار الرسائل.
  • فيسبوك Facebook: أكبر شبكة اجتماعية على الإنترنت، هي أيضًا حيز للصور الشخصية، ربما ليس مثل Instagram أو Snapchat، ولكن الوصول إلى فيسبوك عبر تطبيقات الهاتف المحمول (أو تطبيق كاميرا فيسبوك) جعل من السهل نشرها هناك ليراها جميع الأصدقاء.3

المراجع