تعتبر امراض الجهاز التنفسي من أكثر الأمراض شيوعًا حول العالم، وتحدث هذه الأمراض بسبب العوامل الوراثية أو طبيعة العمل والعوامل البيئية التي نتعرض لها، أو التدخين الذي يعتبر السبب الرئيسي لأمراض الجهاز التنفسي.

سنتناول في هذا المقال أكثر امراض الجهاز التنفسي خطورةً وأبرز أعراضها.1

الربو

الربو؛ هو تضيُّق المسالك الهوائيّة وتورّمها وإفرزها مزيدًا من المخاط، وهذا يجعل التنفس صعبًا ويثير السعال والأزيز ويُضيّق التنفس، يمكن أن تكون أعراض الربو بسيطةً لدى بعض الأشخاص، ويمكن أن تتطور وتصبح خطيرةً وتؤدي إلى نوباتٍ مهددةٍ للحياة لدى بعضهم الآخر. 

تتنوع حالات الربو تبعًا للموقف الذي تتفاقم فيه الأعراض، فقد يكون واحدًا مما يلي:

  • الربو الناجم عن التمارين الرياضية؛ والذي يتفاقم عندما يكون الهواء باردًا وجافًا.
  • الربو المهنيّ؛ الناتج عن المهيّجات التي نتعرض لها في مكان العمل مثل الأبخرة الكيميائية، أو الغازات أو الغبار.
  • الربو التحسسيّ؛ الناتج عن المواد المتطايرة في الهواء، مثل حبوب الطلع، جراثيم العفن، فضلات الحشرات، جزيئات الجلد أو وبر الحيوانات الأليفة. 

يتعذر علاج الربو، ولكن يمكن السيطرة على أعراضه، ولأن حالة الربو تتغير مع مرور الوقت، لذلك من المهم مراجعة الطبيب باستمرار لتتبع علامات وأعراض المرض وتعديل العلاج وفقًا للحاجة.

أعراض الربو 

تختلف أعراض الربو وشدتها من شخصٍ لآخر حسب درجة المرض وأهم هذه الأعراض:

  • ضيق النفس. 
  • ضيقٌ أو ألمٌ في الصدر. 
  • صعوبةٌ في النوم بسبب ضيق النفس أو السعال أو الصفير. 
  • صوت صفير أو أزيز أثناء عملية الزفير، ويعتبر الأزيز علامةً شائعةً من علامات الربو لدى الأطفال. 
  • السعال أو نوبات الأزيز بسبب فيروسات الجهاز التنفسي، مثل البرد أو الإنفلونزا.2

الانسداد الرئوي المزمن

من امراض الجهاز التنفسي طويلة الأمد، وهو عبارة عن التهابٌ مزمنٌ في الرئة يعيق تدفق الهواء من الرئتين، والسبب الرئيسي له هو مرض انتفاخ الرئة ومرض التهاب الشعب الهوائية،

كما أنه ينجم عن التعرُّض الطويل للغازات المهيجة أو الجسيمات العالقة التي تنتج عادةً من دخان السجائر، إن الأشخاص الذين يعانون داء الانسداد الرئوي المزمن أكثر عرضةً للإصابة بمرض القلب أو سرطان الرئة أو الحالات المرضية المختلفة الأخرى.

أعراض داء الانسداد الرئوي

لا تظهر أعراض هذا المرض عادةً حتى يحدث تلفًا كبيرًا في الرئة، وتزداد سوءًا مع الوقت، وخاصةً إذا استمر التدخين، والعَرَض الرئيسي هو السعال اليومي وإنتاج المخاط (البصاق) لمدة ثلاثة أشهر في العام طوال عامين متتاليين.

قد تشمل الأعراض الأخرى:

  • ضيقٌ في التنفس، وخاصةً أثناء النشاطات البدنية. 
  • الصفير. 
  • ضيقٌ في الصدر. 
  • الحاجة إلى تسليك حلقك بمجرد الاستيقاظ في الصباح بسبب المخاط الزائد في الرئتين
  • السعال المزمن الذي قد ينتج مخاطًا (بصاقًا) قد يكون شفافًا أو أبيض أو أصفر أو يميل إلى الاخضرار.
  • زرقة الشفتين أو أسفل الأظافر (الازرقاق). 
  • الإصابات المتكررة بعدوى في الجهاز التنفسي.
  • نقص الطاقة.
  • فقدانٌ غير مقصود في الوزن (في المراحل اللاحقة من المرض).
  • تورمٌ في الكاحلين أو القدمين أو الساقين. 

كما أنه من المرجح أن يتعرض المصابون بالتهاب الشعب الهوائية المزمن لنوبات تُسمى الاستفحال، وتصبح الأعراض خلالها أسوأ من المعتاد وتستمر لعدة أيام.3

انتفاخ الرئة

انتفاخ الرئة من امراض الجهاز التنفسي التي تحدث عند تلف الحويصلات الهوائية في الرئتين (الأسناخ)، ومع مرور الوقت، تضعف الجدران الداخلية للحويصلات الهوائية وتتمزق، مما يخلق مساحاتٍ هوائيةٍ أكبر وتقل مساحة سطح الرئتين، وبالتالي تقل كمية الأكسجين التي تصل إلى مجرى الدم، لا تعمل الحويصلات الهوائية التالفة بشكلٍ صحيحٍ عند الزفير ويُحبس الهواء القديم داخلها ولا يُترك أي مجال لدخول الهواء النقي الغني بالأكسجين. 

أعراض انتفاخ الرئة

قد تعاني من انتفاخ الرئة (الأكياس الهوائية) لعدة سنواتٍ دون ملاحظة أي علامات أو أعراض، والعرض الرئيسي لانتفاخ الرئة هو ضيق التنفس، الذي يزداد تدريجيًا، عند تجنب الأنشطة التي تسبب لك ضيق في التنفس، لا تشعر بالعرض وتستمر بأداء المهام اليومية، ولكن في النهاية يسبب انتفاخ الرئة ضيقًا في التنفس حتى حين تكون مستريحًا.4

سرطان الرئة

هو السبب الأساسي للوفيات الناجمة عن مرض السرطان، وهو القاتل الأبرز من بين جميع امراض الجهاز التنفسي إذ يحصد أرواحًا أكثر مما تفعل سرطانات القولون، وسرطان البروستات، وسرطان المبايض، وسرطان الثدي مجتمعة.

يزداد احتمال الإصابة بسرطان الرئة لدى المدخنين، ويمكن أن يصيب من لم يدخن قط، يزيد خطر الإصابة بسرطان الرئة كلما طالت مدة التدخين، وزاد عدد السجائر التي تدخنها. 

أعراض سرطان الرئة

لا يؤدي سرطان الرئة عادةً إلى ظهور أعراض أو علامات في مراحله المبكرة، إلا عندما يصبح  المرض في مرحلةٍ متقدمةٍ. 

قد تتضمن أعراض امراض الجهاز التنفسي السرطانية:

  • سعالًا ظهر فجأة ولا يزول. 
  • سعال الدم حتى لو بكميةٍ بسيطةٍ. 
  • ضيق النفس. 
  • ألم الصدر. 
  • بحةٌ في الصوت. 
  • فقدان الوزن. 
  • ألمًا بالعظام. 
  • الصداع.5

التهاب الجنبة

يحدث التهاب الجنبة أو ذات الجنب عند التهاب الغشاء المحيط بالرئة، الذي يتكون من طبقةٍ من الأنسجة المبطنة لتجويف الصدر وطبقةٍ من الأنسجة التي تحيط بالرئتين، ويسمى أيضًا التهاب الغشاء البللوري، وذات الجنب يسبب ألمًا حادًا في الصدر (ألمًا جنبيًا) ويزداد سوءًا في أثناء التنفس.

أعراض التهاب الجنبة

تتضمن علامات وأعراض التهاب الجنبة ما يلي:

  • ألم الصدر؛ الذي يسوء عند التنفس، أو الكحة، أو العطس. 
  • ضيقٌ في التنفس؛ لأنك تحاول تقليل دخول النفس وخروجه
  • الكحة؛ فقط في بعض الحالات. 
  • الحمى؛ فقط في بعض الحالات. 

امراض الجهاز التنفسي العلوي

هي عدوى تصيب الممرات الأنفية والحلق، عادةً ما يكون العلاج بسيطًا، إلا إذا كان الشخص مصابًا أيضًا بحالة تنفسية مزمنة مثل الربو.

تحدث هذه الأمراض عندما يدخل الفيروس إلى الجسم عن طريق الفم أو الأنف، ويمكن لأي شخص أن ينقلها عن طريق اللمس، أو عن طريق العطس والسعال، وخاصّةً في الأماكن المغلقة، مثل المدرسة أو المكتب أو المنزل.

عادةً ما تستمر امراض الجهاز التنفسي العلوي  بين 3 و 14 يومًا. في بعض الحالات، يمكن أن تتطور إلى حالات أكثر خطورة، مثل التهابات الجيوب الأنفية أو الالتهاب الرئوي.6

المراجع