لقد تطورت وسائل التعلم لتواكب التكنولوجيا الحديث في الوقت الحالي، ومن تلك الوسائل ما أتاح إمكانية التعليم عن بعد، بالاعتماد على التطبيقات التي تستخدم لهذه الغاية، وتوجد العديد من هذه التطبيقات، وهذا المقال سيتحدث عن أفضل تطبيقات التعليم عن بعد وهو تطبيق المدرس الخصوصي.

ما هو تطبيق المدرس الخصوصي؟

توجد الكثير من التطبيقات التي تساعد على تسهيل عملية التدريس عن بعد، وتختلف عن بعضها في الأسعار حسب مميزات كل منها، وتطلب بعض تلك التطبيقات رسومًا شهرية مرتفعة، وتأخذ بعض التطبيقات رسومًا منخفضة ولكنها يتم استخدامها في الدروس لمرة واحدة فقط، وتشمل التطبيقات الأعلى تكلفة خيارات تخصصية أكثر تساعد على تحقيق المطلوب بدقة أكبر مثل الإعداد للاختبارات والتمرين على المقابلات وإعداد خطط تدريسية وغير ذلك، ويعدُّ تطبيق المدرس الخصوصي من أفضل البرامج في مجال التعليم عن بعد، كما أنَّه يوفر الوقت والجهد على الأهل الذي لا يملكون الوقت للبحث عن مدرسين لأبنائهم، ويمكن استخدام التطبيق وتحميله بشكل مجاني من متجر الهاتف، والاستفادة من تلك الميزات في البحث عن مدرسين أكفاء للطلاب.  1   

اقرأ أيضًا: اهم البرامج المستخدمة في التعليم عن بعد.

الخدمات التي يقدمها برنامج المدرس الخصوصي

يقدم تطبيق المدرس الخصوصي الكثير من الخدمات للمستخدمين فيما يخص التعليم أون لاين، وفيما يأتي أهم الخدمات التي يوفرها:

  • توفير الفرصة للمعلمين في تقديم خدماتهم عبر التطبيق وعرضها على الطلاب المشتركين في التطبيق، مع بيان الخدمات والأسعار التي تناسبهم.
  • تقديم الفرص للطلاب في اختيار المعلمين الذين يناسبونهم من المنزل.
  • متابعة الدروس الخصوصية التي يتلقاها الطلاب من قبل الأهالي دون عناء في المنزل.
  • فهم الدروس أكثر والاستيعاب بشكل أفضل، حيث يمكن أن يكون التدريس فردي أو جماعي حسب ما يرغب به الطالب، فيمكنه اختيار العدد الذي يناسبه.
  • توفير المزيد من الوقت للأهالي والطلاب في المنزل، بسبب مرونة عملية التدريس عن بعد، والتي تتم في المنازل دون الحاجة لاستهلاك وقت في الذهاب والإياب لمكان بعيد.
  • زيادة الارتباط والتواصل بين الطالب والمدرس الذي يناسبه، وهذا يزيد كفاءة التعلم والتعليم.
  • إعطاء فرص أكبر من أجل فهم الأمور المعقدة في المناهج، والتركيز على الأشياء المهمة في المناهج الدراسية.
  • توفير تواصل فاعل بين المدرسين والطلاب، إذ يوفر التطبيق خدمات تواصل مختلفة مثل المحادثات والصوت أو الفيديو، ويمكن تبادل الملفات والصور، وهذا ما يسهل العملية التدريسية ويزيد فاعليتها.
  • إتاحة المجال لتخزين الملفات الخاصة بالمدرس في قسم المفضلة ويمكن الرجوع إليه في أي وقت، وهذا ما يوفر الوقت والجهد على الطالب أيضًا.
  • منح مساحة حرية أكبر لعدم الحاجة لوجود المعلم الخصوصي في المنزل، حيث أنَّه وجوده في المنزل سوف يحد من حرية الأهل في المنزل، بينما على التطبيق سيكون الأمر أسهل بكثير.  2   

المستفيدين من برنامج المدرس الخصوصي

يساهم تطبيق المدرس الخصوصي في طرح الكثير من الأمثلة والأسئلة على الطلاب من أجل مناقشتها والتدريب عليها، وهذا ما يوفر التدريب على مجموعة من المهارات التي تعلمها الطالب في مدرسته، والطلاب هم المستفيد الأكبر من هذا التطبيق، إذ أنهم يتلقون الدروس في المدارس، ثمَّ يطلبون المساعدة من المعلمين عبر التطبيق من أجل فهم المنهاج أكثر، وحل المسائل الصعبة وتجاوز جميع العقبات التي واجهها الطالب في مدرسته، حيث أن ضيق الوقت ووجود عدد كبير من الطلاب في الصف قد يحول دون وصول المعلومات المناسبة إلى الطالب، ويحتاج الطلاب الكثير من التدريب والتعليم والأمثلة للإحاطة بالمناهج بشكل أكبر، وفيما يأتي الطلاب الذين يستفيدون من تطبيق المدرس الخصوصي في جميع المراحل:

  • المرحلة الابتدائية: تشمل هذه المرحلة مختلف الطلاب من الصف الأول الابتدائي وحتى السادس الابتدائي، ويمكن من خلال مساعدة الأهل أن يكون التدريس لهم أفضل.
  • المرحلة المتوسطة: يمكن لطلاب المراحل المتوسطة من الصف السابع والصف الثامن والصف التاسع، الاستفادة من هذا التطبيق وتلقي الدروس في المواد التي يرغبون بها.
  • المرحلة الثانوية: يمكن أن تكون هذه الفئة الأكثر استفادة لأنها الفئة التي تحتاج للتقوية في المناهج أكثر، وهي من الصف العاشر والصف الحادي عشر والصف الثاني عشر..
  • المرحلة الجامعية: يحتاج كثير من طلاب الجامعات إلى التقوية في بعض المواد، ولذلك يمكنهم الاستفادة من هذا التطبيق في تلقي الدروس في المواد التي يحتاجون إلى التقوية فيها.

فوائد المدرسين عن بعد

توجد فوائد كثيرة لعملية التعليم عن بعد والتي ظهرت في العصر الحديث مع تطور الأجهزة والتقنيات الحديثة ووسائل التواصل المختلفة، وفيما يأتي أهم فوائد التدريس عن بعد:

  • اغتنام الوقت وعدم تأخر الطلاب في تلقي المنهاج في حال التقصير أو إغلاق المدارس لأسباب معينة، والاستمرار في العام الدراسي عبر التدريس عن بعد.
  • جعل عملية التعليم والتعلم أكثر فعالية وجاذبية من العملية التقليدية، حيث أنَّ التواصل عبر الإنترنت يتيح الكثير من الحرية خلال الدرس بخلاف التعلم في الصف.
  • توفير الجهد والمال على كثير من الطلاب ومتابعة تلقي العلم، حيث أنه لا تحتاج إلى دفع مبالغ طائلة للجلوس على مقعد دراسي، ولا تحتاج إلى أجور مواصلات وغير ذلك.
  • إتاحة تسجيل المحاضرات التي يتلقاها الطالب والاحتفاظ بها إلى حين الحاجة إليها مرة أخرى.
  • متابعة تقدم وإنجازات الطلاب باستخدام أدوات سهلة للقياس، وتحقيق تفاعل أكبر عبر الفيديو ومشاركة صور ومستندات تعلق بالمنهاج.
  • سهولة الوصول إلى الدرس من أي مكان في العالم وفي أي وقت كان.  3   

في نهاية المقال تم التعرف على تطبيق المدرس الخصوصي وعلى أهم الخدمات التي يقدمها، وعلى الفئة الأكبر المستفيدة منه، وأخيرًا الفوائد التي يقدمها تطبيق التعليم عن بعد للطلاب.