لماذا قد يرغب أحدنا في تغيير اعدادات DNS التي تعمل فيها مختلف أجهزته على الإنترنت! سؤال يستحقّ التمعّن.

إن مخدم نظام أسماء النطاقات DNS الذي يستخدمه حاسوبك أو جهازك المحمول أو الراوتر في منزلك والذي يتم تعيينه عادةً من خلال مزود خدمة الإنترنت الذي تشترك به، يقوم بتحويل اسم المضيف إلى عنوان IP (بروتوكول الإنترنت).

بما أن مخدم DNS يسبب في بعض الأحيان مشاكلًا تتعلق بالإنترنت فإن تغييره يعتبر خطوةً جيدةً لتحديد الأخطاء وإصلاحها.

ونظرًا لأن معظم الحواسيب والأجهزة التي تتصل بشبكةٍ محليةٍ عن طريق بروتوكول التهيئة الآلية للمضيفين DHCP، ففي الغالب قد تم تهيئة إعدادات مخدم DNS من خلال نظام التشغيل ويندوز على جهازك، وبالتالي فإنّ ما عليك القيام به هو استبدال هذه المخدمات بأُخرى من اختيارك.1

الهدف من تغيير اعدادات DNS

هناك عدة أسبابٍ لتغيير اعدادات DNS ولكن معظم الناس يقررون القيام بهذا التغيير من أجل الخصوصية والسرعة والحماية والموثوقية وقابلية التعديل.

بالنسبة للخصوصية، فإن تغيير اعدادات DNS لا يمنع مزود خدمة الإنترنت ISP من معرفة المواقع التي تقوم بزيارتها، على الرغم من قدرته على تضييق الفكرة التي قد يكونها عنك مزود خدمة الإنترنت ISP لتقديمها لأصحاب الإعلانات.

إذا كنت تريد التصفح بشكلٍ خفيٍّ تمامًا فأنت بحاجةٍ إمّا لشبكة افتراضية خاصة VPN أو نظام DNS مشفر، وهو الأمر الذي يحتاج إلى الكثير من العمل.

بناءً على ما ذكرنا، فإن تجنب استخدام مخدمات DNS التابعة لمزود خدمة الإنترنت ISP قد يساعد قليلًا على زيادة الخصوصية -الأمر يعتمد على مزود خدمة الإنترنت- ولكن لا تتوقع الكثير من هذه الخطوة وتيقّن من أنها لن توفر لك تصفحًا مخفيًّا.

إن مخدمات DNS البديلة تتعقب نشاطاتك أيضًا، مع ذلك فإن بعضًا منها مثل كلاودفلير Cloudflare وعدت بأن تمسح كل سجلاتها كل 24 ساعة لتحمي خصوصية المستخدمين.

بالإضافة لذلك، فإن عدة مخدمات DNS تقوم أوتوماتيكيًّا بحظر محاولات الاحتيال والمواقع التي تحوي برمجياتٍ خبيثة، الأمر الذي يمكن أن يقوم به مزود خدمة الإنترنت أيضًا.

السرعة والموثوقية يمكن رفعهما من خلال تغيير اعدادات DNS والمخدم القائم بها، ولكن الأمر يعتمد على اهتمام مزود خدمة الإنترنت بمخدماته لذلك لا يمكن إعطاء جوابٍ قطعيٍّ في هذا الموضوع، ببساطةٍ يمكنك المقارنة ومن ثم اختيار الأفضل.

أما عن قابلية التعديل؛ فتغيير المخدم يعطيك حريةً أكبر على هذا الصعيد، إذ يمكنك فك الحظر عن المواقع التي يحظرها مزود خدمة الإنترنت أو حكومة بلدك وحظر تلك الأُخرى التي تريد على مستوى اسم النطاق، فمثلًا يمكنك استخدام أحد حزمات OpenDNS التي تمنع الوصول إلى المواقع المخصصة للبالغين.

إذا كنت مستعدًا لإمضاء بعض الوقت، فبتغييرك لمخدم أو اعدادات DNS تستطيع وضع مواقع على القائمة السوداء أو البيضاء وذلك لكل شبكة الوايفاي خاصتك وحتى تقييد الإعلانات.2

تغيير اعدادات DNS على الراوتر

إذا أردت تغيير اعدادات DNS لشبكة منزلك بالكامل، فيجب عليك القيام بذلك من خلال الراوتر؛ فجميع الأجهزة الإلكترونية التي تتصل بالإنترنت تأخذ إعدادات مخدم  DNS من الراوتر إلّا في حال قمت بتغييرها يدويًّا على الجهاز نفسه.

الراوتر خاصتك يقوم باستخدام مخدمات مزود خدمة الإنترنت فإذا قمت بتغيير مخدم DNS على الراوتر فكل جهازٍ متصلٍ بشبكتك سيستخدمه.

إذا أردت استخدام مخدم DNS خارجي على أجهزتك، من الأفضل أن تقوم بتغييره على الراوتر مباشرةً فذلك أسهل، وإذا قررت أن تقوم بتغيير المخدم مرةً أُخرى يمكنك تغييره من مكانٍ واحد.3

المراجع