حدثني عن مفاتيح سعادتك اليومية

عادة ما تسعدنا تفاصيل وأمور صغيرة عندما نقوم بها، فما هي الأمور التي تبث السرور في يومك؟

22 إجابة

الجدولة!

أجل، لا تتعجب، مفتاح سعادتي هو الجدولة.

مشكلتي الأزلية هي أنني مشغول على الدوام. فإذا لم أكن أعمل، يذهب انشغالي فجأة إلى الأفلام والمسلسلات والكتب. لا أستطيع أن أجلس فارغًا دون شيء لأفعله، الاستلقاء على السرير مثلًا دون هدف، هو أكثر شيء أكرهه في الحياة كلها.

لكن المشكلة أنني لا أستطيع التركيز على إنهاء مهمة معينة في فترة زمنية معينة. هذا كان من الماضي في الواقع، الآن أنا شخص مختلف. استخدام مبدأ جدولة المهام حل كل مشاكلي فعلًا. في البداية كان التأقلم صعبًا، لكن مع الوقت باتت حياتي أسهل وأكثر إنتاجية بمراحل.

أستيقظ كل يوم وأصنع لنفسي جدولًا بالمهام التي يجب إنجازها اليوم. وعند إنهاء مهمة من الجدول، أسطر عليها خطًا، وهذا الخط يشعرني بالانتصار جدًا في الواقع!

أكمل القراءة

رؤية أمي كل صباح..عندما أكتب خبرًا ويصفه أحدهم بـ “اللقطة الحلوة” ثم يلقبني بـ “الشاطرة”..أو أدون مقالاً أو تحقيقًا أو تقريرًا صحفيًا ويقول لي أحدهم بعد نشره “كتابة حلوة أو زاوية مختلفة”..بعد الانتهاء من حوار صحفي ويقول لي المصدر الذي أتحدث معه “شكرًا على التحضير الجيد والأسئلة الجديدة”..عندما أزور أي من الأماكن الطبيعية وأرى البحار أو الأنهار أو الأشجار أو السحاب النقي في أجواء تتسم بالهدوء وبعيدة عن الضجيج..حينما أخرج رأسي من شباك السيارة التي تسير سريعًا في وقت متأخر من الليل أثناء عودتنا للمنزل والشوارع الساكنة فتصطدم أنفي بالهواء الساقع وشعري يحلق بعيدًا ويتطاير بعشوائية محببة للنفس..عندما أقابل أصدقائي الذين أحبهم وأعتاد التواصل معهم بصفة شبه يومية..إذا سافرت لمكان جديد وعشت مغامرة جديدة..عند ممارسة عملي الصحفي أثناء تغطية إحدى كبرى المهرجانات السينمائية الشهيرة..عند مشاهدة فيلم أو مسلسل أو مسرحية وأتأثر بالأداء الجيد لممثليها أو الإخراج المبهر للصورة والكتابة المشخصة للحدث وبطله جيدًا..عندما أمسك الكاميرا حتى ولو كانت الخاصة بهاتفي المحمول وأبدأ في التقاط بعض الصور الفوتوغرافية وتوثيق ما أريد الاحتفاظ به..كلها أفعال تطيب القلب وتسعد نفسي كثيرًا وتحفزني لاستقبال كل ما هو جديد.

أكمل القراءة

مفاتيح سعادتي اليومية تتخلص في الآتي:

– مشاهدة الأفلام

-الكتابة

-قراءة الأخبار العالمية والمحلية عبر الأنترنت أو بأي وسيلة أخرى

-التمشي قليلًا مع سماع الموسيقى

-وأخيرًا الكتابة.

أكمل القراءة

تم التعليق

أعجبتني طرقة اسعاد نفسك وتمضية وقتك،ربما أجرب بعضها قريبا.

أسعد لحظات يومي هي اللحظة التي تأتي فيها ابنتي الصغيرة وتقفز على سريري لتوقظني، تحدثني، أجمل شعور أعيشه حين تمسك بثوبي أو تضع يدها في كمي.. الحقيقة وقتها أتحول إلى كتلة امتنان لأني حظيت بهذه النعمة، وغالبا ما أبكي لأنها تقم لي فيضًا من الشعور والطاقة. كذلك رسائل أمي اليومية هي من أهم عوامل سعادتي اليومية

أكمل القراءة

أجمل ساعات هي تلك الساعات في نهاية اليوم تلك الأوقات التي أجلس فيها وحيدة أقرأ أو أشاهد أفلام أو أكتب.

تلك هي ساعات الخاصة التي التقطت فيها أنفاسي.

أكمل القراءة

الإنجاز في العمل هو أكثر ما يبث السرور بقلبي، سواء ما أفعله أو ما اكتسبه من معارف جديدة.

يمكن لتعلم معلومة واحدة في اليوم أن تشعرني بالسعادة.

أما التفاصيل الحياتية، فَأكثرها إمتاعاً؛ أحصل عليه من العائلة، ضحكة أمّي تثير البهجة بشكل لا يوصف.

أكمل القراءة

التطوير و التحسين الذاتى بصورة مستمرة يجعل الإنسان يدرك أهمية ذاته ويقدرها وبالتالي يستطيع مساعدة نفسه ، محيطه ومجتمعه أيضآ

أكمل القراءة

مفاتيح سعادتي تبدأ بالرياضة ، أول نشاط أمارسه بعد استيقاظي من النوم ، وهي عادة جديدة بدأت باكتسابها في فترة الحجر . تطورت إلى تعلم أنواع مختلفة من الرقصات ، كما الكتب تحرر عقلي ، الرقص والرياضة لها تأثير عظيم في تحرير جسدي وروحي .

وجبة الغداء ، نعم الغذاء الجيد من مفاتيح السعادة بالنسبة لي لذا أحاول بشكل يومي إعداد وجبة غداء متنوعة وصحية لي ولعائلتي .

كوب قهوة برفقة كتاب أو مسلسل تلفزيوني أو برفقة أفكاري و تأملاتي .

من مفاتيح السعادة أيضاً تجربة شيء جديد ، أحب كسر الروتين بين حين وآخر ، وتعلم مهارات جديدة والانغماس فيها .

أكمل القراءة

الرضا عن نفسي..ويأتي هذا الرضا في حالتين، إما عن طريق العمل والإنجاز أو الطعام..فهو ينشط هرمونات السعادة لي أيضًا ♥️🐧

أكمل القراءة

مفتاح سعادة يبدأ بفنجان القهوة وصوت فيروز ساعة الصمت الصباحي حيث لا احد سوى انا وفنجاني واحلامي

أكمل القراءة

أمي، صوت أمي وبسمة أمي

أدامها الله تاج فوق رأسي

أكمل القراءة

  • ضحكات أفراد العائلة التي تجمعنا بسهرة شتوية.
  • مراقبة هطول الأمطار.
  • شهر ديسمبر ولياليه الباردة.
  • اللعب مع الأطفال.

أكمل القراءة

تزداد علينا أثقال الحياة وفي الحقيقة نحن حريصين أشد الحرص على استبقاء هذه الأثقال..فحينما لا نقوي من الأشياء التي تعزز صلتنا بالغبطة فنحن نبقي على هذه الأثقال وحينما لا نقدم على أصل من الأصول ولا فرعا من الفروع التي تتصل بالطهر والنقاء  والفضيلةفهذا مؤشر على الأشياء التي تعكر صفونا ..إذا لم نستلهم سعادتنا من الله ونخضع ارادتنا لتصب في رصيد الله ونفني أعمارنا لله فلن نشعر قط بالسعادة

أكمل القراءة

كثرة التسبيح وقول لا حول ولا قوة إلا بالله تشعرني ان يد الله ترعاني مهما ضاقت السبل

أكمل القراءة

وجود أمي وأخواتي

نعمة الصحه والعافيه والستر

سعادة امي

أكمل القراءة

تحقيق هدف او نتيجة اتمناها

أكمل القراءة

اللعب مع الأطفال.

أكمل القراءة

رائحة مسك أمي صباحاً ومساءً مما يشعرني بالدفئ والإطمئان ويمدني بالسعادة.
و توقيتي الخاص للإفطار و ممارسة اليوغا.

أكمل القراءة

  • أول وأهم مفتاح صلاة الفجر في العتمة، فلا شيء يسعدني إن فاتتني
  •  قراءة القرآن حتى شروق الشمس
  • فنجان القهوة بالرغوة البنية مع البسكويت
  • وجود قائمة من الأعمال تنتظر الإنجاز مني
  • خلو صباحي من تصفح مواقع التواصل الاجتماعي
  • الرسم والتلوين
  • الكتابة ثم الكتابة ثم الكتابة
  • الصلاة على وقتها
  • سماع القرآن من سعد الغامدي
  • إنجاز على صعيد العمل
  • غداء لذيذ
  • التسوق
  • زيارة شخص عزيز
  • القهوة المسائية
  • القراءة
  • والنوم باكراً

أكمل القراءة

عند عودتي للمنزل فيقوم كل أولاد إخوتي من مكانه ويترك ما يفعله ويأتي إلي مسرعاً ليحتضنني.

أكمل القراءة

عندما أضع قائمة بأهداف اليوم وأحققها بالفعل، أشعر بأنه أسعد يوم في حياتي.

أكمل القراءة

عندما أراقب عصافير الشارع الشريدة وهي تقف على شرفتي لتشرب الماء وتأكل الحبوب التي نضعها لها خصيصًا.. هذا المشهد يشعرني بالسعادة والبهجة.

باتت العصافير تعرف شرفتنا، وكل يوم في ساعة محددة صباحًا، تأتي وتلقي عليِّ التحية، وتغني قليلًا ثم ترحل، تاركة نوع من البهجة خلفها…

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "حدثني عن مفاتيح سعادتك اليومية"؟