حديث الرسول عن النظافة

2 إجابتان

حديث الرسول عن النظافة

تعتبر النظافة من أعظم الأمور التي اهتمت بها الشريعة والدين الإسلامي، والنظافة شرط أساسي من شروط الإيمان وقد ظهر ذلك من خلال عدة آيات قرآنية فقد قال تعالى:(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ وَإِن كُنتُمْ جُنُبًا فَاطَّهَّرُوا)، وقال تعالى: (يا بَني آدَمَ خُذوا زينَتَكُم عِندَ كُلِّ مَسجِدٍ وَكُلوا وَاشرَبوا وَلا تُسرِفوا إِنَّهُ لا يُحِبُّ المُسرِفينَ)، كما حث الدين على أهمية النظافة بعد الحيض فقال تعالى: (إِنَّ اللَّـهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ).

وقد جاء الرسول الكريم حامِلًا كلام الله فحثّ شعبه على الاغتسال والتنظيف من خلال قوله صلى الله عليه وسلم: (الطُّهورُ شطْرُ الإيمانِ). ففرض الوضوء قبل كل صلاة من الصلوات الخمس وقال العديد من الأحاديث عن النظافة التي رواها الكثير من الأئمّة منها:

  • قال أبو هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (إِذَا تَوَضَّأَ العَبْدُ المُسْلِمُ، أَوِ المُؤْمِنُ، فَغَسَلَ وَجْهَهُ خَرَجَ مِن وَجْهِهِ كُلُّ خَطِيئَةٍ نَظَرَ إِلَيْهَا بعَيْنَيْهِ مع المَاءِ، أَوْ مع آخِرِ قَطْرِ المَاءِ، فَإِذَا غَسَلَ يَدَيْهِ خَرَجَ مِن يَدَيْهِ كُلُّ خَطِيئَةٍ كانَ بَطَشَتْهَا يَدَاهُ مع المَاءِ، أَوْ مع آخِرِ قَطْرِ المَاءِ، فَإِذَا غَسَلَ رِجْلَيْهِ خَرَجَتْ كُلُّ خَطِيئَةٍ مَشَتْهَا رِجْلَاهُ مع المَاءِ، أَوْ مع آخِرِ قَطْرِ المَاءِ، حتَّى يَخْرُجَ نَقِيًّا مِنَ الذُّنُوبِ).
  • عن أبو هريرة رضي الله عنه أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (لا يَبُولَنَّ أحَدُكُمْ في المَاءِ الدَّائِمِ الذي لا يَجْرِي، ثُمَّ يَغْتَسِلُ فِيهِ).
  • وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم عندما حثّ على الطهارة قبل النوم: (إذا أتَيْتَ مَضْجَعَكَ، فَتَوَضَّأْ وضُوءَكَ لِلصَّلاةِ، ثُمَّ اضْطَجِعْ علَى شِقِّكَ الأيْمَنِ، وقُلْ: اللَّهُمَّ أسْلَمْتُ نَفْسِي إلَيْكَ، وفَوَّضْتُ أمْرِي إلَيْكَ، وأَلْجَأْتُ ظَهْرِي إلَيْكَ، رَهْبَةً ورَغْبَةً إلَيْكَ، لا مَلْجَأَ ولا مَنْجا مِنْكَ إلَّا إلَيْكَ، آمَنْتُ بكِتابِكَ الذي أنْزَلْتَ، وبِنَبِيِّكَ الذي أرْسَلْتَ، فإنْ مُتَّ مُتَّ علَى الفِطْرَةِ).
  • كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إنَّ اللهَ تعالى طيبٌ يُحِبُّ الطيبَ، نظيفٌ يُحِبُّ النظافةَ، كريمٌ يُحِبُّ الكرَمَ، جوَادٌ يُحِبُّ الجودَ، فنظِّفوا أفنيتَكم).
  • روى أبو هريرة -رضي الله عنه- عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: (إذا استيقظ أحدُكم من نومِه فلا يُدخِلْ يدَه الإناءَ حتى يغسلَها ثلاثًا، فإنَّ أحدَكم لا يدري أين باتتْ يدُه)
  • وقال صلى الله عليه وسلم: (لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك عند كل صلاة. إن من احترام الإسلام للفرد والمجتمع أنه كره لمن أكل ثومًا أو بصلًا وكل ما له رائحة نفاذه غير طيبه أن يصلي بين الناس في المسجد حتى لا يؤذى المسلمين برائحته الكريهة، فقد قال عليه الصلاة والسلام: (مَن أكَلَ ثُومًا أوْ بَصَلًا، فَلْيَعْتَزِلْنَا – أوْ قالَ: فَلْيَعْتَزِلْ مَسْجِدَنَا).
  • وفي نظافة الفم قال النبي صلى الله عليه وسلم: (تسوَّكوا؛ فإنَّ السِّواكَ مَطهرةٌ للفمِ).

أكمل القراءة

يعد الإسلام دين نظافة وطهارة ليس فقط نظافة ثياب وجسد وإنما نظافة من الخرافات والفواحش واللجوء إلى العقيدة الصحيحة، والإنسان بفطرته التي فطرها الله عليه يحب النظافة لإن انعدام النظافة والطهارة تسبب الكثير من الأمراض للإنسان والمجتمع؛ وقد حث النبي صلى الله عليه وسلم على الطهارة والنظافة في أحاديثه:

روى عن أبى مالك الأشعري رضي الله عنه قال: قال رسول الله   صلى الله عليه وسلم:

(الطهور شطر الإيمان والحمد لله تملأ الميزان وسبحان الله والحمد تملأن ما بين السماء والأرض، والصدقة برهان والصبر ضياء، والقرآن حجة لك أو عليك)

وعن أبي أمامة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إذا توضأ الرجل المسلم خرجت ذنوبه من سمعه وبصره ويديه ورجليه، فإن قعد قعد مغفوراً له).

روى عن جابر رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم رأى رجلاً أشعث الرأس فقال (“أما يجد هذا ما يسكن به شعره ” ورأى آخر عليه ثياب وسخة فقال ” أما يجد هذا ما يغسل به ثوبه”).

وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم قال: “إذا توضأ العبد المسلم أو المؤمن فغسل وجهه خرج من وجهه كل خطيئة نظر إليها بعينه مع الماء أو مع آخر قطر الماء، فإذا غسل يديه خرج من يديه كل خطيئة كان بطشتها يداه مع الماء أو مع آخر قطر الماء، فإذا غسل رجليه خرجت كل خطيئة مشتها رجلاه مع الماء أو مع آخر قطر الماء حتى يخرج نقياً من الذنوب”[رَوَاهُ مُسْلِمٌ].

عن سعد بن أبي وقاص رفعه: “إن الله طيب يحب الطيب، نظيف يحب النظافة، كريم يحب الكرم، جواد يحب الجود، فنظفوا أفنيتكم، ولا تشبَّهوا باليهود”[رواه الترمذي].

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "حديث الرسول عن النظافة"؟