زيت شجرة الشاي

الرئيسية » طب وصحة عامة » طب بديل » زيت شجرة الشاي

سنتكلم اليوم عن نوعٍ من أنواع الزيوت الطبيعية ذات الشهرة الكبيرة، وهو زيت شجرة الشاي الذي تردد اسمه على أسماعنا كثيرًا، فالبعض يعرف فوائده والبعض الآخر لا يعرف، لذلك سنحدثك اليوم عنه لتتمكن من التعرف عليه والاستفادة منه.

حقائق عن زيت شجرة الشاي

  • يأتي زيت شجرة الشاي من أوراق شجرة الشاي، ويستخدم كعلاجٍ تقليديٍّ لجروح سكان أستراليا الأصليين.
  • يستخدم هذا الزيت للعديد من الأغراض الخارجية (العلاجية والتجميلية).
  • نحصل على هذا الزيت بعملية تقطير بخار أوراق شجرة الشاي. ويُستخدم بشكلٍ موضعيٍّ (يوضع على البشرة)، ويعد مكونًا من مكونات العديد من منتجات العناية بالبشرة والشعر.1
  • يحتوي على عددٍ من المركبات، منها مركب Terpinen-4-ol الذي يعمل على قتل البكتيريا والفيروسات والفطريات، إذ يزيد من نشاط خلايا الدم البيضاء التي تعمل على مقاومة الفيروسات والأجسام الغريبة التي تهاجم الجسم.

استخدامات زيت شجرة الشاي

  1. مطهر لليدين: يعتبر زيت شجرة الشاي مطهرًا طبيعيًّا مثاليًّا لليدين. وأظهرت الدراسات أنه يقتل العديد من الفيروسات الشائعة التي تسبب الإصابة بالعديد من الأمراض، مثل فيروس الإشريكية القولونية E. Coli.
  2. طارد للحشرات: وجدت أحدى الدراسات التي أجريت على الأبقار، أن تلك التي عولجت منها بهذا الزيت عانت من حشراتٍ أقل بنسبة 61% من الأبقار التي لم تعالج به. كما أن له قدرة تفوق قدرة Deet (أهم المركبات الفعالة الموجودة في معظم منتجات طرد الحشرات) في طرد الناموس.
  3. مزيل عرق طبيعي: الآثار المضادة للبكتيريا لزيت شجرة الشاي ربما تمكنه من التحكم في رائحة العرق لمنطقة أسفل الإبط. العرق نفسه ليس له رائحةٌ، ولكنه عندما يختلط بالبكتيريا فإنه ينتج رائحة كريهة، وعندما يقضي الزيت على هذه البكتيريا تصبح رائحة الجسم طبيعيةً.
  4. مطهر للجروح الخفيفة: الجروح الناتجة عن جرح أو خدش الجلد تكون أكثر عرضةً للبكتيريا، وزيت شجرة الشاي بدوره هنا يطهر الجروح ويقضي على البكتيريا، ويمنع دخولها إلى مجرى الدم الذي يؤدي إلى إصابة الإنسان بالعدوى بعد ذلك. كل ما عليك القيام به هو تنظيف بشرتك جيدًا ثم إضافة نقطة من الزيت مع ملعقةٍ صغيرةٍ من زيت جوز الهند، ووضعه على الجرح وتغطيته بضمادةٍ، وكرر هذه الخطوة مرةً أو اثنتين يوميًا حتى يلتئم الجرح.
  5. المساعدة في علاج الجروح: بالإضافة إلى قدرته على تطهير الجروح، فقد أظهرت الدراسات قدرته على زيادة خلايا الدم البيضاء في الجسم، مما يقوي مناعة الجسم وسرعة استجابته للشفاء وتكوين القشرة التي تغطي الجرح وتساعده على الالتئام.
  6. محاربة حب الشباب: يعتبر هذا الزيت سلاحًا قويًا وفعالًا ضد حب الشباب، حيث أظهرت العديد من الدراسات أنه يقلل من كمية حب الشباب ويخفف من حدته بصفةٍ عامةٍ.
  7. التخلص من فطريات الأظافر: عدوى فطريات الأظافر من الأشياء الشائعة، وبالرغم من أنها ليست خطيرةً، إلا أنها يمكن أن تكون بشعةً. توجد عقاقيرٌ طبيةٌ لعلاج هذه العدوى، ولكن الكثير من الناس يفضلون الوصفات الطبيعية. وزيت شجرة الشاي يمكن أن يكون علاجًا فعالًا إذا وضع وحيدًا أو اختلط بمركباتٍ طبيعيةٍ أخرى.
  8. غسول للفم بدون مواد كيميائية: أظهرت الدراسات أن زيت شجرة الشاي يمكن أن يحارب الجراثيم التي تهدد صحة الأسنان. إذ إنّ له فاعلية في مواجهة البكتيريا اللويحية تفوق فاعلية الكلورهيكسيدين، وهو مطهرٌ مشهورٌ وغسولٌ للفم.
  9. منظف لكل الأغراض: يمكن أن يختلط زيت شجرة الشاي بالخل ليصبح هذا الخليط منظِّفًا ممكنًا لكل الأغراض المنزلية. 2
  10. إزالة القشرة: أظهرت الأبحاث أن استعمال 5% من شامبو زيت شجرة الشاي لثلاث دقائقَ يوميًّا لمدة أربعة أسابيعَ يقلل من القشرة في فروة الرأس والحكة والدهون المسببة للقشرة.
  11. تقليل ظهور الشعر الزائد: أظهرت الدراسات أن خلط زيت اللافندر على زيت الشاي ووضعهم في بخاخ واستعمالهم مرتين يوميًّا لمدة ثلاثة أشهرٍ، تقلل من ظهور الشعر الزائد عند النساء.3

مخاطر استخدامه

يمكن أن يشكل استخدامه خطرًا، إذ لم تعلن منظمة الدواء والعقاقير بالولايات المتحدة FDA مسؤوليتها بشأنه، لذلك عليك شراؤه من مكانٍ موثوقٍ لتجنب الغش والأضرار الممكنة. اتبع النصائح التالية:

  • لا تبتلع زيت شجرة الشاي إطلاقًا، لأنه سيسبب العديد من المشاكل، مثل تقلصات المعدة والإسهال والقيء.
  • إذا لاحظت أعراض طفح جلدي بعد استخدامه فتوقف فورًا؛ إذ أن هنالك نوعًا من أنواع الحساسية يحدث نتيجة استخدام الزيت بدلًا من الشامبو أو مستحضرات التجميل.4

المراجع