شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

يبقى جهاز الحاسوب سريعًا للغاية في بداية عهده، إلا أنه كلما مضى العمر به يصبح أقل سرعةً في إنجاز المهام، ويأتي ذلك نتيجة ممارسات المستخدم عليه من تثبيت برامج بشكلٍ مبالغ به، أو الحصول على نسخة نظام تشغيل غير أصلية غيرها الكثير من المبررات التي تقف عائقًا أمام سرعة الويندوز والجهاز، ومن هنا تبدأ رحلة البحث عن طريقة تسريع الويندوز المثلى للتخلص من تلك المشكلة المزعجة التي تسبب الضجر والإنزعاج. وفي هذا المقال سيتم التطرّق إلى طريقة تسريع الويندوز 7، 10.

طرق تسريع الويندوز 7

تمكن ويندوز 7 في الآونة الأخيرة من إدخال تحسيناتٍ ملحوظة وغير مسبوقة على سرعته، وجاء ذلك نتيجة معاناة مستخدمي النظام بالانتظار لمدة 15 ثانية لظهور شعار ويندوز على الشاشة لبدء العمل، ومن أبرز المشاكل الملمة في طريقة تسريع ويندوز 7 أنه من المؤسف أن بعض المزايا المرئية سيتم إيقافها في النظام عند اتباع طرق التسريع، ولكن ما زال هناك منفدًا للحصول على نظام تشغيل أسرع ودون إحداث أي تغييرات جذرية فيه ، وفيما يلي بعض الطرق:1

  • استخدام أداة حل مشكلات الأداء (Performance troubleshooter): تتمكن هذه الأداة من البحث عن الأخطاء الموجودة في الجهاز والنظام واستشكافها ليصار إلى إصلاحها بشكلٍ تلقائي، كما أنها تقوم بالتأكد فيما إذا كانت هذه المشكلات قد تفضي إلى حدوث بطء في أداء جهاز الحاسوب، ومن الأمثلة عليها عدد المستخدمين المسجلين للدخول لجهاز الحاسوب أو تشغيل عدة برامج في آنٍ واحد على الجهاز، ويمكن الوصول إلى هذه الأداة من خلال :
  1. زر البدء Start ثم الضغط على لوحة التحكم Control Panel.
  2. كتابة الجملة Performance Troubleshooter في حيز البحث الموجود في أعلى النافذة.
  3. الضغط على خيار استكشاف الأخطاء وإصلاحها Troubleshooting، سيقوم بالاستكشاف والإصلاح تلقائيًا.
  • إزالة البرامج غير المستخدمة وحذفها نهائيًا، وذلك من خلال إلغاء التثبيت Uninstall وليس حذف الأيقونة Delete بشكلٍ اعتيادي.
  • إيقاف التشغيل التلقائي للبرامج عند تشغيل جهاز الحاسوب، وذلك من خلال تثبيت أداة AutoRun من موقع مايكروسوفت بشكلٍ مجاني، حيث تتيح هذه الأداة الفرصة للمستخدم في استكشاف ما يتم تشغيله تلقائيًا من البرامج والعمل على إيقافها، وتعد أفضل طريقة تسريع ويندوز.
  • إلغاء عملية تقسيم وتجزئة القرص الثابت، إذ من الممكن أن تسهم تجزئة القرص الصلب إلى عدة أجزاء في إبطاء عمل جهاز الحاسوب نظرًا لتحفيزه على القيام بالمزيد من الأعمال الإضافية، حيث يمكن استخدام هذه الطريقة  للعمل على ترتيب البيانات المجزئة في القرص الصلب بجزءٍ واحد ليتم العمل بشكلٍ أفضل.
  • الحرص على تنظيف القرص الصلب للتخلص من الملفات المؤقتة، مع العمل على إفراع سلة المهملات (Recycle bin) للتخلص من الملفات غير الضرورية.
  • التقليل قدر الإمكان من البرامج قيد التشغيل، حيث كلما ازداد عدد البرامج المفتوحة أكثر كلما أرهق كاهل الجهاز أكثر في العمل؛ وحتمًا سيتسبب بحدوث عطلٍ أو بطءٍ شديد في عمل الجهاز، كما أن الحاجة لا تتطلب أكثر من برنامج حماية من الفيروسات واحد.
  • إيقاف تشغيل المؤثرات المرئية، ومن الممكن ذلك باتباع الخطوات التالية:
  1. النقر على زر البدء Start، ثم التوجه إلى لوحة التحكم Control Panel، والبحث عن معلومات الأداء والأدوات.
  2. فتح خيار معلومات الأداء والأدوات، ثم النقر على خيار ضبط التأثيرات المرئية، من الممكن طلب كلمة مرور وتأكيدها.
  3. النقر على التأثيرات المرئية، ثم الضبط Setting، ثم موافق.
  • العمل على إيقاف تشغيل جهاز الحاسوب وإعادة تشغيله بانتظام، ويجب استخدام طريقة تسريع الويندوز هذه لمن يستنزفون وقتًا طويلًا في العمل على جهاز الحاسوب؛ فمن الممكن القيام بهذه الخطوة مرة واحدة أسبوعيًا ع الأقل للتخلص من المهام والأنشطة غير الملائمة.
  • إمداد جهاز الحاسوب بذاكرة إضافية،
  • استخدام برامج فحص الجهاز من الفيروسات والتجسس.2

طريقة تسريع الويندوز 10

فيما يلي عدة طرق في تسريع الويندوز، وجميعها تعود بالنفع وتحقيق ما يرجوه المستخدم منها، وهي:3

  1. إيقاف المؤثرات المرئية، ومنها خاصية الشفافية التي يلجأ لاستخدامها الكثير لإضفاء لمسة من الجمال على القوائم، ويمكن إيقاف ذلك من خلال:
    الذهاب إلى زر البدء Start، ثم الانتقال إلى الإعدادات Setting.
    زيارة التخصيص Personalization، ثم الألوان Colors.
    إيقاف تشغيل خيار “Make Start, Task bar, and action Center transparent”.
     

  2. تعطيل البرامج غير الضرورية الموجودة في قائمة بدء التشغيل.

  3. الاستعانة بمستكشف الأخطاء في الجهاز Performance Troubleshooter.

  4. تنظيف القرص الصلب، ويتم ذلك من خلال خيار Disk Clean up، ثم الضغط على خيار Clean up System files.

  5. إلغاء تثبيت البرامج قليلة الاستخدام والأهمية.

  6. تعطيل خيار توفير الطاقة.

المراجع