طريقة عمل صابونة البقدونس

الموسوعة » كيف تصنع » طريقة عمل صابونة البقدونس

من أكثر الممارسات التي يسعى الأب والأم إلى ترسيخها في الطفل، هي غسل اليدين بالصابون جيدًا، بحجة أنه يحميهم من الأوبئة والميكروبات الضارة. هذه ممارسة جيدة، لكن هناك العديد من الأسئلة المطروحة في هذا الصدد. وهي، ما هو الصابون، متى ظهر الصابون، وكيف نصنعه؟ والأهم، طريقة عمل صابونة البقدونس، الذي هو في الأساس محور موضوعنا. 

ما هو الصابون

الصابون هو خليط من بعض المواد كالدهون أو الزيوت مضافًا إليها القلويات والماء. يُعتقد أنّ البابليين القدماء هم أول مَن صنع الصابون واستخدموه، حيث عُثر على بقاياه التي ترجع إلى 2800 عام قبل الميلاد. تشير الدلائل أيضًا إلى أنّ المصريين القدماء قد طوروا وصفات للصابون، واستخدموها في علاج الأمراض الجلدية والنظافة. كذلك، في الإمبراطورية الرومانية، صُنع الصابون ولكنه كان يستخدم فقط في العلاج تحت إشراف الطبيب، وفي العصور الوسطى، تطور ليصبح أداة للنظافة الشخصية. 

صناعة الصابون

وصفة الصابون ثابتة منذ آلاف السنين، فهي خليط من الدهون أو الزيوت بالإضافة إلى ملح قلوي وماء، تتحد هذه المكونات بنسب معينة، ويحدث تفاعل كيميائي يسمى التصبن، وينتج الصابون المطلوب. وهناك طريقتان رئيسيتان في صناعة الصابون، وهما:

  • العملية الباردة: في درجة حرارة الغرفة، يتم خلط محلول الملح (مثلًا، هيدركسيد الصوديوم في الماء) مع زيت حيواني أو نباتي. تتفاعل المكونات مع بعضها ويبدأ الخليط في أن يصبح سميكًا شيئًا فشيئًا ويسخن، وقبل أن تزداد صلابته، يُوضع في قوالب (تعطيه أشكالًا مختلفةً، كما نرى في أنواع الصابون المختلفة). يصبح الصابون صلبًا، وتكتمل عملية التصبن. بعد ذلك، يُترك الصابون لعدة أسابيع حتى يصبح أكثر صلابة، وتَتطاير المواد الزائدة، ويصير الصابون أكثر صلابة. 
  • العملية الساخنة: وهي الطريقة التقليدية، والتي استُخدمت منذ القِدم في صناعة الصابون، وفيها تتم الاستعانة بمصدر للتسخين، وتُخلَط المكونات، وتوضع في درجة حرارة عالية، مما يزيد من سرعة تفاعل التصبن. وبعد انتهائها، يُصب الصابون (وهو في الحالة السائلة) في قوالب، ويمكن استخدامه، بمجرد أن يصبح صلبًا. §

الغاية من صناعة الصابون من البقدونس

تكمن الأفضلية في أنّ البقدونس مفيد للجلد، وكما نعلم، فهو يستخدم في التنظيف والغسيل، أي يُلامس الجلد. البقدونس غني بفيتامين سي (C)، وهو أكثر فيتامين يفيد البشرة، كما يساعد في إنتاج الكولاجين، الذي يحافظ على شباب البشرة ونضارتها، ويقلل من التجاعيد والخطوط الدالة على العجز والشيخوخة. بالإضافة إلى أنه يقلل الهالات السوداء تحت العين، بجانب فيتامين K. من ناحية أخرى، يساعد البقدونس في منع تغير لون البشرة.§

يحتوي البقدونس على مضادات أكسدة قوية وفيتامينات ومعادن، وبعد امتصاص الجلد لها، تحفظه ضد الجذور الحرة وأشعة الشمس الضارة، كما يُؤثر بالإيجاب على العمليات البيولوجية، حيث يحسن عملية إصلاح الخلايا. 

طريقة عمل صابونة البقدونس

عملية صناعة صابونة البقدونس بسيطة للغاية، لا تحتاج إلى قفزات ولا نظارات للعين، ولا واقيات للحرارة. فقط بعض المكونات المطلوبة والعمل، ويمكن استخدام البقدونس الطازج أو المجعد، فكلاهما سيفي بالغرض. أما عن المكونات المطلوبة، فهي كالتالي: 

  • ملعقة كبيرة من البقدونس المجفف، أو ملعقة كبيرة من الطازج.
  • 6 قطع من الصابون بوزن 454 جرامًا. 
  • ماء مقطر بحجم ⅓ كوب. 
  • 1.5 ملعقة صغيرة من زيت النعناع (اختياري).§

بعد التأكد من إحضار جميع المكونات، نبدأ في خطوات العمل: 

  1. تجهيز قالب الصابون

    يمكن استخدام قوالب السيليكون أو حاوية الطعام وتشكيلها في شكل قالب. 

  2. تحضير البقدونس

    من خلال تقطيعه جيدًا، ووضعه في قدر مع بعض الماء، ثم يوضع على النار ليغلي على نار هادئة، يُترك للطهي قبل إبعاده عن النار بدقيقة. يوضع ماء البقدونس في الخلاط حتى يصبح ناعمًا. 

  3. فرم قطع الصابون

    باستخدام مبشرة الجبن، يمكنك تقطيع قطع الصابون وفرمها. 

  4. خلط الصابون بالبقدونس

    ضع قطع الصابون المفرومة في إناء للطهي البطيء، ثم اسكب عليه ماء البقدونس (الذي تكّون بعد إخراجه من الخلاط). بعد ذلك، اشعل النار على حرارة عالية، وحركه برفق كل خمس دقائق، ولا تحركه بقوة لتجنب تكوّن رغوة الصابون، فهذا خطأ. 

  5. اخرج الخليط

    بعد مرور 30-45 دقيقة، اخرج الخليط، وصبه في قوالب، واتركه ليبرد، قد يستغرق هذا نحو 12 ساعة. أو وقتًا طويل من الليل. 

  6. تقطيع الألواح ومعالجتها

    قد تستغرق مدة ما بين 2-3 أسابيع قبل الاستخدام. ويحتاج الصابون للتهوية، لتبخر الماء. وقد يختفي اللون الأخضر المميز للبقدونس. ثم يُخَزَن في مكان مظلم، للحفاظ على اللون. 

كيفية استخدامه

يجب الأخذ في الاعتبار أنّ صابونة البقدونس ناعمة القوام وطبيعيّة المظهر، وعند تركها في المياه، قد تفقد قوامها هذا بسهولة. لذلك، يفضل أن تُبلل يديك، ثم فركها بالصابون، حتى تحصل على رغوة. وبالنسبة للفتيات، يمكنهن فرك الصابون على مناطق الوجه التي يوجد بها هالات وعيوب وتركها 4 دقائق ثم الغسل بالماء البارد أربع مرات في الأسبوع. §