شارك المقال 👈

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pocket

تكوّن دم الإنسان من مكونات صلبة ومكونات سائلة، المكونات السائلة هي البلازما التي تشكل ما نسبته 55% من حجم الدم، وهي عبارة عن سائل أصفر اللّون يشكل الماء 90% منه، أمّا المكونات الصلبة فتشغلُها مُختلف أنواع خلايا الدم، مثل كريات الدم الحمراء، والبيضاء، والصّفائح الدمويّة، وتُمثّل خلايا الدم الحمراء 99% من نسبة المُكوّنات الصّلبة للدّم، أمّا شكلها فيُشبه القرص، وتكون مُقعّرةً من الجهتين. تتمتع كريات الدم الحمراء بمرونة عالية فهي تتقلص عندما تعبر الأوعية والشعيرات الدقيقة، وعلى العكس من الكثير من خلايا الجسم، لا تحتوي كريات الدم الحمراء على نواة، بل تحتوي على جُزيء هيموغلوبين الذي يُعتبر ذو أهميّة كبيرة للجسم.1

كريات الدم

يحتوي جسم الذّكر البالغ على حوالي 5 مليون خليّة دم حمراء/ ميليلتر مُكعّب من الدم، أمّا الأنثى البالغة فيحتوي جسمها على كميّة أقلّ نسبيًّا قد تصل إلى 4.5 مليون خليّة/ ميليلتر مُكعّب من الدم، ولكن أيضًا تتفاوت أعداد خلايا الدم الحمراء وفقًا للموقع الجغرافيّ للإنسان، فتزداد كميّاتها مثلًا عند الأشخاص الذين يعيشون في المناطق المُرتفعة جدًّا عن مستوى سطح البحر. تمتدّ دورة حياة خليّة الدم الحمراء إلى ما يُقارب 120 يومًا، فعندما تكبر في العمر، أو في حال لحقها ضرر ما، يتمّ تحطيمها في نقي العظام أو الكبد أو الطّحال.2

وظيفة كريات الدم الحمراء

يعتبر التبادل الغازي الوظيفة الرئيسية للكريات الحمراء التي يقوم بها الهيموغلوبين. حيث يرتبط الهيموغلوبين مع الأكسجين وينقله من الشعيرات الدموية في الرئتين إلى جميع الأنسجة في الجسم بالإضافة إلى نقل ثاني أكسيد الكربون من أنسجة الجسم إلى الرئتين، كما يرتبط الهيموغلوبين مع أوكسيد النيتريك وأول أوكسيد الكربون بسرعة أكبر بكثير من سرعة ارتباطه مع الأوكسجين ولهذا السبب يعتبر التسمم بأول أوكسيد الكربون خطير جدًا، الجدير بالذكر أيضًا أن الهيموغلوبين هو المسؤول عن شكل كريات الدم الحمراء.3

تغذية كريات الدم الحمراء

تعتبر الأطعمة الغنية بالحديد والفيتامينات ضرورية لصحة هذه الخلايا، وهذا يتضمن فيتامينات B2 و B12 و B3 التي يمكن إيجادها في البيض والموز وجميع أنواع الحبوب.

أمراض متعلقة بكريات الدم الحمراء

المشاكل التي تتعرض لها كريات الدم الحمراء تكون بسبب الأمراض الناجمة عن نقص في الحديد والفيتامينات، كما أن بعض الأمراض قد تكون وراثية.

فقر الدم

من أشهر الأمراض المتعلقة بالكريات الحمراء هو فقر الدم Anemia. تحدث هذه الحالة عندما يكون هناك نقصًا كبيرًا في عدد كريات الدم الحمراء عند الشخص، وقد تكون بأشكال غير طبيعية أو أحجام غير طبيعية (أكبر أو أصغر). من أعراض فقر الدم: تعب، سرعة ضربات القلب، شحوب الجلد، برودة، وفي عدة حالات فشل قلبي. الأطفال الذين ليس لديهم ما يكفي من خلايا الدم الحمراء السليمة ينمون ببطء أكبر من الأطفال الآخرين، توضح هذه الأعراض مدى أهمية خلايا الدم الحمراء في حياتنا اليومية. يوجد عدة أنواع من فقر الدم أكثرها شيوعًا:

  • فقر الدم بعوز الحديد: إذا لم يكن لديك ما يكفي من الحديد في جسمك، فلن يتمكن جسمك من إنتاج ما يكفي من خلايا الدم الحمراء، فقر الدم الناجم عن نقص الحديد هو الشكل الأكثر شيوعًا لفقر الدم، من بين أسباب نقص الحديد وجود نظام غذائي منخفض الحديد، وفقدان مفاجئ أو مزمن للدم (مثل فترات الحيض الثقيلة)، أو عدم القدرة على امتصاص كمية كافية من الحديد في الطعام.
  • فقر الدم المنجلي: من الأمراض الوراثية، يكون شكل خلايا الدم الحمراء مثل أقمار نصفية كالهلال بدلًا من الشكل القرصي الطبيعية، هذا التغيير في الشكل يمكن أن يجعل الخلايا لزجة وغير قادرة على التدفق بسلاسة عبر الأوعية الدموية، وهذا يسبب انسدادًا في تدفق الدم وبالتالي يسبب آلامًا حادة أو مزمنة، ويمكن أن يؤدي أيضًا إلى إصابة أو تلف الأعضاء، تموت الخلايا المنجلية بسرعة أكبر بكثير من خلايا الدم الطبيعية، إذ تعيش حوالي 10 إلى 20 يومًا تقريبًا بدلًا من 120 يومًا، وهذا هو سبب نقص خلايا الدم الحمراء.
  • فقر الدم الانحلالي: يحدث هذا النوع من فقر الدم عندما يقوم الجسم بتدمير خلايا الدم الحمراء عن طريق عملية غير طبيعية قبل انتهاء عمرها، نتيجة لذلك لا يحتوي الجسم على ما يكفي من خلايا الدم الحمراء ونقي العظام لا يستطيع أن ينتج ما يكفي.
  • فقر الدم السوي الكريات: يحدث هذا النوع من فقر الدم عندما تكون خلايا الدم الحمراء طبيعية في الشكل والحجم، ولكن قليلة العدد، الأمراض التي تسبب هذا النوع من فقر الدم عادةً ما تكون حالات مزمنة طويلة الأمد مثل مرض الكلى أو السرطان أو التهاب المفاصل الرثوي.4

المراجع