عندما تفكر في “الوطن”، ما الذي، على وجه التحديد، تفكر فيه؟

2 إجابتان
طالب
الطب البشري, جامعة كفر الشيخ (مصر)

أولاً يستحيل أن يكون الوطن حين نفكر فيه هو مساحة جغرافية لها حدود سياسية نجدها على الخرائط. لكن لسبب ما قد تنشأ علاقة بيننا وبين الأرض ذاتها، ولست أعني بالأرض كلمة رمزية بل أعني الأرض فعلاً، التراب الذي نقف عليه، أجل قد نحب ذلك التراب. أنا أزعم أنني أحب التراب، لكن هل يكون حبنا التراب ذاك حباً عاقلاً؟ لا أدري، فربما ما بيننا وبين أوطاننا ليس إلا الأهل والأصدقاء ثم العشرة مع الأماكن، ربما لما تتغيير الأماكن يتغير الوطن، من يعلم؟ لكن في حالتي لا أظن، فأنا لو تركت مدينتي الأم ورحت مدينة أخرى يحاصرني الشعور بالغربة والخوف حتى. ربما الوطن أضيق مما نتصوره، لعله الأسرة والمدينة التي تربيت فيها، كما قلت العشرة والشعور بالأمن. ماذا يكون الوطن؟ لا أعرف، ما أعرفه أننا ننتمي، ننتمي لشيء، أي شيء، أسرة، قبيلة، مدينة، دولة، جماعة عرقية أو دينية، المهم أن الإنسان ينتمي لشيء ما، الوطن هو هذا الانتماء ربما.

أكمل القراءة

3,496 مشاهدة

0
كاتب
سيناريو, المعهد العالي للسينما

يمكن أن أختصر كلام وسرد طويل أعبر به عن كلمة الوطن وعما أفكر فيه حينما تطرأ الكلمة على ذهني، وأقول ببساطة أن الوطن بالنسبة لي هو :أمي وأسرتي وكتاباتي”

أكمل القراءة

216 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "عندما تفكر في “الوطن”، ما الذي، على وجه التحديد، تفكر فيه؟"؟