فوائد التمر

فوائد التمر

يعدُّ التمر أحد الثمار اللذيدة والضرورية جدًا للجسم، حيث كثيرًا ما نسمع بضرورة تناول التمر بشكلٍ دوريٍّ أو تناول على الأقل بضع حباتٍ منه يوميًّا، فما السبب الذي يجعله كذلك؟ سنتعرّف من خلال هذا المقال على فوائد التمر الرائعة والعديدة.

ما هو التمر

يستخدم سكان الشرق الأوسط التمر كعنصرٍ أساسيٍّ في غذائهم منذ آلاف السنين، ينمو التمر على أشجار النخيل على شكل مجموعات صغيرة، وتنتشر بشكلٍ واسعٍ في جميع أنحاء الشرق الأوسط وفي شمال إفريقيا وجنوب آسيا، كما تنتشر زراعته أيضًا في جنوب كاليفورنيا وجنوب فلوريدا في الولايات المتحدة، كذلك وفي ولاية باها كاليفورنيا في المكسيك.

يحتوي التمر على نسبةٍ عاليةٍ من السكر، ويمكنك معرفة ما إذا كان التمر طازجًا وجاهزًا للتناول من خلال شكله ومذاقه، حيث تكون علامات التمر الطازج أنه حلو المذاق ويتميز ببعض اللمعان.

يعد التمر بحد ذاته وجبةً خفيفةً وشهيةً، ولكن بإمكاننا إضافته أيضًا أثناء الطهي والخَبز لإعطاء المزيد من الحلاوة والسماكة، كما يُمكن استبدال السكر الأبيض بالتمر في بعض الوصفات مما يجعلها أكثر صحيةً، وهذا في الواقع أحد فوائد التمر المميّزة.1

فوائد التمر

بالإضافة إلى امتلاك التمر مذاقًا رائعًا ومستساغًا، فإنه يحتوي على العديد من الفوائد المهمة والضرورية لصحة الجسم، فيما يلي سنستعرض قائمةً تفصيليةً تُظهر فوائد التمر المتنوّعة:

  • صحي ومغذي

يحتوي التمر على العديد من العناصر الغذائية الهامة كبعض الفيتامينات والمعادن وكمية كبيرة من الألياف، فضلًا عن أنّه غنيٌّ بمضادات الأكسدة، تحتوي حصة 3.5 أُونْصَة (100 غرام) من التمر على العناصر الغذائية التالية:

  • السعرات الحرارية: 277
  • الكربوهيدرات: 75 جرامًا
  • الألياف: 7 جرام
  • البروتين: 2 جرام
  • البوتاسيوم: 20%
  • المغنيسيوم: 14%
  • النحاس: 18%
  • المنغنيز: 15%
  • الحديد: 5 ٪ بالإضافة إلى 12% من فيتامين B6
  • غني بالألياف

إن أحد فوائد التمر الفريدة هي غناه بالألياف. والحصول على ما يكفي من الألياف أمرٌ هامٌّ لصحتك العامة، حيث تحتوي وجبة 3.5 أُونْصَة من التمر على 7 جرامات من الألياف، وهو بذلك يعد وسيلةً رائعةً لزيادة كمية الألياف في جسمك، حيث تعمل الألياف على تحسين صحة الجهاز الهضمي عن طريق تحسين حركة الأمعاء، كما وتعد الألياف مفيدةً في السيطرة على نسبة السكر في الدم.

  • غني بمضادات الأكسدة

تتميز مضادات الأكسدة بالعديد من الفوائد أهمها أنها تقلل من مخاطر الإصابة بأمراضٍ عديدةٍ، حيث تحمي خلايا الجسم من الجذور الحرّة وهي جزيئاتٌ غير مستقرةٍ يمكن أن تسبب تفاعلاتٍ خطيرةً في جسمك وتؤدي بالنهاية إلى الإصابة ببعض الأمراض كالسرطان، كما يحتوي التمر على نسبةٍ أعلى من مضادات الأكسدة مقارنةً ببعض الفواكه الأخرى كالتين والخوخ المجفف، وهذه أحد مزايا وفوائد التمر المميزة عن باقي الثمار.

هذا ويحتوي التمر على عدة أنوعٍ من مضادات الأكسدة أهمها الفلافونيد وهي عبارةٌ عن مضادات أكسدةٍ قويةٍ التي قد تساعد على تقليل الالتهاب، وكشفت الدراسات أنّها تقلل من خطر الإصابة بمرض السكري والزهايمر، بالإضافة إلى الوقاية من أنواعٍ معينةٍ من السرطانات. تعد الكاروتينات أيضًا من مضادات الأكسدة التي يحتويها التمر والتي تعزز صحة القلب وتقلل من خطر الإصابة بأمراض العين مثل التنكس البقعي.

  • تحسين صحة الدماغ

قد يعزز تناول التمر وظائف الدماغ بشكلٍ عام، وقد كشفت بعض الدراسات التي أُجريت على الحيوانات أنّ تناول التمر يقلل من نشاط بروتينات الأميلويد بيتا التي تعمل بدورها على تكوين لويحاتٍ في المخ قد تؤدي في النهاية إلى الإصابة بمرض الزهايمر.2

  • يخفض الكوليسترول

إنّ التمر خالي من الكوليسترول ولا يحتوي إلا على القليل من الدهون، لذا إنّ إدخاله في نظامك الغذائي يساعدك على مراقبة وتقليل ارتفاع الكوليسترول في الدم كما يساعد في إنقاص وزنك.

  • غني بالبروتين

تعمل البروتينات على الحفاظ على عضلاتك قوية والحفاظ على لياقتك البدنية لذلك يُنصح بتناول بعض حبات التمر يوميًّا بالنسبة لرواد النوادي الرياضية.

  • غني بالفيتامينات

يحتوي التمر على العديد من الفيتامينات الضرورية كفيتامين B1 وB2 وB3 وB5 وأيضًا فيتامين C وA1. لن تضطر إلى تناول المكملات الغذائية في حال كنت ممن يتناولون التمر يوميًّا.

  • يحسن صحة العظام

يحسن التمر صحة العظام بفضل احتوائه على السيلينيوم والمنغنيز والنحاس والمغنيسيوم والتي تعتبر جميعها ضروريةً عندما يتعلق الأمر بالحفاظ على صحة عظامنا وتجنب الإصابة بهشاشة العظام.

  • غني بالحديد

يُنصح بتناول التمر بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من أعراض فقر الدم الناجم عن نقص الحديد والذي يُمكن أن يسبب لك الإرهاق والتعب وضيق التنفس.3

بعض وصفات التمر

بإمكاننا تناول التمر طازجًا أو مجففًا حسب الرغبة كما يُمكن إضافته إلى بعض الأطباق اللذيذة، كالتمر المحشي على سبيل المثال حيث تُنزع بذوره ويُحشى باللوز أو الفستق أو الجوز، أيضًا يُمكن إضافة التمر المقطع إلى بعض السلطات، كما يمكن مزجه أيضًا في العصائر كعصير الموز مثلًا مما يضاعف من فوائد التمر الغذائية.4

المراجع