في اي سن تتوقف الرغبة الجنسية عند المرأة

تتساءل الكثير من النساء يتساءلن حول الرغبة الجنسية ومدى تأثرها بالعمر والتقدم بالسن، وكثيرة هي المفاهيم الخاطئة والسائدة حول توقف الرغبة الجنسية لدى المرأة، ففي أي سن تتوقف الرغبة الجنسية عند المرأة؟

3 إجابات

تنخفض ​​الرغبة الجنسية تدريجيًا مع التقدم في العمر لدى الرجال والنساء على حدٍ سواء، إلّا أن النساء هن الأكثر عرضة للإصابة بانخفاض الرغبة الجنسية ويرجع ذلك إلى عدة أسباب فسيولوجية هرمونية أو نفسية.

عادةً ما تتلاشى الرغبة الجنسية بدءًا من أواخر الأربعينيات والخمسينيات لدى الإناث، ويختلف الأمر من امرأة لأخرى فبينما تعاني بعض النساء من انخفاض كبير في الرغبة الجنسية بدءًا من انقطاع الطمث، لا تلاحظ أخريات أي تغيير، وهناك عدد قليل من النساء اللواتي يتزايد اهتمامهن بالجنس في تلك الفترة (ما بعد انقطاع الطمث) حيث تدفعهم إلى الشعور بالتحرر نظرًا لعدم اعتمادهن على وسائل منع الحمل.

بالنسبة للعديد من النساء في مرحلة انقطاع الطمث، فلا يؤثر الانخفاض التدريجي في الرغبة الجنسية على النشاط الجنسي، وبالنسبة لأخريات، فإن الرغبة المتناقصة واستحواذ الأفكار الخاطئة على عقولهن تمثل مصدر المشكلة الأساسي، والذي يقودهم إلى اليأس وعدم الرضى عن الحياة علاوة على تغيُّر شعورهم تجاه العملية الجنسية بوجه عام.

إذا كنتِ منزعجة من نقص الرغبة الجنسية بصفة مستمرة أو متكررة، فمن المحتمل أنك تعانين مما يُعرف “باضطراب فتور الرغبة الجنسية”، وهي الشكوى الجنسية الأشهر بين النساء.

في بعض الحالات، قد يكون فقدان الرغبة الجنسية لدى المرأة مشكلة تعنيها في المقام الأول قبل أن تكون مشكلة تزعج شريكها، لأن هذا الاضطراب يهدد بضعف العلاقة، لكن هناك العديد من الأدوية التي تمكنك من التأثير على انخفاض الرغبة في مرحلة انقطاع الطمث، لذا انصحك بزيارة الطبيب المختص.

أكمل القراءة

عادًة ما تتناقص الرغبة الجنسية عن الذكور والإناث على حدٍ سواء، لكن قد تتناقص عن النساء بدرجة أكبر في بعض الأحيان تبعًا للعديد من العوامل، وخاصًة مع التقدم بالعمر، فالرغبة الجنسية تنخفض لكنها لا تختفي أو تتلاشى بشكل تام، كما أشارت رسالة بحثية في طب الداخلية أن النساء اللواتي تتراوح أعمارهن سن الـ 40 و65، وكان للنشاط الجنسي مكانًا مهمًا في حياتهن، غالبًا ستبقى هذه الرغبة الجنسية.

ولكن إذا لم تكن قادرة على التحدث بالأمر مع شريكها، خاصًة بسبب وجود الأطفال، أو بسبب انقطاع الطمث وما يتبعه من أعراض، أو بسبب القلق والإجهاد والقضايا الاجتماعية أو النفسية، أو حتى بسبب عدم وجود شريك حالي والمشاكل العاطفية، كل ذلك يؤدي إلى تراجع الرغبة الجنسية، ويحدث هذا في منتصف العمر، أو في أواخر الأربعينات والخمسينات. ولكن هناك بعض العادات التي قد تقلل من نسبة حدوث هذا الانخفاض بالرغبة:

  • التمارين الرياضية: فهي تساعد بتحسين الرغبة الجنسية من خلال زيادة تدفق الدم وتحسين الدورة الدموية وتقوية القلب.
  • الإقلاع عن التدخين: فذلك يساعد في تأخير انقطاع الطمث عدّة سنوات، بالإضافة إلى دوره بتحسين تدفق الدم إلى الأعضاء الجنسية.
  • عدم شرب الكحول أو التقليل منها: فالكميات الكبيرة من الكحول تقلل من ردود الفعل الجنسية.
  • إنقاص الوزن واتباع حمية غذائية صحية: لما في ذلك دور في الوقاية من الإصابة بأمراض القلب والسكري.

أكمل القراءة

لطالما كان موضوع الجنس من المواضيع التي تُحكى وراء أبواب مغلقة، ولهذا السبب فإن المجتمع العربي ظلّ غافلاً عن كثير من الحقائق الجنسية التي فُهمت بشكل خاطئ، أما في أيامنا هذه فلم يعد هذا الموضوع هو حديث الناس الساخن الذي يُحكى بالهمس كما كان من قبل، فأصبحت الحقائق واضحة لدينا أكثر، وأدرك الناس الكثير من الأمور كطبيعة المرأة التي تختلف جنسياً عن الرجل مثلاً، إذ تتفاوت شدة الرغبة الجنسية عنها بحسب عمرها إلى أن تتوقف نهائياً عند بعض النساء، لنتعرف على الأسباب والحقائق حول هذا الموضوع.

عادة ما تتلاشى الرغبة مع تقدم العمر بشكل عام، فينخفض ​​الدافع الجنسي تدريجياً لدى الرجال والنساء على حد سواء، ولكن النساء أكثر عرضة للتأثر مرتين بتراجع الدافع الجنسي هذا مع تقدمهن في العمر، وخصوصاً بدءاً من أواخر الأربعينيات والخمسينيات، حيث تخف رغبتهن في ممارسة الجنس، وذلك لعدة أسباب أولها انقطاع الطمث، أي دخول المرأة بما يسمى سن اليأس، إذ يتوقف المبيضان عن إنتاج الأستروجين، وتصبح البطانة المهبلية أرقّ، حيث تخف المرونة المهبليّة وتخف الرطوبة، لتشعر المرأة بآلام عند الإيلاج، فتستغرق بهذا الإثارة وقتاً أطول من المعتاد لتجد المرأة صعوبة أو عدم القدرة على الوصول للنشوة، فنتيجةً لذلك قد تعاني المرأة من انخفاض الرغبة أو عدم الاهتمام بالجنس.

السبب الآخر يتعلق بقضايا اجتماعية أو نفسية كالإجهاد والقلق، كما أن تدهور الصحة المحتمل عند التقدم في العمر قد يقف في طريق ممارسة الجنس، كأمراض القلب التي من شأنها أن تقلل كمية الدم الواصلة للأعضاء الجنسية، بالإضافة لتناول بعض الأدوية التي تحمل آثاراً جانبية مضادة للجنس، ولا ننسى الغذاء غير الصحي أو الزيادة في الوزن فكل هذه الأسباب تؤثر سلباً على صحة الحياة الجنسية بما فيها الشعور بالرغبة.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "في اي سن تتوقف الرغبة الجنسية عند المرأة"؟