كم عدد أشهر السنة الهجرية؟

2 إجابتان

السنة الهجريّة هي سنة في التقويم الهجري تتكون من 12 شهر يستخدمها المسلمون في كل أنجاء العالم، وتستخدم لتحديد مواعيد الأعياد والأحداث الدينيّة المهمة، ويرتبط هذا التقويم بالقمر وأطواره، ويتصف هذا التقويم بصعوبة التنبؤ به، فيتم تعيين شخص أو لجنة لرؤية هلال القمر حتى يتم تحديد طول الشهر، فقد يبدأ شهر في بلد ما قبل بلد آخر.

وأشهر السنة الهجريّة هي كالآتي:

  • محرّم: تمت تسيمته بهذا الاسم بسبب تحريم القتال فيه، وهو ثاني الأشهر قدسية بعد شهر رمضان.
  • صَفَر: يعني اسمه الفارغ، واتى هذا الاسم من فراغ مدن المسلمين بعد خروجهم منها لمحاربة أعدائهم.
  • ربيع الأول:  سمي بذلك الاسم بسبب موافقته فصل الربيع.
  • ربيع الآخر: له نفس سبب تسمية ربيع الأول.
  • جمادى الأول:  اسمه مشتق من كلمة جُمدى، وتعني هذه الكلمة الأرض الجافة، البعض يقول أنّها تعني تجمد الماء من شدة البرد.
  • جمادى الآخر:  له نفس سبب التسمية للشهر السابق.
  • رجب:  ويعني الاحترام والتعظيم، ويحرم في هذا الشهر المعارك أيضًا.
  • شعبان: ويعني اسمه الانفصال، وسمي بهذا الاسم بسبب انفصال العرب لبحثهم عن الماء في هذا الشهر.
  • رمضان: ويأتي اسم هذا الشهر المقدس من كلمة رمض والتي تعني شدة الحر، وقد نزل القرآن الكريم في هذا الشهر.
  • شوال: وهذا الاسم يعني الحمل أو الرفع وسمي بهذا الاسم لأنّ في هذا الشهر تحمل أنثى الإبل.
  • ذو القعدة: وهذا الاسم اتى من قعود المسلمين فيه وامتناعهم عن القتال، ويحرم القتال فيه أيضًا.
  • ذو الحجة: وسمي بهذا الاسم بسبب قيام المسلمين فيه بالحج من جميع أنحاء العالم إلى مكة المكرمة.

وتقل السنة القمريّة عن السنة الشمسية بمقدار 11 يومًا تقريبًا، ومعظم الدول الإسلامية تستخدم التقويم الميلادي بشكل رسمي وذلك لدقة مواعيده، وإلى جانبه تستخدم التقويم الهجري لتحديد مواعيد المناسبات والإحتفالات الدينيّة.

أكمل القراءة

عدد أشهر السنة الهجرية 12 شهرًا، ابتكرَ التقويم الهجري بحلّته المتداوَلة بشكل رسمي في جميع البلدان الإسلامية الخليفة عمر بن الخطاب مع موافقة الصحابة والخلفاء الآخرين، وقد تقرّر تسمية التقويم الهجري بهذا الاسم نسبةً إلى هجرة رسول الله محمد صلى الله عليه وسلّم من مدينة مكّة المكرّمة إلى المدينة المنوّرة في العام 622 ميلادي، ولذلك كان شهر هذه الهجرة هو بداية التقويم الهجري ككلّ وبداية السنة الهجرية بشكل عام، ويُطلَق عليه شهر “محرّم”.

أمّا بالنسبة إلى عدد أشهر السنة الهجرية فهي كما قلنا 12 شهرًا مرتبة بالتتالي:

  1. محرّم: وسميَ بهذا الاسم نسبةً لتحريم القتال فيه، ويُعتبَر من أكثر الأشهر المقدّسة في السنة الهجرية.
  2. صَفَر: ويَعني الفارغ، وقد سُميَ بهذا الاسم لخلوّ مكّة المكرّمة من العرب المسلمين أثناء خروجهن للدّفاع عن عقيدتهم ومحاربة المشركين.
  3. ربيع الأول: يتزامن هذا الشهر مع الاعتدال الربيعي الموسمي ولذلك سُمي بهذا الاسم، كما يحتفلُ المسلمين في أنحاء العالم بهذا الشهر كونهم يعتقدون أنّ ميلاد رسول الله محمد صلى الله عليه وسلّم كان بيِن 12 إلى 17 نيسان أو إبريل، لكن في الحقيقة لا يوجد أي اثباتات في القرآن الكريم أو السنة النبوية الشريفة تؤكّد هذه الاعتقادات تمامًا.
  4. ربيع الآخر: أيضًا يتزامن مع الاعتدال الربيعي.
  5. جمادي الأول: وقد اشتُقّت كلمة جمادي من التجمّد والبرودة الشديد والصقيع، وقد سُميَ هذا الشهر بهذا الاسم كونه يأتي في فصل الانقلاب الشتوي.
  6. جمادي الآخر: أيضًا له نفس حكم تسمية جمادي الأول.
  7. رجب: ويعني الاحترام والتعظيم، ولهذا الشهر فضل عظيم ومكانة عالية بين شهور السنة الهجرية.
  8. شعبان: وتَعني الانفصال وقد سُمي هذا الشهر بهذا الاسم بسبب انفصال العرب المسلمين للبحث عن الماء، وفي هذا الشهر تقع ليلة مُنتَصَف شعبان، الليلة التي تحوّلت فيها القبلة من بيت المقدِس إلى البيت الحرام بمكة المكرمة، ولهذه الليلة وهذا الشهر شأنٌ عظيم عند مُعتنقي الديانة الإسلامية.
  9. رمضان: وفي هذا الشهر أُنزِل القرآن الكريم ويُعتبَر أعظم شهور السنة الهجرية وأكثرها عبادة وتضرّع، ففي هذا الشهر يتحقّق ركنٌ من أركانِ الإسلام الخمسة وهو الصوم.
  10. شوال: ويَعني الحَمل، ويحتفلُ السلمون في بداية هذا الشهر بعيد الفطر المُبارَك.
  11. ذو القعدة: ويُطلَق على هذا الشهر هذه التسمية نسبةُ لقعود المُسلمون فيه وامتناعهم عن الحروب.
  12. ذو الحجة: وهو شهر الحج، ففي هذا الشهر يتوافدُ المسلمون من جميعِ أنحاء العالم لأداء مناسِك الحج.

عدد أشهر السنة الهجرية

في البداية كانت تُستخدَم الأحداث التاريخية المُميّزة في الدين الإسلامي لتسمية عام ما أو حِفظَه من الاندثار التاريخي والواقعي، مثلًا سُميَ العام الذي ولِد فيه النبي محمد صلى الله علية وسلّم بعام الفيل وهو العام 571 ميلادي أو 53 قبل الهِجري تقريبًا. وبعد إبرام التقويم الهجري، استندَ المسلمون القدماء والصحابة والخلفاء إلى القرآن الكريم وتحديدًا سورة التوبة لتقسيم أشهر السنة الهجرية إلى نوعين:

الأول: وهو الأشهر المقدّسة أو الأشهر الحُرُم والتي تُحرَم بها أي حروب أو انتهاك للحقوق أو الظلم أو قتال بين الناس أيًّا كانت اعتقاداتهم أو أديانهم، وهي أربعة أشهر “المحرّم وذي القعدة وذي الحجّة ورَجَب”.

الثاني: وهي الأشهر غير المُحرَمة التي تُسمَح بها الحروب والمعارِك والفتوحات، وهي الأشهر الثمانية الباقية من السنة الهجرية ” صَفَر وربيع الأول وربيع الآخر وجمادي الأول وجمادي الآخر وشعبان ورمضان وشوال”.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "كم عدد أشهر السنة الهجرية؟"؟