تعمل قلوبنا بطريقة متناغمة جداً، وفي كل مرّة ينبض قلبك، فإنّه أولاً يمتلئ بالدم، ثم يضخّهُ. يحتوي القلب على صمامات تفتح وتغلق مع كل نبضة، وتُساعد صمامات القلب الدم على التدفق بسلاسة في اتجاهٍ واحد من خلال حجرات القلب و منها لبقية جسمك.

صمامات قلب الإنسان هي هياكل استثنائية! هذه الأغشية الشبيهة بالمناديل الورقية الرقيقة والملتصقة بجدار القلب تفتح وتغلق باستمرار لتنظيم تدفق الدم (مما يسبب دقات القلب). يحدث هذا الفتح والغلق يومًا بعد يوم، سنةً بعد سنة، في الواقع، يقوم القلب بحوالي 80 مليون نبضة في السنة، أو ما بين 5 إلى 6 مليارات نبضة في متوسط العمر، كل نبضة هي استعراضٌ رائع للقوة والمرونة.1

صمامات القلب ووظيفة كلٍ منها

صمامات القلب أربعة: ثلاثي الشرف، الرئوي، التاجي و الأبهري. يتم دعم شرفات الصمامات بواسطة حلقات من الأنسجة الليفية القوية تسمى الطوق. يُساعد الطوق في الحفاظ على الشكل السليم للصمام.

الصمام ثلاثي الشرفات

يغلق الأذين الأيمن (الحجرة اليمنى العليا) الذي يحمل الدماء القادمة من الجسم. ويفتح للسماح للدم بالتدفق من الأذين الأيمن إلى البطين الأيمن (الحجرة اليُمنى السفلية)، ويمنع التدفق العكسي للدم من البطين إلى الأذين عند ضخ الدم من البطين.

تشمل مشاكله: رتق الصمام ثلاثي الشرفات، قلس الصمام ثلاثي الشرفات، تضيق الصمام ثلاثي الشرفات.

الصمام الرئوي

يغلق البطين الأيمن، ويفتح للسماح بضخ الدم من القلب إلى الرئتين من خلال الشريان الرئوي حيث سيتلقى الأكسجين.

تشمل مشاكله: تضيق الصمام الرئوي، قلس الصمام الرئوي.

الصمام التاجي

يُغلق الأذين الأيسر ( الحجرة العلوية اليُسرى) ويجمع الدم الغني بالأكسجين القادم من الرئتين، ويَفتح للسماح بمرور الدم من الأذين الأيسر إلى البطين الأيسر.

تشمل مشاكله: هبوط الصمام التاجي، قلس الصمام التاجي، تضيق الصمام التاجي.

الصمام الأبهري

يُغلق الحجرة السفلية اليسرى (البطين الأيسر) التي تحمل الدم الغني بالأكسجين قبل ضخّه إلى الجسم، ويفتح للسماح للدم بالخروج من القلب (من البطين الأيسر إلى الشريان الأبهري و منهُ إلى أنحاء الجسم).

تشمل مشاكلهُ: قلس الأبهر (وتسمى أيضًا قصور الأبهر)، وتضيق الأبهر.

ضروريات لعمل صمامات القلب بشكل جيد

  • بنية صمام سليمة ومرنة.
  • يجب أن يفتح الصمام كلياً حتى تمر كمية الدم الصحيحة.
  • أن يغلق الصمام بإحكام حتى لا يعود الدم إلى الحجرة (باتجاه الخلف).2

آلية عمل صمامات القلب

تعمل صمامات القلب وفق الآلية التالية:

  1. فتح الصمام ثلاثي الشرفات والصمامات التاجية

    يتدفق الدم من الأذين الأيمن إلى البطين الأيمن من خلال الصمام ثلاثي الشرفات المفتوح، ومن الأذين الأيسر إلى البطين الأيسر من خلال الصمام التاجي المفتوح.

  2. اغلاق الصمام ثلاثي الشرفات والصمامات التاجية

    عندما يكون البطين الأيمن ممتلئ، يغلق الصمام ثلاثي الرؤوس ويمنع الدم من التدفق للخلف إلى الأذين الأيمن عند انقباض البطين الأيمن.
    عندما يكون البطين الأيسر ممتلئ، يغلق الصمام التاجي ويمنع الدم من التدفق للخلف إلى الأذين الأيسر عند انقباض البطين الأيسر.

  3. فتح صمام الرئة والشريان الأبهري

    عندما يبدأ البطين الأيمن بالتقلص، يتم فتح الصمام الرئوي ويُضخ الدم من البطين الأيمن من خلال الصمام الرئوي إلى الشريان الرئوي ثمّ إلى الرئتين.
    عندما يبدأ البطين الأيسر بالتقلص، يتم فتح الصمام الأبهري ويُضخ الدم من البطين الأيسر من خلال الصمام الأبهري إلى الشريان الأبهر. يتفرع الأبهر إلى العديد من الشرايين ويوفر الدم للجسم.

  4. اغلاق صمامات القلب الرئوية والأبهر

    عندما ينتهي البطين الأيمن من الانقباض و يبدأ بالاسترخاء، يتم اغلاق الصمام الرئوي، هذا يمنع الدم من التدفق مرة أخرى للبطين الأيمن. عندما ينتهي البطين الأيسر من الانقباض و يبدأ بالاسترخاء، يتم اغلاق الصمام الأبهري، هذا يمنع الدم من التدفق مرة أخرى إلى البطين الأيسر.

يتكرر هذا النمط من الانقباض و الانبساط مما يتسبب في تدفق الدم بشكل مستمر إلى القلب والرئتين والجسم، وبعمل الصمامات بشكل طبيعي فإنها تضمن تدفق الدم دائماً بحرية في اتجاه واحد و عدم وجود تسرب للخلف.3

المشاكل التي يمكن أن تصيب صمامات القلب

الأمراض التي تصيب صمامات القلب إمّا خلقية منذ ولادة الإنسان أو تحدث خلال حياته، واكثر الأسباب شيوعاً لحدوث خلل في عمل الصمامات:

  • التغييرات المرتبطة بالعمر: كلما تقدمتَ في العمر، يمكن أن يتغير شكل أو مرونة صمامات قلبك؛ يمكن للكالسيوم والعناصر الأخرى أن تُثخّن أو تقوي من اللويحات الموجودة في الصمامات.
  •  التهابات الصمامات (التهاب الشغاف).
  • الحمى الروماتيزمية نتيجة للعدوى ببكتيريا غير معالجة.
  • الحالات الأخرى التي قد تضر بصمامات القلب مثل: نوبة قلبية أو فشل القلب المتقدم أو تراكم البلاك (تصلب الشرايين).

يمكن أن تحدث مشكلتان رئيسيتان عند إصابة صمامات القلب أو تلفها:

  1. يحدث القلس عندما لا يغلق الصمام تمامًا، نتيجة لذلك، يمكن أن يتدفق الدم للخلف بدلاً من ضخه من القلب (حركتهِ باتجاه الأمام). يتعين على البطين الأيسر أن يعمل بجهد أكبر لضخ الدم الزائد الذي عاد إلى القلب، ومع مرور الوقت، يمكن أن يزداد سماكة، ويمكن أن يؤدي التدفق إلى الخلف أيضًا إلى تراكم السوائل في الرئتين. غالبًا ما يعود القلس، أو التدفق الخلفي، إلى فشل شرفات الصمام في التماسك معاً مما يترك فجوة يمكن من خلالها أن يعود الدم. يمكن أن يحدث هذا الموقف لعدة أسباب، بالنسبة إلى القلس التاجي، وهو مشكلة التسرب الأكثر شيوعاً، فغالباً ما يحدث ذلك بسبب الهبوط أي عندما تفشل الشرفات اللينة في الصمام التاجي في الإغلاق معًا بسلاسة، بدلاً من ذلك، ينفتح جزء من الصمام إلى الحجرة العلوية، مما يسمح بتدفق الدم في الاتجاه الخاطئ. في بعض الأحيان، يمكن للشرفات الطرية أن تتمزق، وبالتالي يمكن أن تتسرب كمية كبيرة من الدم إلى الوراء.
  2. يحدث التضيق عندما تُصبح أنسجة الصمام قاسية للغاية. هذا يمكن أن يمنع أو يحد من تدفق الدم عبر القلب وبقية الجسم. يمكن أن يؤدي تراكم الكالسيوم والرواسب الأخرى على صمامات القلب إلى التضيق ومع التضيق يُصبح القلب أكثر سمكاً مع مرور الوقت. في البداية، هذا وضع مفيد لأن العضلات تبني المزيد من القوة، ولكن مع مرور الوقت سوف يتعب القلب لأن تدفق الدم إلى القلب لا يزال كما هو ولا يكفي للحفاظ على هذه العضلات الإضافية.

مشاكل صمام القلب قد تتطور فجأة أو مع مرور الوقت. بوجود مرض في صمام القلب، يجب أن يعمل القلب بجهد أكبر وقد لا يتمكن من الضخ أحياناً، نتيجة لذلك، يفيد كثير من الناس بأنهم يعانون من ضيق في التنفس. إذا لم يتم علاج مرض صمام القلب، فقد يؤدي ذلك إلى فشل القلب أو السكتة الدماغية أو الموت القلبي المفاجئ.4

المراجع