كم يجب أن يكون عدد الشركاء في شركاء متضامنون؟

1 إجابة واحدة
مهندسة مدنية
الهندسة المدنية, جامعة تشرين

شركة التوصية البسيطة هي شركة محدودة تعقد بين شريكين على الأقل، وهما شركاء متضامنون وشركاء محدودون، وعادةً يعمل الشريك المحدود كمانح مالي ولا يشارك بنشاط في الأعمال اليومية، أي أنهم مسؤولون جزئياً فقط عن الالتزامات في الشراكة المحدودة.

أما الشريك المتضامن فهو يعمل كمدير إداري وممثل للمؤسسة خارجيًا وبالتالي يتولى الإدارة الكاملة للشركة، ويكون المسؤول شخصياً ضمن شراكة محدودة ويتحملون المسؤولية المباشرة والمشتركة، مع كل من الشركة وأصولهم الخاصة، وغالبًا ما يكون الشريك المتضامن هو المؤسس الطموح الذي يفتقر إلى رأس المال اللازم أو الموارد الأخرى (مثل مساحة العمل والدراية والتقنيات) لتنفيذ فكرة أعمالهم.

لذلك يلجؤون إلى أفراد الأسرة أو الأقارب أو الأصدقاء لمحاولة إقناعهم بأن يساهموا معهم باعتبارهم شركاء محدودين، أي أنهم يساهمون برأس المال في شكل مساهمات نقدية أو مساهمات أخرى وبالتالي يشاركون في جميع الأرباح التي تحققها الشركة، وكذلك يجب عليهم قبول مخاطر منخفضة نسبيًا (أي خسارة رأس مال الأسهم) ولا يحتاجون إلى المشاركة في الأعمال اليومية.

الشريك المحدود محدود من حيث المبدأ أي يصل حصريًا إلى حد مساهمة رأس مال الشريك الشخصي، أي الأموال أو الأصول التي ساهمت في المشروع أصولهم الخاصة لا تزال على حالها، ومن ناحية أخرى تعد مسؤولية الشريك المتضامن غير محدودة وقد تكون أصولهم الشخصية معرضة للخطر إذا أفلست الشركة وتحتاج إلى سداد ديون كبيرة.

إذا شارك العديد من الشركاء المتضامنين في المشروع فيجب عليهم تحمل إجمالي الدين في أجزاء متساوية معًا، ما لم يتم الاتفاق على خلاف ذلك في النظام الأساسي، وفي حال رفض أحد الشركاء المتضامنين الدفع فإنه يحق للشركاء المحرومين المطالبة بالتعويض، لذلك فإن المسؤولية هي أهم فرق بين الشريك المحدود والشريك المتضامن في الشراكة المحدودة.

الشريك المتضامن لديه مخاطر مسؤولية متزايدة ولكن بالمقابل لديه قوة أكبر داخل الشركة، وهذا الحق الخاص في الإدارة والتمثيل يضعهم في موقع صانع القرار الوحيد في الشركة فيما يتعلق بالإجراءات المعتادة مثل شراء السلع وكتابة الشيكات وتوظيف وفصل الموظفين، كما يحق لهم الحصول على مكافأة خاصة لالتزامهم الشخصي كمدير إداري، كما أنه يتلقى كل شريك مقدارًا معينًا من الفائدة على حصص رأس المال من الأرباح المتبقية.

أما بالنسبة لعدد الشركاء فإنه كل شركة بحاجة كحد أدنى وجود شخصين، وكذلك الشركة ذات المسؤولية المحدودة إلا في حال كان الشريك زوجًا وزوجه فإن ذلك يتطلب وجود شخص ثالث وذلك لمنع التحايل من قبل البعض، وذلك بأن يقوم الزوج بإدخال زوجته صوريًا شريكًا في الشركة ذات المسؤولية المحدودة وهي في الحقيقة أمواله الشخصية، فتصبح بالتالي كأنها شركة الشخص الواحد الذي يمنعه القانون وذلك لأن أموال المتدين تعتبر كلها ضامنة لديونه والذمة المالية للشخص لا تتجزأ.

أما الحد الأعلى لعدد الشركاء في كل أنواع الشركات لم يحدد، ولكن بالرغم من ذلك تم تحديد حدًا أعلى للشركاء في الشركة ذات المسؤولية المحدودة وهو (30) شريكًا.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "كم يجب أن يكون عدد الشركاء في شركاء متضامنون؟"؟