كوريا الجنوبية هي الدولة التي تشكل النصف الجنوبي من شبه الجزيرة الكورية محاطةً ببحر اليابان والبحر الأصفر، وتبلغ مساحتها حوالي 38،502 ميل مربع (99،720 كيلومتر مربع)، تقع حدودها مع كوريا الشمالية عند خط وقف إطلاق النار الذي تم تأسيسه في نهاية الحرب الكورية عام 1953، حيث تم تقسيم كوريا إلى كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية.

اليوم، تكتظ كوريا الجنوبية بالسكان، والاقتصاد هناك ينمو بشكلٍ سريعٍ، وخاصةً في إنتاج السلع الصناعية ذات التكنولوجيا الفائقة والمتطوّرة.1

اللغات المستخدمة في كوريا الجنوبية

يتكلم جميع الكوريين اللغة الكورية والتي لها صلات باللغة اليابانية، كما تحتوي على العديد من الكلمات الصينية. تعرف هذه اللغة باسم الهانغول (Han’gŭl)، وتتكون من حروفٍ أو رموزٍ هجائيةٍ تشمل 10 حروف صوتية، و14 أخرى ساكنة، وتتم كتابة الكورية كمزيجٍ من الرسوم (الأيديوجرامات) الصينية والهانغول.

لكن، تسلل بالفعل عددٌ كبيرٌ من الكلمات والعبارات الإنجليزية إلى اللغة (سواءً كانت سليمة أو معدلة عن طريق الاستخدام المحلي) كنتيجةٍ للوجود الأمريكي في كوريا الجنوبية منذ عام 1950.2

التعليم والدراسة

التعليم في كوريا الجنوبية

يولي مجتمع كوريا الجنوبية بكافّة فئاته أهميةً كبيرةً للتعليم القوي، فيسعى الجميع لأن يكونوا متعلمين قدر الإمكان، وبالنسبة للنظام المدرسي، فيتكون من 6 سنواتٍ من التعليم الإبتدائي، و3 سنوات في المدارس المتوسطة والثانوية، و4 سنوات أخرى في الكلية.

بعد ذلك يتم الدخول إلى الجامعات للحصول على شهاداتٍ عليا، وبالنسبة للكوريين يعتمد تعليمهم المبكر بالكامل على الالتحاق بكليةٍ جيدةٍ بناءً على رغبة الأهل، وبمجرد القيام بذلك سيكون الأهل سعداءَ للغاية.3

الديانات المتّبَعة في كوريا الجنوبية

رموز دينية - كوريا الجنوبية

حرية الدين مكفولةٌ دستوريًا في كوريا الجنوبية ولا يوجد دينٌ وطنيٌّ رسميّ، وتنتشر الديانات الكونفوشيوسية، والديانة البوذية، والمسيحية في البلاد، وتُعدّ البوذية الديانة الأكثر أتباعًا في البلاد، وتعاليمها لها تأثيرٌ كبيرٌ على نمط الحياة في كوياة الجنوبية، وكذلك الثقافة والفن الكوريَين، كما يعتبر الرمز Yungdrung هو الرمز الرئيسي للبوذية الكورية، ويمكن العثور عليه في جميع المعابد والأماكن الدينية في كوريا.

الاحتفالات والأعياد

المهرجانات لها أهمية كبيرة في الحياة الاجتماعية في كوريا الجنوبية ككلٍ، فالمهرجانات الكورية مليئةٌ بالحياة والألوان والفرح، ويتم الاحتفال بها على مدار العام، وترتبط معظم هذه الاحتفالات والمهرجانات بالحصاد والأسرة، ذلك أن المجتمع الكوري يعتمد على الزراعة فيتم التركيز في الكثير من احتفالاتهم على الصلاة من أجل حصادٍ جيدٍ.

تحولت تلك الأحداث تدريجيًا إلى احتفالاتٍ ومهرجاناتٍ شعبيةٍ تقام بانتظامٍ في كوريا، مثل احتفال هانشي (مهرجان الطعام البارد) الذي يمثل بداية موسم الزراعة.4

طعام أهالي كوريا الجنوبية

يُستخدم الطعام في الاحتفالات خاصةً في حفلات الزفاف وأعياد الميلاد وتكريم الأجداد، ويعتمد المطبخ الكوري إلى حدٍ كبيرٍ على الأرز والمعكرونة والخضروات واللحوم.

يُعد طبق الـ “كيمتشي” الطبق الوطني الرئيس، ويُؤكل مع معظم الوجبات، وهو مُكوَّنٌ من مجموعةٍ متنوعةٍ من الخضروات التي يتم تخميرها ويمكن تخزينها لفتراتٍ طويلةٍ من الزمن، أما المشروب الوطني الكوري هو “Soju” وهو مشروبٌ يشبه الفودكا وتتراوح كمية الكحول فيه بين 18-25 ٪.

تعتمد ثقافة الشعوب في كوريا الجنوبية على الأدب والاحترام بالدرجة الأولى، لذا توجد بعض القوانين الكورية لمشاركة الوجبات مع الآخرين، ومنها:

  • يجب أن يجلس كبار السن أولًا على الطاولة.
  • يقول الضيف “jal meokkessumnida” مما يعني “سوف أستمتع بالوجبة” كدليلٍ على احترام المُضيف.
  • تناول الطعام بنفس وتيرة الأشخاص الآخرين الجالسين على الطاولة.
  • مضغ الطعام مع إغلاق الفم، ويجب عدم إصدار أي صوتٍ أثناء المضغ.
  • عدم صب المشروب الخاص، وعدم رفض المزيد من المشرب إذا تم العرض، وبدلًا من الرفض، يمكن ترك القليل من المشروب في الكأس لكي لا يبقى فارغًا.
  • عندما يتعلق الأمر بتسديد الفاتورة في المطاعم قد يعرض المدعو الدفع، ولكن المضيف سيدفع عمومًا الجميع.
  • إذا تمت الدعوة لمتابعة المشروبات أو الحفلات بعد العشاء فلا يجب رفض هذه الدعوة.

المحظورات في ثقافات كوريا الجنوبية

توجد بعض المحظورات عند الشعب الكوري يجب الابتعاد عنها للمحافظة على العادات والتقاليد السائدة في البلاد، ومنها:

  • عدم ارتداء الأحذية في أماكن العبادة أو بيوت الناس.
  • عدم وضع القدمين على الأثاث.
  • عدم الأكل أو الشرب في الأماكن العامة أثناء المشي.
  • عدم استخدام الحبر الأحمر، لأنه يعتبر رمزًا للموت، وهو مخصصٌ فقط لكتابة أسماء المتوفين، ويُظَن أن الشخص يتمنى الموت للمتلقي.
  • عدم استخدم الرقم أربعة إذا كان ذلك ممكنًا خاصةً عند تقديم الهدايا؛ بسبب التشابه بين نطق كلمة الموت باللغة الكورية ونطق كلمة أربعة.
  • عدم الوقوف بالقرب من الأشخاص الذين تقابلهم للمرة الأولى والمحافظة على طول ذراعٍ بينكما إن أمكن.5

المراجع