على الرغم من نمو نظام التشغيل ماك ومحاولاته الحثيثة منافسة ويندوز في هذا المجال؛ إلا أنه ما زال الكثيرون يعيشون في “عالم ويندوز” الذي يبدو من الصعب التخلي عنه بصورة كاملة، وسواء كنت مستخدمًا مخضرمًا أو مبتدئًا لنظام التشغيل ماك؛ إلا أنك ستحتاج على الأقل مرة واحدة إلى جهاز يعمل بنظام التشغيل ويندوز لتطبيق واحد متعلق بالعمل، أو قد ترغب في لعب بعض الألعاب غير المتوفرة لنظام التشغيل ماك. وأيًا كان السبب فهناك بعض الطرق البسيطة التي تحقق تشغيل نظام التشغيل ويندوز على ماك وإليك كيفية عمل ذلك.

ما زالت مايكروسوفت تبلى بلاءً حسنًا مع نظام تشغيلها ويندوز، وخاصة النسخة الأخيرة ويندوز 10 التي أصبحت الآن موجودة على أكثر من “800” ألف جهاز، وتتجه بخطى حثيثة للهدف الأكبر وهو مليار جهاز بنهاية عام 2019، وفي هذا القطاع نجد أن نظام التشغيل ماك Mac لا زال ينافس ويجد جاذبية كبيرة من المستخدمين لسهولة استخدامه وبرامجه الغنية عن التعريف وخدمة العملاء التي يمكن الوصول إليها بسهولة، حيث يفضل بعض الأشخاص أجهزة كمبيوتر آبل العاملة بنظام التشغيل ماك بصورة خاصة.

تشغيل نظام التشغيل ويندوز على اجهزة ماك عبر التمهيد المزدوج والمحاكاة الافتراضية

هناك طريقتان رئيسيتان من أجل تشغيل نظام التشغيل ويندوز على ماك الخاص بك، حيث يمكنك التمهيد المزدوج Dual Boot للنظامين وتقسيم محرك الأقراص الثابتة إلى قسمين وتشغيل نظام تشغيل واحد، أو يمكنك تشغيل أحدهما افتراضيًا مما يتيح لك تشغيل نظام واحد داخل الآخر في وقت واحد، وهناك إيجابيات وسلبيات لكلا الخيارين لذلك سيكون عليك اختيار الخيار المناسب لاحتياجاتك.

يعد التشغيل المزدوج أمرًا رائعًا لأنه يوفر لكل نظام تشغيل الموارد الكاملة لجهاز الكمبيوتر الخاص بك، فعند استخدام نظام التشغيل macOS، يعمل جهاز الكمبيوتر الخاص بك فقط على نظام التشغيل macOS، وسيكون لديك وحدة المعالجة المركزية وذاكرة الوصول العشوائي بأكملها تحت تصرفك للحصول على أفضل أداء. وعندما تريد تشغيل Windows فما عليك سوى إعادة تشغيل الجهاز واختيار نظام التشغيل ويندوز مع تشغيل جميع موارد الجهاز ليعمل بنظام التشغيل هذا فقط، وقد تكون مسألة إعادة التشغيل كل مرة متعبة بعض الشيء لكن هذه الطريقة رائعة بالنسبة للعب الألعاب أو تحرير الفيديو أو المهام الأخرى التي تتطلب استخدامًا كثيفًا للموارد، حيث تحتاج إلى كل القوة التي يمكنك الحصول عليها.

بينما تتيح لك المحاكاة الافتراضية Virtualization من ناحية أخرى تشغيل كلا نظامي التشغيل في نفس الوقت، وهو أكثر ملاءمة إذا كنت تحتاج فقط إلى تشغيل برنامج واحد للعمل إلى جانب تطبيقات Mac الأخرى، وعند القيام بذلك سيكون عليك تقسيم وحدة المعالجة المركزية وذاكرة الوصول العشوائي الخاصة بجهاز الكمبيوتر الخاص بك بين نظامي التشغيل، مما يعني أن كل شيء سوف يعمل بشكل أبطأ بينما يتم تشغيل كلا النظامين وستلاحظ انخفاض التباطؤ إذا كان لديك جهاز iMac قوي.

التشغيل المزدوج دائمًا مجاني، في حين أن التكلفة الافتراضية قد تكلف مالًا بحسب ما تستخدمه، وفي هذا الدليل سنعرض لك خيارًا مجانيًا وهو VirtualBox وخيارًا مدفوعًا يُعرف باسم Parallels، وتحتاج أيضًا إلى مفتاح ترخيص قانوني لنظام التشغيل ويندوز، لأنك ستدخل مفتاحك أثناء التثبيت أو بعد فترة وجيزة لتنشيط ويندوز.

إذا لم يكن لديك قرص نظام التشغيل ويندوز، يمكنك تنزيل أحدث إصدار بحرية باستخدام أداة إنشاء الوسائط من مايكروسوفت، وما عليك سوى اتباع التعليمات التي تظهر على الشاشة واختيار تنزيل ISO عند طلبها وحفظها في مكان آمن قبل المتابعة عبر الخطوات التالية.

كيفية التمهيد المزدوج باستخدام Boot Camp

سيرشدك معالج التمهيد البسيط من Apple Camp خلال عملية تمهيد نظامك بالكامل، ويُنصح بشدة بأخذ نسخة احتياطية لبياناتك قبل البدء للتأكد من أنك لن تفقد أي بيانات مهمة عند تقسيم محركات الأقراص، وبمجرد أن تكون جاهزًا للبدء؛ اضغط على مفتاحي Command + Space لتشغيل Spotlight واكتب “Boot Camp Assistant” ثم اضغط على إدخال Enter لتشغيل المعالج.

يجب أن يكون إعداد Boot Camp واضحًا إلى حد ما، ويجب أن تعمل الخيارات الافتراضية لمعظم الأشخاص، وعند سؤالك ما عليك سوى اختيار ISO الذي قمت بتنزيله مسبقًا وسيقوم Boot Camp Assistant بالكتابة على قرص USB مع برامج التشغيل الضرورية، ومع ذلك يتعين عليك تحديد كيفية تقسيم محرك القرص الثابت تلقائيًا، يحتاج ويندوز إلى 32 جيجابايت على الأقل من مساحة القرص الصلب، ولكنك ستحتاج بالتأكيد إلى توفير المزيد لإتاحة المجال للبرامج والمستندات وأي تحديثات مستقبلية لويندوز.

بمجرد الانتهاء من تقسيم محرك الأقراص، سيعيد Boot Camp Assistant إعادة تشغيل جهاز Mac ويدخل إلى إعداد Windows. من هناك يمكنك تصفح المعالج تمامًا كما تفعل على أي جهاز كمبيوتر آخر، وعندما يُطلب منك تحديد المكان الذي تريد تثبيت ويندوز فيه حدد قسم “BOOTCAMP” وانقر فوق الزر “تهيئة Format” وانقر فوق “التالي Next“، وكن حذرًا جدًا في عدم تهيئة قسم Mac الخاص بك وهو على الأرجح “Drive 0 Partition 2”.

قد تتم إعادة تشغيل جهاز الكمبيوتر الخاص بك عدة مرات أثناء عملية التثبيت، ولكن بمجرد وجودك في ويندوز سيطالبك بتثبيت برامج تشغيل جهاز Mac الخاص بك، ويضمن ذلك أن تعمل شبكة Wi-Fi ولوحة التتبع، وكاميرا الويب، والأجهزة الأخرى بشكلٍ صحيح لذلك لا تتخطى هذه الخطوة وبمجرد الانتهاء من ذلك يمكنك البدء في تشغيل نظام التشغيل ويندوز على ماك.

ويمكنك إعادة تشغيل نظام التشغيل MacOS عن طريق إعادة تشغيل جهاز الكمبيوتر، وعندما تسمع رنين بدء التشغيل هذا سيعطيك قائمة مع أنظمة التشغيل التي يمكنك التمهيد منها، بمجرد الرجوع إلى نظام التشغيل MacOS قد ترغب في الانتقال إلى “تفضيلات النظام System Preferences > قرص بدء التشغيل Startup Disk” وانقر فوق رمز القفل في الزاوية لإجراء تغييرات، وحدد محرك Macintosh لديك باعتباره الافتراضي وإلا فسيتم تشغيل جهاز الكمبيوتر الخاص بك بنظام التشغيل ويندوز في كل مرة، وهذا على الأرجح ليس ما تريده.

كيفية محاكاة ويندوز في برنامج  VirtualBox

إذا كنت ترغب في تجربة المحاكاة الافتراضية فإن VirtualBox هو خيار مجاني رائع، بالتأكيد الأمر ليس سهلًا ومصقولًا تمامًا مثل Parallels، لافتقاده لبعض الميزات المفيدة لكنه مجاني تمامًا وسيؤدي المهمة على ما يرام.

قم بتنزيل VirtualBox وتثبيته كما تفعل مع أي تطبيق Mac آخر ثم قم بتشغيله وانقر فوق الزر “جديد New” الأزرق في شريط الأدوات لإنشاء جهاز افتراضي جديد، امنحه اسمًا (مثل “Windows 10”) واختر نظام التشغيل الخاص بك من القائمة مثل Windows 10 (64 بت). بعد ذلك ستحتاج إلى تخصيص موارد لجهازك الافتراضي مثل ذاكرة الوصول العشوائي ومساحة القرص الصلب.

وتذكر أنه كلما زادت مساحة ويندوز كلما قل ما تحتاجه لنظام التشغيل MacOS عند تشغيلهما معًا، لذا حاول تحقيق التوازن، وطالما بقيت داخل الشريط الأخضر لذاكرة الوصول العشوائي واخترت قرص تخصيص حيوي؛ فيجب أن يكون لديك مساحة كافية.

بمجرد التثبيت حدد الجهاز الظاهري في الشريط الجانبي وانقر فوق الزر “إعدادات Setting” في شريط الأدوات، ولا تتردد في تصفح الإعدادات، ولتثبيت ويندوز ستحتاج إلى الانتقال إلى علامة التبويب “التخزين Storage” وتحميل ISO الذي قمت بتنزيله مسبقًا، وانقر فوق رمز القرص المضغوط الذي يظهر “فارغ Empty” ثم على الجانب الأيمن من النافذة انقر فوق “اختيار ملف القرص البصري الظاهري Choose Virtual Optical Disk File” لتوجيه VirtualBox إلى ملف ISO الخاص بك وانقر فوق موافق Ok عند الانتهاء.

الآن انقر على زر البدء الأخضر الكبير في شريط الأدوات وسيقوم VirtualBox ببدء مثبت ويندوز، ويمكنك إعداده كما لو كان على كمبيوتر شخصي جديد، وسيكون القرص الثابت الافتراضي فارغًا، لذا يتعين عليك اختيار “تثبيت مخصص Custom Install” عند المطالبة وتحديد محرك الأقراص الثابت الخاص بك والنقر فوق “جديد New” لتهيئته.

بمجرد تشغيل ويندوز يُنصح بالانتقال إلى: Devices > Insert Guest Additions CD Image وتشغيل مثبت إضافات الضيوف من داخل ويندوز، سوف يمنحك هذا مجلدات مشتركة ودعم فيديو أفضل وتكاملات مفيدة أخرى، وستتمكن حتى من تشغيل التطبيقات في نافذة خاصة بها على جهاز الماك الخاص بك باستخدام Seamless Mode، ويمكن الوصول إليها من قائمة “عرض View” في VirtualBox.

تشغيل نظام التشغيل ويندوز على اجهزة ماك عبر محاكاة ويندوز بإستخدام Parallels

إذا كنت تحب فكرة جعل ويندوز افتراضيًا أو تريد المزيد من الميزات مثل القدرة على جعل قسم Boot Camp افتراضيًا، فإن برنامج Parallels يعد طريقة رائعة لتشغيل ويندوز على جهاز ماك، قم بتنزيل التطبيق من هنا (هناك نسخة تجريبية مجانية مدتها 10 أيام وبعدها تكلف النسخة الكاملة 80 دولارًا).

قم بتثبيته على جهاز Mac الخاص بك وابدأ تشغيله، وإذا كان لديك بالفعل قسم Boot Camp فسوف يسأل عما إذا كنت تريد استخدام ذلك كتثبيت لنظام ويندوز. إذا لم يكن الأمر كذلك يمكنك فقط النقر فوق الزر “تثبيت ويندوز Install Windows” وستقوم Parallels بكل العمل مثل تنزيل ويندوز وتثبيته وإعداده، وكل ما عليك هو الجلوس ومشاهدة ذلك، وبعد ذلك بقليل ستتمكن من تشغيل نظام التشغيل ويندوز على اجهزة ماك .

ويجب عليك إنشاء حساب Parallels لاستخدام الجهاز الافتراضي، ولكن بمجرد القيام بذلك يمكنك النقر فوق ويندوز وتثبيت البرنامج واستخدامه كالمعتاد، ويمكنك ضبط تخصيص موارد Parallels عن طريق إعداداته، إذا كنت تشعر أن ويندوز يحتاج إلى RAM أو مساحة تخزينية أكثر مما توفره Parallels أو انقر فوق أيقونة شريط القوائم الخاصة به للدخول إلى “وضع التماسك Coherence Mode”، حيث يمكنك تشغيل تطبيقات ويندوز في نافذة خاصة بها على جهاز الماك الخاص بك.1

المراجع