كيفية تصميم فيديو احترافي

الرئيسية » لبيبة » منوعات » كيفية تصميم فيديو احترافي
تصميم

ويقوم الفيديو بنقل إشارةٍ إلى الشاشة ومعالجة الأمر للسماح بعرض اللقطات عليها، وغالباً ما يحتوي الفيديو على مكوناتٍ صوتيةٍ مرافقةٍ للصور المعروضة، وسنعرض في هذا المقال بعض الخطوات لـ تصميم فيديو احترافي.1

إمكانية تصميم فِيديو احترافي بواسطة الهاتف الذكي

تحتوي الهواتف الذكية كاميرات عالية الدقة تستطيع تصوير فيديو احترافي، ويجب الإشارة إلى أنّ مدى تطور التقنيات المستخدَمة في صنع الفيديو يؤثر على جودته، فالتقنيات الضعيفة لا تعطي فيديو ذي دقة عالية، ويجد مستخدمو الهواتف الذكية عدة فوائد لها في تصوير الفيديو حيث يمكن حملها في كل مكانٍ فلا تضيع فرصهم في استغلال لحظات التصوير المفاجئة العفوية، إضافةً إلى وجود عدة تطبيقاتٍ يمكن تحميلها على أجهزة iOS وAndroid تزيد من فعالية كاميرا الفيديو في الجهاز، كما توفر خيارات تعديلٍ ومؤثراتٍ رقميةٍ متطورةٍ إضافةً إلى إمكانية عرض الفيديو بعد انتهاء تصويره مباشرةً، أما الأهم بالنسبة لهم هو تسهيل دخولهم مجال صناعة الأفلام.2

خطوات يمكن اتباعها لـ تصميم فيديو احترافي بواسطة الهاتف الذكي

  • الإضاءة الجيدة أمرٌ أساسيٌّ، حيث تؤثر الإضاءة المناسبة على كاميرا الهاتف الذكي لأن عدسات وحساسات الصور فيها حجمها أصغر، فتصوير الفيديو في الأماكن ذات الإضاءة الجيدة لن يُظهِر أيّ ظلالٍ ومناطقٍ غير واضحةٍ في الفيديو، كما أنه لا يجب توجيه كاميرا الفيديو بشكلٍ مباشر إلى مصدر إضاءة قوي لما يمكن أن ينتج عنه من صورٍ معتمةٍ واحتراقٍ للعدسة، ويجب أن تكون الإضاءة ثابتةً ومستقرةً لأن الحساسات في معظم الهواتف الذكية لا تستطيع التجاوب بسرعةٍ لتغيّر الإضاءة.
  • الحفاظ على ثبات اليد أثناء التصوير، ويمكن استخدام مثبّتات أو حوامل ثلاثية لتثبيت الجهاز، أو إسناده إلى أي طاولةٍ أو مقعدٍ مثلًا.
  • جودة الصوت هامة بقدر جودة الصورة، فالصوت الرديء يجعل الفيديو دون قيمة لذلك يجب مراعاة دقة الصوت أثناء التصوير، لكن لسوء الحظ غالباً ما يكون مسجل الصوت في الهواتف الذكية ذي جودةٍ ضعيفةٍ ومكانه غير مناسبٍ حيث يمكن أن يتم تسجيل صوت الريح أو أي صوتٍ غير مرغوبٍ به موجود في البيئة المحيطة وهذا أمر صعب التعديل، لذلك يُنصح بالتصوير في منطقة هادئة. يمكن تفادي هذه المشكلة باستخدام جهاز تسجيلٍ خارجيٍّ أو مايكروفون قابل للتوجيه يتلاءم مع الهاتف الذكي، وفي حال عدم توفر هذه الإمكانيات يمكن الاقتراب من مصدر الصوت وتغطية منطقة المايكروفون في الهاتف باليد بعض الشيء للتقليل من تسجيل الأصوات غير المرغوب بها قدر الإمكان.
  • الاقتراب من المادة المصَوَّرة لضمان صورةٍ وتركيزٍ أفضل وضجيجٍ أقل لأن معظم الهواتف الذكية تستخدم تقريبًا رقميًا بدلًا من التقريب البصري، وفي حال احتياج الفيديو لقوة تركيز أكبر يمكن استخدام عدسات ماكرو متناسبة مع الأجهزة الذكية لتصوير التفاصيل الدقيقة.
  • حمل الهاتف بشكل أفقي أثناء التصوير لكي يُعاد تشغيله على شاشةٍ أخرى بالشكل الصحيح.
  • تحسين جودة الفيديو عن طريق استخدام تطبيقات خاصة.
  • الاستعداد التام قبل البدء بتصوير الفيديو من تجهيزٍ للمعدات والنص والممثلين وموقع التصوير وامتلاك الجهاز للميزات المطلوبة من حيث الجودة ومساحة التخزين اللازمة.

تقنيات تعديل و تصميم فيديو احترافي

  • استخدام البرمجيات الصحيحة المتعلقة بتعديل الفيديو مثل Premier Pro.
  • اختيار جهاز الكمبيوتر المناسب ووجود أقراص SSD التخزينية وذاكرة وصولٍ عشوائيةٍ كبيرةٍ (RAM) وبطاقة فيديو مناسبة ومعالجات سريعة.
  • العمل على بناء قصة أثناء تعديل الفيديو ليصبح ممتعًا.
  • الاعتماد على اختصارات لوحة المفاتيح لتسهيل العمل.
  • تعلم المصطلحات المتعلقة بتقنيات تعديل الفيديو.
  • الموسيقى الجيدة هامة في الفيديو.
  • تصدير الفيديو إلى تطبيقات النت المختلفة كالفيسبوك ويوتيوب وغيرها.
  • اتباع بعض الخطوات لتسريع التعديل كتنظيم الملفات ووجود أقراصٍ صلبةٍ خارجيةٍ لتسريع العمل وتخصيص الذاكرة RAM وإغلاق التطبيقات غير المستخدَمة.
  • تعديل الألوان كالتصحيح والتدرج.
  • العناوين ورسوم الغرافيك.3

بعض أفضل تطبيقات تصميم فيديو احترافي

  •  Adobe Premiere Rush تطبيقٌ مجانيٌّ لأجهزة Android وiOS.
  • LumaFusion  لأجهزة iOS وهو غير مجانيٍّ.
  • KineMaster Pro لأجهزة Android وهو مجانيٌّ لكن يحتاج المستخدم إلى تسجيل اشتراك لإزالة العلامة المائية.
  • iMovie لأجهزة iOS وهو مجانيٌّ.
  • FilmoraGo لأجهزة Android وهو مجانيٌّ.
  • Adobe Premier Clip لأجهزة  Android وiOS وهو تطبيقٌ مجانيٌّ.
  • Apple Clips لأجهزة  iOS وهو تطبيقٌ مجانيٌّ.
  • Filmmaker Pro لأجهزة iOS وأفضل ميزاته ليست مجانيةٍ.
  • Power Director لأجهزة Android وتحوي نسخته المجانية علامات مائية.
  • Splice لأجهزة iOS وهو تطبيقٌ مجانيٌّ.4

المراجع