تعد منصّة Google Earth ابتكارًا ثوريًّا بالنسبة لأغلب البشر؛ فرغم إطلاقها منذ سنين عديدة، وقياسًا لكونها مجّانيّة تقريبًا؛ هي تمثّل خدمة “عجائبيّة” تتيح للفردـ حرفيًّا ـ استكشاف أدق تفاصيل العالم، وسبر أغواره من شاشته وسريره حتى، فضلًا عن كونها المصدر الأوّل لمعظم الخدمات التي يعتمد تشغيلها على الخرائط والمواقع.

إذًا، هل تساءلت يومًا عن كيفية استخدام ميزات وخدمات Google Earth، وتشغيل وظائفه الأساسية!؟

إذا كان الأمر كذلك، فقد يكون هذا الدليل خير مجيب لك.

الحصول على Google Earth

قم بزيارة الموقع الرسمي “من هنا” وتحميل البرنامج لجهاز الحاسوب، إذ يعطيك الاستفادة القصوى من كل الميزات.

قم بتثبيت البرنامج، وفتحه، بعد تأمين اتصال انترنت مستقرّ، وبسرعة معقولة.1

الاستخدام

إجراء عمليات البحث

  1. من مربع البحث في الجانب العلوي الأيسر من البرنامج.
  2. يمكنك كتابة اسم مكان أو رمز بريدي (للمدن الأمريكية أو الكندية)، أو اسم مدينة أو بلدة، أو مطار، أو شركة متخصّصة في أيّ مجالٍ كان (رمز من ثلاثة أحرف أو اسم كامل)، أو حتى يمكنك تقديم الموقع بتفاصيل خطوط الطول والعرض (بالشكل العشري).
  3. بمجرد الضغط على مفتاح Enter، أو النقر على أحد خيارات البحث، سيتم “تحويلك” إلى تلك الوجهة.
  4. كن خلّاقًا في عمليات البحث الخاصة بك، وحاول أن تكون واقعيًا بالنسبة للأشياء التي قد تجدها فعليًا في خريطة المدينة / المقاطعة / القطر في جميع أنحاء العالم.

التنقّل

يعتمد التنقل اليدوي على آلية السحب السلسة والبسيطة على الخريطة للانتقال من منطقة إلى أخرى.

التصغير والتكبير

من الأزرار الموجودة على الجانب الأيمن من الشاشة.

تعديل البوصلة، وزاوية النظر

أدر العجلة في الزاوية العلوية اليمنى لتدوير العرض إلى الزاوية الأفضل بالنسبة إليك. ويمكن أن يكون التعديل أكثر فاعليّة من خلال النقر على عجلة التدوير في وسطها.

هذه الأداة مفيدة جدًّا عند التغيير بين وضع العرض من الأرض، أو من أعلى.

تغيير طريقة التنقّل

يمكنك الاختيار بين العرض تبعًا لمستوى الارتفاع عن الأرض، أو واجهة التنقّل عبر الشارع “Street View”.

استخدام وظائف الطبقات

توفر الطبقات الوصول إلى أنواع بيانات أخرى غير الخريطة المجرّدة.

فعليًّا، توجد جميع أنواع المعلومات بما في ذلك أشرطة الفيديو، والصور، ويكيبيديا، الطقس في الوقت الحقيقي، وحركة المرور في الوقت الفعلي، والمباني ثلاثية الأبعاد، ومسارات نظام تحديد المواقع العالمي، والمزيد.

يتم توفير الطبقات من خلال واجهة في الجزء السفلي الأيسر من تطبيق Google Earth. وتوفر طبقات Google Earth ثروة من المعلومات عن كوكبنا حول مجموعة متنوعة من الموضوعات.

كما أن الطبقات هي أيضًا طريقة تتيح لـ Google مشاركة المساهمات القيمة للمعلومات من العديد من الأفراد والمؤسسات. يتم تنظيم الطبقات باستخدام بنية تشبه المجلدات (رئيسية وفرعية)، يمكنك توسيع كل فئة، ثم عرض الطبقات الفرعية بشكل انتقائي.

هناك الكثير من المعلومات، ويستغرق الأمر بعض الوقت لاستكشاف وتعرف ما هو متاح. ولتشغيل طبقة، ما عليك سوى النقر وملء المربع إلى اليسار من اسمها.2

شيءٌ واحد ربما لا تريد القيام به، وهو تشغيل طبقات كثيرة في وقتٍ واحد؛ إذ يوصى بتشغيل عدد محدود فقط من الطبقات في وقت واحد، وإيقافها عند الانتهاء.

عندما ترى رمز علامة موضعية (رابط) لبعض المعلومات، تأكد من محاولة النقر على بعض منها والاطلاع عليها؛ إذ توفر بعض هذه الطبقات الكثير من المعلومات في أوصاف العلامات الموضعية.

من الأمثلة على بعض المعلومات التي توفّرها الطبقات:

  1. الحدود: حدود البلدان والقارات والبحار وحتى المناطق المتنازع عليها!
  2. حالة الطقس والمناخ بالتفصيل: ستتمكن من رؤية الأمطار والثلوج والغيوم والصقيع على الخريطة، تمامًا كما لو كنت تنظر إلى الرادار، أو كنت تشاهد نشرة الطقس على شاشة التلفزيون.
  3. العالم من أعين الغير: ابحث في خانة المعرض “Gallery”، إذ بإمكانك تشغيل ميزات مفيدة جدًا تُظهر العالم من أعين المشاهدين الآخرين.
  4. المسارات والطرق.
  5. حركة القطارات والمترو.
  6. حركة المرور والزحام.
  7. المعلومات والمراجع المباشرة: قم بتشغيل خيار Wikipedia وسترى بيانات (إن توافرت) حول المواقع التي تتطلع عليها.
  8. تحذيرات الكوارث، والأزمات: ستتمكّن من رؤية مواقع الزلازل والكوارث الطبيعية، والأزمات العالمية، ومواقع التجارة غير المشروعة.
  9. استكشاف أعماق البحار والمحيطات.
  10. معلومات المغامرين.
  11. المعلومات الديموغرافية: كتوزّع السكان، والرعاية الصحّية، وحتى مستويات الجريمة، وغيرها الكثير والكثير!

وظائف الشريط الجانبي

أعلى الخريطة تمامًا، وأسفل شريط الأدوات الكلاسيكي. ووظيفته تتمثل في:

  1. الإضافة والتخصيص: حيث يمكنك إنشاء علامة لمواقع تعينها أنت، وإضافة فيديوهات، وقياسات، وغيرها.
  2. استكشاف الفضاء: يمكنك استعراض المريخ، السماء (خاصّةً الليلية)، والقمر، وهذا يشمل النظر نحوها أو انطلاقًا منها.
  3. تصدير الخرائط: يمكنك طباعة الخريطة الظاهرة، أو حفظها كصورة، أو مشاركتها عبر البريد الالكتروني، أو عرضها عن طريق “Google Maps”.
  4. التحكّم بكمية ضوء النهار على الموقع.
  5. تاريخ الصور والخرائط: يمكنك الانتقال عبر التواريخ لمشاهدة جميع صور الأقمار الصناعية من أيام وأعوام مختلفة. اسحب موقع مفتاح تبديل شريط التمرير في الزاوية العلوية اليمنى إلى تاريخ مختلف واطلع على الشكل الذي كانت عليه المنطقة، يمكنك أن ترى ـ على سبيل المثال ـ كيف كانت مدينة “نيو أورليانز” بعد إعصار كاترينا! يمكنك الوصول لهذا الإعداد من أيقونة في أسفل الجهة اليسرى للخريطة أيضًأ.
  6. المسطرة: هي أداة القياس (الخطّي، والمتعرّج، وثلاثيّ الأبعاد…)، للمسافات والمساحات، وغيرها…

الوظائف العامّة لشريط الأدوات

تعد تجميعًا أشمل لكافة وظائف الواجهة، مع العديد من المهام المعقدة أو المفصّلة.

تشمل بعض الوظائف الإضافيّة عمليّة استيراد الخرائط (يمكنك فتح ملف خرائط مسبق التنسيق بصيغة kml واستعراضه عبر التطبيق)، وخيارات عرض بعض النوافذ، وتبويب المساعدة والدعم، ولكن يبقى العنصر الأكثر إبداعًا هو “محاكي الطيران”.

العمل على محاكي الطيران من Google

سواء انطلقت من أحد مواقع المطارات الافتراضية أو “طرت” بنفسك، من أي مكان، وإلى أيّ مكان!، يسمج لك معالج محاكاة الطيران بالتحليق فوق كل مناطق ومدن العالم، كل هذا من شاشتك، وبالمجّان!

يمكنك الذهاب إليه من خلال تبويب الأدوات “Tools” ثمّ “Flight Simulator”، أو باستخدام اختصار لوحة المفاتيح “Ctrl + Alt + A”.

يمكنك عندها اختيار نوع الطائرة (مقاتلة F-16 نفّاثة مثلًا) ومكان الإقلاع (الانطلاق)، وتعمل هذه الوظيفة بشكل أفضل مع أجهزة التوجيه الخارجية (كعصا التوجيه وغيرها).

يمكنك إنهاء الجولة بالضغط على “Esc” من لوحة المفاتيح، أو بالنقر على مربّع الخروج أعلى يمين الخريطة.

Google Earth على الهواتف المحمولة

يعد التطبيق على الهاتف المحمول صيغة مغّرة، مع واجهة مبسّطة تشمل الميزات الرئيسية، كالبحث، والتنقّل، الخريطة ثلاثية الأبعاد، والصور، والقياسات، وبعض عناصر الطبقات، وغيرها.

القياس عبر الهاتف المحمول

  1. من زر توسيع الإجراءات (ثلاث نقاط فوق بعضها)، اختر قياس (Measure).
  2. قم بتعيين نقطة البداية، ونقط التنقل (إن وُجِدت)، ونقطة النهاية، عن طريق مربّع الإجراء “إضافة”.
  3. يمكنك التنقل بالسحب على الخريطة لتعيين المسافات بين كل من النقاط.

المراجع:

Google Earth Blog

WikiHow

المراجع

  • 1 ، <a href=”https://www.wikihow.com/Use-Google-Earth” title=”WikiHow”>How to Use Google Earth </a>، من موقع: www.wikihow.com، اطّلع عليه بتاريخ 25-12-2018
  • 2 ، Google Earth Layers، من موقع: www.gearthblog.com، اطّلع عليه بتاريخ 25-12-2018