كيف اتخلص من البلغم

1 إجابة واحدة
كاتبة ومترجمة
الأدب الإنكليزي, جامعة تشرين (سوريا، اللاذقية)

طبيًا نستطيع تعريف البلغم بأنّه سائل أو مادة سائلة لزجة ومكثّفة تتواجد في الجزء الخلفي للحلق عندما تكون مريضًا، وتنتجها الشعب الهوائية والأنسجة المخاطية المتواجدة في الرئتين وجهاز التنفس والتي هي الفم، والأنف، والحلق، والجيوب الأنفية، وبالطبع الرئتين؛ وعلى الرغم من أنّنا نسعى كثيرًا إلى التخلص منه بشتّى الوسائل، إلّا أنّه يلعب دورًا هامًا في حماية جميع أجزاء جهاز التنفس، كما أنّه يحمي الجسم بشكلٍ عام من الجراثيم والأمراض التي قد تُصيبه وتُصيب الرئتين. وعادةً ما يكون المحرك الأول لظهور البلغم وإفرازه بشكلٍ غير معتاد بعد الإصابة بالزكام أو الرشح، وإنّ إفراز الجهاز التنفسي له هو دليل مؤكد على حدوث التهاب.

ويختلف لون البلغم تبعًا للأشخاص وقد يعود اختلاف اللون إلى أسباب إفرازه الأولية؛ فمثلًا إذا كان لون البلغم أبيض، وهو اللون المُعتاد ظهوره عند أغلب الأشخاص، فهذا قد يدل على وجود التهاب فيروسي في الشعب الهوائية، أو قد يكون دليلًا على حصول انسداد في الرئة. أمّا إذا كان البلغم بنيّ اللون فهذا قد يدل على عدّة أشياء منها وجود التهاب بكتيري في الشعب الهوائية أو قد يكون دليلًا على وجود التهابٍ رئويٍ. كما قد يتراوح لون البلغم ما بين الأخضر إلى الأصفر وقد يكون سبب ظهور هذا البلغم هو التدخين أو السُعال الجاف أو حتّى التهاب الجيوب الانفية الذي قد يُعاني منه الكثير منّا. ومن الألوان الأخرى التي قد نلاحظها على البلغم هو الأسود أو الأحمر.

وهناك طرق عديدة ووفيرة للتخلص من البلغم ولو بشكلٍ مؤقت؛ ومن أبرز هذه الطرق:

  • الحرص على بقاء الجسم رطبًا وذلك عبر شرب كمية كبيرة ووافرة من السوائل بشكلٍ يومي؛ ويُفضل أن تكون هذه السوائل دافئة لأنّها تُساعد في تدفق المخاط أو البلغم وخروجه من الجسم. كما أنّ شُرب كمية سوائل وفيرة سيُساعد على تخفيف الاحتقان الذي تُعاني منه. ومن أهم السوائل التي عليك المُدامة عليها، عصير الفاكهة على ألّا يكون باردًا، والشاي بدون كافيين، وماء الليمون، أو حتّى مرق الدجاج.
  • المُحافظة على بقاء الهواء أو الجو الذي أنت متواجد فيه رطبًا؛ لأن وجود الهواء الرطب سوف يُبقي البلغم رقيقًا وبذلك يسهل التخلص منه. ومن الطرق التي تُساعد على إبقاء الجو رطبًا هي وجود جهاز مُرطب بارد، ولكن عليك الحرص على تغيير الماء بشكلٍ يومي وتنظيف جهاز الترطيب.
  • الغرغرة بالماء المالح؛ حيثُ يُمكن أن تُساعد الغرغرة بالملح والماء الدافئ على إزالة البلغم العالق في الحلق، كما أنّ هذه الطريقة يُمكن أن تُعقم الحلق من الجراثيم وتعمل على تهدئة الالتهاب. ومن المُستحب أن تكون المياه مُفلترة أو معبأة في زجاجات للتأكد أنّها لا تحتوي على الكلور الذي يُهيج الالتهاب.
  • استهلاك وتناول مواد مُعززة لصحة الجهاز التنفسي؛ مثل الأغذية والمشروبات التي تحتوي على ليمون وزنجبيل وثوم. والأطعمة الحارة التي تعمل على تحريك البلغم وبالتالي تؤدي إلى إفراز الجسم له، مثل الفلفل الحار.

في بعض الحالات قد نلجأ إلى الأدوية التي لا تستلزم وصفةً طبيةً؛ مثل مُزيلات الاحتقان التي يُمكننا استخدامها والتي تُساعد على تقليل تورم الانف وفتح المجاري الهوائية. وقد تأتي هذه الأدوية إمّا على شكل أقراص وكبسولات، أو شراب وسوائل، أو مساحيق مُنكّهة، أو حتّى بخاخات أنفية خاصّة.

اللجوء إلى الطبيب والحصول على وصفة طبية خاصّة؛ فإذا كانت لديك حالة عدوة مُعينة فقد يصف لك الطبيب أدوية ستُساعدك على التخلص بشكلٍ مُريح من البلغم. ولكن البلغم المُفرط لا يُعتبر أبدًا مصدرًا للقلق أو الخوف، إلّا أنّ زيارة الطبيب ستعطيك الحل الشافي له وللتأكد من عدم وجود خلل في جهاز التنفس.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "كيف اتخلص من البلغم"؟