كيف اتعلم الرسم

يُعدُّ الرسم من أرقى أنواع الفنون وأكثرها شهرة وتنوّعًا وتشعبًا، ويرغب الكثيرون في تعلّم الرسم بشكل احترافيّ، ولكن يواجه معظم الأشخاص صعوبات في تعلّم الرسم، فكيف يمكنني تعلّم هذا الفن الجميل بسهولة والوصول إلى هدفيّ؟

4 إجابات
صيدلانية
الصيدلة, جامعة تشرين

الرسم واحدٌ من المهارات التي تجعل الإنسان يرى الجمال أينما وقع بصره، ويُترجمُ حوارَ الروحِ والعقلِ مع الأدواتِ والألوانِ لتنتجَ صورٌ وأشكالٌ إبداعيةٌ تجذبُ الأنظارَ إليها، فتستطيعُ صنعَ بعض الخربشات التي تُعطي إيحاءً عن حالتكَ النفسية، ويُمكنُ أن تمتلكَ الموهبة الفطرية التي تجعلك رساماً من دون الحاجة للتّعلم، وقد يكون لديك بعض الأفكار الجميلة التي تُريد أن تُخبر الأوراق أو حتى الجدران عنها ولكن لا تعرف السبيل لذلك. تحتاج لتعلم الخطوات وصقل مهاراتك، وتعلّمُ الرسم ليس بالأمر السهل فهو يحتاج الدافع الصادق والصبر في تعلم الخطوات واحدةً تلو الأخرى:

  • بدايةً عليك اختيار الأدوات التي تُناسب إمكاناتك ولا داعي لإحضار أدوات لا تعرف عنها شيئاً، وعليك اختيار نمط الرسم الذي تودُّ تعلّمهُ؛ فللرسم مدارسُ وأنواعٌ عديدةٌ تختلفُ في الكثير من النواحي.

تعلم الرسم

  • يُمكنكَ البحثُ عن صورٍ ولوحاتٍ تخصُّ نوع الرسم المطلوب وتسجيل مُلاحظاتٍ حول الخطوط والنسب والأحجام والزوايا، ومن المفيد أن تضع صورةً أمامكَ وتُحاول تقليدها ومع التدريب المستمر ستبتكر لوحاتك وتقنياتك الخاصة.

تعلم الرسم

  • ولتسهيل التعلم فيوجد العديد من الدورات والورشات في الواقع أو على الإنترنت التي تُتيحُ لكَ فرصةَ التّعلمُ بشكلٍ احترافيٍّ؛ حيثُ تُعرّفكَ بوضوحٍ على أساسيات الرسم بدءاً من إمساك القلم أو الفرشاة وانتهاءً بإنشاء لوحتك الخاصة، وتختلفُ هذه الورش والدورات بتقنيات المُدرِّسِ في التعليم، ولكن بشكلٍ عامٍّ تستطيعُ أن تتعلم فيها كيفية رسم الأشكال الهندسية بدون الحاجة لأدواتٍ هندسيةٍ، وكيفية اختيار الألوان والتعرف على أنواعها وحساب النسب والتعرف على أدوات الرسم المختلفة. وتبدأ معها برسم رسومٍ بسيطةٍ ثمَّ تحضيريةٍ ثم مُتكاملةٍ، وتتعلم رسم كل شكلٍ على حده فخطوات رسم الوجه تختلف عن خطوات رسم الأطراف، كما تتعلم رسم الأشياء الحية المؤدية لحركاتٍ مختلفةٍ كرسمِ طائرٍ يشرب الماء أو يحاول إطعام دودةٍ لصغيره أو رسم راقصةٍ تؤدي بعض الحركات ، ثم تنتقل لرسم لوحاتٍ أكثر تعقيداً تشملُ مثلاً الطبيعةَ بعناصرها المختلفة أو صورةً لمدينةٍ تضجُّ بالحياة.
  • من الجيد استخدام التظليل وإظهار الجهة التي يأتي منها الضوء فهذا يُعطي واقعيةً للوحتك.

وسأشارككَ ببعض النصائح البسيطة التي قد تُحدِثُ فارقاً كبيراً في طريقِ تعلّمك:

  • اجعل قلم الرصاص الناعم رفيقكَ الدائم في رسماتك الأولى؛ فأثرهُ سهلُ الإزالةِ وهو سلسٌ بالتعاملِ ويُعطيك حريةً أكبر خلال فترة التدريب.
  • لا تضغط على القلم والورقة، واجعل يدك تتحرك بسهولةٍ وخفّةٍ فوقها.
  • اختر الألوان المتناسقة والمناسبة لموضوع لوحتك.
  • يُفضّلُ رسمُ الخلفية أولاً (أو ما تسمى بالمنطقة السلبية) ثم الانتقال للعناصر الرئيسية.
  • تعلّم بدايةً رسم الأنماط المتكررة كالنقوش ودوائر الخشب أو زهرة دوّار الشمس أو غيرها من الزهور ذات البتلات المتكررة بكثرةٍ أو حبّات عرانيس الذرة؛ فهذا يزيد مهارات الملاحظة والدقة لديك.

تعلم الرسم

أكمل القراءة

440 مشاهدة

0
طالب
علوم الحاسب الآلي, Peter the Great Saint Petersburg Polytechnic University (Russia)

هواية الرسم كغيرها من الهوايات والإهتمامات التي يمارسها الناس من باب الشغف أحيانًا أو من باب الهواية وأحيانًا من أجل المال. أيًا يكن السبب وراء تعلم الرسم فلابد من التخطيط لبدء التعلم بشكل صحيح ومدروسٍ بالإضافة إلى وجود الرغبة الداخلية والدافع للتعلم. هناك عدة خطواتٍ لتعلم الرسم بشكل ناجحٍ وهي بالرتيب:

  1. هي الأخذ بعين الاعتبار والتفكير في اختيارك للرسم بحد ذاته دون غيره كهوايةٍ وتحديد الهدف من تعلمه. هذه الاعتبارات هامةٌ جدا لرسم مسارٍ ناجحٍ للبدء بعملية التعلم. ويجب التفكير بذلك قبل الخروج وشراء الأدوات والاطارات. ويختلف مسار التعلم الذي سيتم اتباعه حسب اختلاف الشخصيات والميول.
  2. هي اختيار نوع الرسم الذي ستتعلمه: هل هو مائي أو زيتي أو أكريليك. لابد من اختيار نوع محددٍ للبدء به على الأقل للفترة الأولى من التعلم حيث يمكنك لاحقًا تطوير مهاراتك الى نوع آخر.
  3. هي البدء بتحديد مستلزمات الرسم واختيارها بعنايةٍ فائقةٍ لتناسب إمكانياتك ورغباتك.
  4. الإطلاع على أساسيات نوع الرسم الذي تنوي البدء بتعلمه والبدء بتطبيق ما تحصل عليه من معرفة على الفور.
  5. هي اختيار ما تود رسمه أولًا. لابد من اختيار موضوعٍ تشعر به وليس فقط اختياره بشكل مجردٍ. عليك أن تشعر بالحاجة لرسم الشيء الذي ترغب به.

أخيرًا ابدأ بتطبيق ما تعلمته من مبادئ واجعل أصابعك ترسم ما تشعر به وليكن خيالك وروحك هما الجندي المجهول وراء نجاحك في نقل ما لديك في مخيلتك الى واقعٍ ولا تنسى عرض ما تنجزه على الأصدقاء والمقربين ولتكن آراءهم دافعًا لك لتحسين مستوى رسوماتك نحو الأفضل.

أكمل القراءة

440 مشاهدة

0
طالبة
أدب انكليزي, جامعة تشرين (سورية)

فن الرسم هو موهبة وإحساس قبل كل شيء، فالرسام عادةً ينظر للجماليات من نظرة أخرى، قد تجده مثلاً جالساً بجوارك يتأمل تفاصيلك ويرسم في دماغه وخياله مايراه، أو متأملاً للطبيعة بألوانها وسارحاً بتناسقها، فالطبيعة بالنسبة له ليست أشجاراً وماء فقط، بل مجموعة من الألوان التي تحثه على ابتكار صور مشابهة في خياله وبألوان مختلفة، فيترجمها على الورق في أغلب الأوقات، وكثيراً ما نثق بنظرة الفنان للأشياء، فهو يملك نظرة فنية تجعله يلاحظ الخطأ من نظرة واحدة، فالخطأ هذا يشوّه نظره الذي يحب أن يرى الفن والتناسق بكل شيء.

لا يعني كل ما سبق أن فن الرسم مقتصراً فقط على أصحاب الموهبة الفطرية، فهو أيضاً ممارسة وتدريب، وله أساسيات كغيره من الفنون والعلوم الأخرى، قد تظن نفسك أنك لن تفلح في هذا المجال من أول تجربة فاشلة قد تقوم بها، ولكن ما إن كنت مصرّاً ومحباً للتعلم، ستجد أنك في المحاولة الثانية قد اكتسبت أموراً غفلت عنها في المرة الماضية، ومع التدريب المستمر ستصبح ريشتك تتحرك بنفسها نتيجة خبرتك التي اكتسبتها في تدريبك.

أهم الأساسيات التي يجب أن تأخذها بعين الاعتبار هي:

  • المس القلم بخفة شديدة ولا تضغط على الورقة كثيراً، كما أن لطريقة مسك القلم دوراً كبيراً في سلاسة الرسم، وتعلم أولاً الأشكال الهندسية، كالدوائر والاسطوانات والخطوط المستقيمة والمنحنية، احرص على عدم استخدام المسطرة في لوحاتك، وإن أردت رسم خط مستقيم، من الأفضل أن تعوّد يدك على رسمه بدون مسطرة، لكن ابقَ مسترخياً فالرسم متعة، والاسترخاء أيضاً ميزة يجب أن تتعلمها لتصبح رساماً.
  • حاول أن تضع لوحة بجوارك وأن تقلّد ما رُسم فيها، سيبدو الأمر صعباً في البداية لكنه مشابه لتعلّمك الكتابة والأحرف في سنواتك الأولى، إذ كنت تقضي الكثير من الوقت في الرسم، لا الكتابة، أي كنت ترسم الحرف رسماً في الواقع، ومع الوقت والخبرة طورت شخصيتك الخاصة وأسلوبك الخاص في الكتابة ليتميز خطك عن الخطوط الأخرى وعن الخط الأولي الذي قلدته في البداية، وهكذا حال الرسم، قلّد وتدرّب ثم أضف أسلوبك الخاص لتصبح متمرساً ومحترفاً.

أكمل القراءة

216 مشاهدة

0
صحفية
كلية الإعلام, Cairo University

الرسم من أفضل الفنون التي تجعلك تتواصل مع ذاتك والاَخرين في نفس الوقت بطريقة مختلفة؛ خاصة إذا استخدمت الورقة والقلم وأخذت تشكل الرسومات من دوائر وأشكال هندسية صغيرة بيديك، والحقيقة أن أنواع الرسم يعتمد في حرفته على هذه الخصيصة سواء كنت تفضل الرسم الديجيتال ببرامج الرسم الرقمية الحديثة أو الرسم اليدوي؛ لكن اختلاف الرسومات والنتيجة التي يرغب الرسامون في الوصول لها، هي ما تجعلهم يستكملون العمل بطريقة مختلفة عن الأخرى.
على سبيل المثال..
رسم الكوميكس؛ يعتمد هذا النوع على المبالغة في تحديد وابتكار ملامح الشخصيات، لأن هذا الفن يحاول توصيل سمات كل شخصية بمجرد النظر إلى البورتريه المرسوم؛ فهناك بعض الشخصيات الكارتونية التي تُرسم بأنف كبير؛ وهي ما تشير إلى سمة تدخل هذا الشخص فيما لا يعنيه في حياة الاَخرين، كل حسب ما يؤديه داخل القصة أو العمل الدرامي وحبكته بالتفاعل مع أبطال الحدوتة ذاتها.
الفنون التشكيلية؛ وهذا نوع اَخر يختلف تمامًا عن النوع الذي سبق وتحدثنا عنه؛ وهنا ينتهج الرسام دعوة خاصة يدعو المتلقي بها دومًا للتأمل والتفكير والاندماج مع الرسالة العميقة التي تحملها الرسمة ذاتها، والتي قد يفهمها كل شخص على طريقته الخاصة، بحسب اختلاف خلفيته الثقافية ونشأته والعوامل المؤثرة بها.
يجب عليك أن تحدد النوع الذي ترغب في احترافه أولاً؛ ثم تلتحق ببعض الدورات التدريبية أو المنح الممولة من الدولة لتتعلم أساسيات هذا المجال، ثم تطور مهاراتك به من خلال القراءة في الكتب المتخصصة بهذا المجال، ويمكنك أيضًا الاطلاع على بعض الفيديوهات المصورة على “يوتيوب” والتي تمنح دروسًا مجانية قد تحسن من مهاراتك بشكل مختلف.

أكمل القراءة

216 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "كيف اتعلم الرسم"؟