كيف اتعلم السياقة

2 إجابتان

يستصعب الكثير من الناس فكرة قيادة السيارة، إلا أنه معظمهم وبمجرد جلوسه خلف عجلة القيادة، يتبدد خوفهم، فقيادة السيارة عملية سهلة وبسيطة، طالما بقي السائق مركزًا أثناء قيادته، ومتبعًا الخطوات الأساسية للقيادة، التي تتألف مما يلي:

قبل البدء بالخطوات تجدر الإِشارة إلى أن الشرح يشير إلى الخطوات الأساسية لتعلم قيادة سيارة أوتوماتيكية، أما السيارات ذات الغيار العادي فتختلف الخطوات قليلًا، مع وجود تشابه كبير فيما بينها.

  1. الخطوة الأولى التي تلي جلوسك في مقعد السائق هي تعديل وضبط المقعد بحيث تصل أقدامك إلى دواستي الوقود والمكابح بسهولة، وبنفس الوقت ضبط المقعد بوضعٍ يسمح لك برؤية الطريق أمامك دون أي عوائق، بإمكانك القيام بذلك إما من خلال لوحة تحكم إلكترونية أو دواسة بجانب المقعد.
  2. الخطوة التالية ستكون باعتيادك على ما حولك من قطع مهمة للسيارة، دواستي الوقود والفرامل وموضع كل منهما، فدواسة الوقود تتواجد دائمًا على يمين دواسة الفرامل ويكون حجمها أصغر، بالإضافة إلى فهم كافة المؤشرات التي توجد أمامك، كمؤشر السرعة، وخزان الوقود، وعدد دورات المحرك.
  3. قم بتعديل وضع المرايا بما يمكنك من رؤية القادمين من الخلف بشكل مثالي، بالإضافة إلى الانتباه إلى تواجد فرامل لليد بالسيارة تستطيع استخدامها عند الحاجة.
  4. معرفة وفهم معنى الأحرف الموجودة على ذراع التروس هي الخطوة التالية، وهذه الأحرف هي: P وتعني Park لا تتحرك السيارة في هذا الوضع مهما حاولت الضغط على دواسة الوقود، N وتعني Neutral وهو الوضع المحايد، R وتعني Reverse تتحرك السيارة ضمن هذا الوضع إلى الخلف بمجرد رفع رجلك عن دواسة الفرامل، D وتعني Drive ستتحرك السيارة إلى الأمام بمجرد رفع رجلك عن المكابح.
  5. تأكد دومًا من وضع حزام الأمان عند قيادتك للسيارة.
  6. قم بوضع قدمك على دواسة الفرامل في كل مرةٍ تريد تشغيل السيارة فيها، في حال لم تضع رجلك على دواسة الفرامل ستتحرك السيارة من تلقاء نفسها.
  7. قم بتشغيل محرك السيارة إما بوضع مفتاح السيارة في المكان المخصص له، ثم قد بإدارته باتجاه دوران عقارب الساعة، الخطوة التالية تكون بتحرير الفرامل اليدوية، لتكون السيارة بذلك جاهزةً للانطلاق.
  8. في ما كنت ضمن موقف للسيارات ستضطر إلى الخروج من الموقف بوضع عصا التروس في السيارة بوضع التحرك إلى الخلف R، ثم قم بالاستدارة وأنت في مقعدك لمشاهدة ما يجري خلفك، وابدأ برفع رجلك عن دواسة الوقود بشكلٍ بسيط، ستبدأ عندها السيارة بالتحرك للخلف على مهل، قم بتحريك عجلة القيادة للتحكم باتجاه السيارة، مع ملاحظة أن الاتجاهات تكون معاكسة أثناء الرجوع للخلف، فالسيارة تتجه باتجاه يعاكس حركة المقود.
  9. من غير الضروري استخدام دواسة الوقود في هذه المرحلة، فكلما كانت السرقة ابطأ كانت امكانية التحكم أفضل، في حال لم تتمكن من السيطرة على اتجاه السيارة بشكل جيد، تستطيع استخدام دواسة المكابح لإيقاف حركة السيارة، وتعديل اتجاهها بشكلٍ مناسب.
  10. عندما تصبح سيارتك في موضعٍ مناسبٍ للانطلاق، اضغط بقدمك على دواسة الفرامل ثم قم بوضع علبة التروس على وضع القيادة D، ثم قم برفع رجلك عن دواسة الفرامل، لتبدأ السيارة بالتحرك للأمام، عندها تستطيع التحكم بسرعة السيارة من خلال الضغط على دواستي الوقود والفرامل.
  11. قم بوضع يديك الاثنتين على المقود، وباعد بينهما بحيث تتواجد يد أقصى يمين المقود والثانية أقصى اليسار.
  12. قم باستخدام العصا المخصصة للومضات الموجودة بجانب المقود لإعطاء إشارة للسيارات القادمة من الخف عبر أضوية صغيرة توجد بجانب أضوية السيارة الأساسية تحدد جهة تحركك، في حال تواجد عقدة طرق أمامك، ترغب بسلوك واحدٍ منها.
  13. تستطيع تحريك السيارة بالاتجاه الذي ترغب به من خلال تدوير المقود بنفس الاتجاه، لتحرك محور العجلتين الأماميتين بهذا الاتجاه، تختلف درجة استدارة السيارة باختلاف شدة وسرعة تحريك المقود، وفي حال ما رغبت بالعودة إلى الحركة باتجاه مستقيم ما عليك إلا ترك المقود لتعود السيارة بالتدريج للوضع الذي ترغب به.

تجدر الإشارة إلى أن هذا الجواب لا يغنيك عن دروس تعلم القيادة التي تستطيع التسجيل بها ضمن مدارس قيادة قريبة منك، لتخضع نتيجتها لامتحان يخولك الحصول على رخصة سير معترف بها، فالخطوات السابقة ما هي الا أساسيات القيادة فقط.

أكمل القراءة

قد يكون تعلم قيادة السيارة أمر مقلقًا لعدد كبير من الأفراد لما تحمله القيادة من مسؤولية كبيرة، فعلى السائق أن يعلم أنه قيادته المتقنة والجيدة ستكون الدرع الذي يرد الأذى عنه وعن باقي الركاب وعن السيارات الأخرى أيضًا، وعلى الرغم من ذلك لا يمكن إنكار أن قيادة السيارة من أمتع الأشياء التي نختبرها في حياتنا فلا يستطيع أحد منّا أن ينسى المرة الأولى التي قاد بها سيارة، فقد كان يومًا مميزًا بالتأكيد! ولكن مع هذا يعتبر تعلم السياقة أو القيادة تجربة مرهقة تستهلك جزءًا كبير من الوقت والتركيز وقد تكون مربكة في بعض الحالات لذلك لا يجب أبدًا الاستهتار بموضوع القيادة.

هنالك مجموعة من النصائح التي تساعد على اجتياز اختبارات القيادة بجزئيها العملي والنظري بسهولة نذكر منها التالي:

  • من المهم معرفة أساسيات القيادة قبل الدرس الأول، اطلب المساعدة من قريب أو صديق يمتلك سيارة وتعرف على أجزائها، حيث أن معرفة الأفكار المبدئية مثل مكونات محرك السيارة والتحضير المسبق لها يسهل الأمر.
  • من المهمّ اختيار نوع السيارة التي تناسبك من ناحية كونها يدوية أو أتوماتيكية، إذ ينصح بداية بتعلم القيادة اليدوية فمن يتقنها فإنه حتمًا سوف يتقن القيادة الأوتوماتيكية، معظم الشباب يفضلون القيادة اليدوية لكونها أمتع حيث أنها تشعرهم بلذة القيادة الحقيقية، بينما تميل الفتيات والنساء إلى القيادة الأوتوماتيكية، مع أنها سيارات هذا النوع تستهلك الوقود بشكل أكبر ولكن تعلّم قيادتها أسهل بكثير.
  • من المفضل عدم ضغط المُتعلم بفترة زمنية معينة لتعلم القيادة، ينهي بعض الأشخاص التعلم ويجتازون الاختبار بفترة أقل من شهر من خلال دورة مكثفة والبعض الآخر يحتاج عدة أشهر لكي يتممها ولكن على المتدرب أن يعلم أن مفتاح تعلم السياقة هو الصبر والالتزام وليس السرعة في التعلم.
  • يعد اختيار مدرب مناسب أمرًا بالغ الأهمية، حيث أن مدربي القيادة المحترفين يقدمون للمتدرب ما يجب عليه معرفته من أجل اجتياز اختبار القيادة، لذلك من المهم الاستماع إلى توجيهاتهم والنصائح التي يقدمونها.
  • على المتدرب أن يدرك أن الأخطاء لا مفر منها وعليه أن يتعلم من أخطائه وأن يتجاوزها بنفس الوقت حيث لا يجعل منها عائقًا أمام تعليمه، من المهم الحفاظ على الهدوء في المواقف الحرجة وعدم القلق بشأن ما يعتقده سائقو السيارات الآخرين، من المهم إيضاح أن عدم اجتياز اختبار القيادة من المرة الأولى شيء طبيعي عند أي متدرب ولا يدل على نقص في الخبرة أو المعلومات، وأن المثابرة هي الخطوة الأولى التالية في الوصول إلى شهادة القيادة.
  • لا تتوقف عملية التعلم بعد الحصول على رخصة القيادة واجتياز الاختبار، حيث يتعلم السائق كل يوم من خلال المواقف التي يواجهها أثناء القيادة في وسط المدينة أو على الطرق السريعة أو في الحارات الضيقة، فمن المهم عدم تجاهل ما تم اكتسابه سابقًا من خبرات والانفتاح لتقبل وتعلم كل ما هو جديد.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "كيف اتعلم السياقة"؟