كيف اتعلم اللغة العربية

1 إجابة واحدة
كاتبة
الهندسة الزراعية, جامعة البعث (سوريا)

هل تبحثُ عن دليل لتَعلُّم اللّغة العربيّة؟

هل العربيّة هي لُغتكَ الأُم وترغب في تقويتها؟ أم هي لغةٌ جديدة ترغب بتعلُّمها؟

فلنبدأ جولَة “تعلُّم اللغة”…

في حال كانت اللغة العربية لغةً جديدة بالنسبةِ اتَّبع نصائح “بيني لويس” في تعلُّم اللغات:

  • اختر الكلماتَ المناسبة: عليك انتقاءُ الكلمات التي تخدم غايتك من تعلُّم اللغة (سفر، دراسة، عمل…) في النّهاية لستَ مضطرًا لتَعلُّم المصطلحات العلميّة التّخصصية في حال كنت تخطط لقضاء عطلة الصيف في دبيّ.
  • اصطد الكلمات المألوفة: قد تجد العديد من الكلمات المُشتقة من أصل عربي في لغتك الأم، إليك بعض الكلمات المتشابهة في اللفظ مع اللغة العربية:

“الكحول” في العربية تقابلها “Alcohol” في الإنكليزية.

“قَميص” في العربية تقابلها “कमीज” في الهندية.

“تَمام” في العربية تقابلها “Tamam” في التُركية.

سهلٌ وممتع! أليسَ كذلك؟!

  • استخدمها: يمكنك الاستمتاع بمشاهدة الأفلام العربية أو الاستماعِ للأغاني أو قراءة الكتبِ العربية.
  • استفد من مواقع التواصل الاجتماعي: بفضل التكنولوجيا المتقدمة أصبح بالإمكان التواصل مع أشخاص في مناطق مختلفة من العالم.. تحدّث العربية مع ناطقيها.
  • تعلّم مجانًا: يتوفّرُ العديدُ من المواقع الالكترونية الخاصّة بتعلم اللُّغات مجانًا ما يُمكِّنك من تعلُّمها بشكل مرن في أي وقت وأي مكان وبدون تكاليف. ادّخر نقودك لمشروع آخر.
  • العمر ليس حاجزاً: قد يكون “العلمُ في الصِّغر كالَّنقشِ على الحجر”، لكن هل تنخفض القدرة على التَّعلم مع التَّقدُّم بالعمر؟

ابتهج عزيزي فعلى عكس ما هو مُتناقل ليس هناك أيّة أبحاث تُؤكد صِحّة هذا الاعتقاد الشائع.

  • استَعن بمقوّيات الذّاكرة: يوجدُ بعض الطرق المحفِّزة للذاكرة والتي يمكنُ توظيفها في عملية تعلُّم اللغة وحفظِ المفردات الجديدة كربط الكلمات بمواقفَ مضحكةٍ أو ما شابه.
  • لا تخشَ أن تُخطئ: في كل مرّةٍ تخطئُ أنتَ تتعلّم من أخطائك إنّه ليس بالأَمر الجلل! لذلك عليك بالاستمرار في استخدامٍ اللّغة حتّى وإن أخطأت.. لا عليك. أعِد المحاولة حتّى تنجح.
  • ضع جدولًا زمنيًّا لتحقيق هدفك: يمكنك تقسيم خطة تعلّم اللغة إلى مراحل، سوف تشعر في كلِّ مرةٍ تنهي فيها أحد المراحل أنّك أحرزتَ تقدمًا وهذا ما سيُحفِّزك على المثابرة.
  • كالنّاطقين بها: ليس من الضروري أن تتقنَ النُّطق باللغة بمجرّد أن تتعلمها. عليك أن تختلط بالنَّاطقين بها وتحاول تقليد لهجتهم. قد يكون من المفيد أيضًا الانصات للنُّطق الأصلي وتكراره عدّة مرات.

في حال كانت اللُّغة العربيّة لغتك الأم وترغب في تقويتها:

شاعَت الأخطاء في اللُّغة العربية حتّى بين الناطقين بها، أحييك عزيزي القارئ على مساعيك، فاليوم أصبح من الواجب علينا الحفاظُ على لغتنا العربية من التّشويه والتّحريف. إليك بعض الخطوات الّتي ستساعدك في بلوغ هدفك:

  • استمع وأنصت: يساعدكَ الاستماعُ للغة العربية الفصيحة في تجاوز الأخطاء والعثرات التي قد تقعُ بها أو سبقَ ووقعت بها، كما ستَكشفُ لك مواطن الضَّعف والرّكاكة في اللفظِ لديك.
  • تحدّثها: لا يكفي الاستماع يا عزيزي بل عليك أيضًا أن تتحدث بها، يمكنكَ اختيارُ شريكٍ ليساعد أحدكما الآخر في تنمية مهارات التّحدث باللغة العربية، كما يمكن للمرآة أن تكون شريك الّذي تتحدثُ إليه.
  • اقرأ: يمكنك تحميلُ العديدِ من الكتب المَكتوبة باللغة العربية، ستُساعدك القِراءة على الانتباه لعلوم البلاغة واتقانها وتُغنيكَ بالمفردات الإبداعيّة.
  • اكتُب: بمجرّد الوصول لهذه المرحلة ستكون قد قطعتَ شوطًا طويلًا في تَعلّم اللغة، وسيكون لديك حصيلةٌ لا بأس بها من المفردات المميزة، وستكون قد اطلعت خلالَ قراءتك على مجموعة من قواعد الإملاء والتّرقيم، أليس من الممتع تطبيق هذه المعارف؟

قم بتدوين الملاحظات، أو كتابة المذكّرات، أو غيرها من أعمال الكتابة باللغة العربية الفُصحى، ستجد أنّه ليسَ بالأمر العسير بل وممتعٌ أيضًا.

أكمل القراءة

208 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "كيف اتعلم اللغة العربية"؟