كيف اتعلم ركوب الدراجة

2 إجابتان

إذا لم تتعلم مطلقًا ركوب الدراجة عندما كنت طفلًا، فأنت لست وحدك، لكن لا تتأخر كثيرًا! سنرشدك من خلال بعض الخطوات البسيطة لمساعدتك في تعزيز ثقتك على قيادة الدراجة.

قبل أن تبدأ في تعلم ركوب الدراجة، إليك بعض الملاحظات التي يجب وضعها في الاعتبار:

التحلي بالصبر: لا تحاول إجبار نفسك على التعلم. بل إذا شعرت بالتعب أو الإحباط، خذ استراحة وعد إليها لاحقًا. قد تكون جلسات التدريب الأقصر والأكثر تركيزًا طريقة أفضل من محاولة القيام بالكثير في وقتٍ واحد.

لا تستسلم: قد لا تتعلم ركوب الدراجة على الفور، ولكن مع الممارسة المستمرة، ستحصل عليها. تذكر أنه في كل مرة يصبح الأمر أسهل قليلًا.

استعد للركوب: قبل أن تتعلم، تأكد من أن لديك المعدات المناسبة؛ دراجة سليمة مع خوذة للسلامة.

اعثر على دراجة تناسبك: يجب أن تكون قادرًا على ركوب دراجتك مع وضع قدميك على الأرض على الأقل بضع بوصات فوق الإطار. ستكون الدراجة المريحة أسهل في القيادة والتحكم.

تأكد من تناسب خوذتك: يجب أن تكون الخوذة مناسبة بشكلٍ جيد بحيث لا تكون ضيقة جدًا. يجب أن يستقر على رأسك (لا يميل للخلف) مع الحافة الأمامية على بعد بوصة واحدة أو أقل فوق حاجبيك حتى تكون جبهتك محمية.

التوازن: يجب أن تكون قادرًا على الجلوس في وضع مستقيم على المقعد وكلا القدمين مستويتين على الأرض. فالقدرة على موازنة قدميك يساعد على بناء الثقة.

ابحث عن مساحة مسطحة ومفتوحة للتعلم: ابحث عن منطقة ممهدة كبيرة ومسطحة، مثل ملعب فارغ أو ملعب كرة سلة أو موقف سيارات. تجنب المناطق العشبية لأنك لن تكون قادرًا على الحصول على سرعة كافية عليها لتعلم القيادة والسيطرة دون حدوث انزلاق.

تدرب على الصعود والنزول من الدراجة: بمجرد الاستعداد، من الجيد التدرب على ركوب الدراجة والخروج منها.  قف الدراجة على جانب واحد ووجّهها نحوك ليسهل عليك السير. افعل ذلك عدة مرات حتى تشعر بالراحة.

السقوط عن الدراجة: الجميعُ يسقطون، لذلك لا تَظنَّ أن قيادة الدراجة أكثر خطرًا من السيارات التي تُسبَّبت بالكثير من الحوادث.

إذًا الآن أنت مستعد للبدء بتعلّم قيادة الدراجة فعليًّا، فقط اتبع الخطوات التالية:

1. اجلس على المقعد مع وضع قدم واحدة على الأرض والأخرى على دواسة مرفوعة (لن يكون لديك ما يكفي من قوة الدفع إذا كانت الدواسة مستوية جدًا.) اضغط لأسفل بشدة على الدواسة في الموضع العالي. سيعطي هذا الضغط قوة دفع أمامي للدراجة.

هناك خيار آخر هو البدء بقدم واحدة على دواسة في الموضع السفلي واستخدام القدم الأخرى للدراجات، كما تفعل على السكوتر. خذ خطوة سكوتر للحصول على بعض السرعة ثم ابحث عن الدواسة الثانية.

الطريقة الثالثة هي استخدام كلا القدمين في نفس الوقت ومحاولة التصويب للأمام قبل العثور على الدواسات ووضع كلا القدمين عليها في نفس الوقت.

2. بمجرد أن تكون قادرًا على ركوب الدراجة لفترة أطول من الزمن، تدرب على الانعطاف والتوجيه. اتجه عريضًا أولًا ثم قم بعمل منعطفات أصغر.

3. أثناء تعلّمك، حاول ألا تضغط على الدوّاسة خلال المنعطف بالكامل وإلا ستزداد قوة الدفع كثيرًا وبالتالي ستسرع في إجراء منعطف دون التحكم فيه. توقع الدوران، وقم بتخفيف الدواسة، ثم قم بالانعطاف، ومن ثم اضغط على الدواسة عند الانتهاء من ذلك الدوران أو المنعطف.

4. تعلم قيادة الدراجة يستغرق وقتًا. قد لا تكون راكبًا تمامًا في يوم واحد، ولكن مع الممارسة المستمرة، يمكنك القيام بذلك!

5. بعد ذلك، في أثناء ركوب الدراجة، تدرب على استخدام فرامل اليد للتعرف على مقدار الضغط المطلوب لإبطاء السرعة أو التوقف. امشِ بجانب دراجتك واضغط على الفرامل جزئيًا لإبطاء السرعة. تأكد من الضغط على الفرامل الأمامية والخلفية في نفس الوقت. ثم حاول أن تتوقف بشكل سلس ومتحكم وغير مزعج أو مفاجئ جدًا. تدرب على التوقف كل 15 إلى 20 قدمًا حتى تتمكن من القيام بذلك بسلاسة.

إذا كنت تستمتع بالركوب، وعندما تكون مستعدًا، ففكر في الاشتراك في رحلة ركوب الدراجات في منطقتك؛ إنها متعة لا تُوصَف!

أكمل القراءة

للوهلة الأولى قد يخطر على بالك أنّ ركوب الدراجة أمر بسيط كل ما عليك هو اقتناء دراجة والبدء بالتسكع في الطرقات، لكن الأمر في الواقع يبدو أصعب من ذلك فأنت بحاجة للمزيد من المعدات والنصائح قبل البدء، لكنك بمجرد أن تنطلق بمشوارك الأول فأنا على يقين بأنّك ستشعر بالكثير من الحرية والتشويق والمغامرة والمتعة، لذا فإن الأمر يتطلب بعض التضحية والتجهيز لذلك، اتبع النصائح التالية للحصول على تجربة مميزة:

كيف اتعلم ركوب الدراجة

  • اختر الدراجة المناسبة: بالتأكيد أنت بحاجة إلى دراجة مناسبة للبدء وقد نالت العديد من الدراجات إعجابك وتتمنى تجربتها، لكن الأمور لا تسير هكذا، فعليك اختيار دراجتك بناءً على عدة عوامل، مثل ارتفاعها بالنسبة لطولك، ووزنها، وآلية عملها، وميزانيتك، والمسافات التي ستقطعها بها.

  • اختر معداتك بعناية: باختيارك الدراجة ستكون قطعت نصف الطريق، لكن هذا ليس كل شيء، فعليك اختيار بعض المعدات الأساسية المساعدة لك وأهمها الخوذة التي يتوجب عليك ارتداؤها في جميع الأوقات أثناء الركوب. تتمتع الخوذات بعمر افتراضي لذا من الأفضل أن تراعي قِدمها وتستبدلها بشكل دائم، اختر الخوذة لتلائم رأسك وميزانيتك، وإن كنت تنوي ركوب الدراحة كمحترفين يمكنك شراء البدلات الخاصة للدراجات الهوائية، وهي عبارة عن بدلات خاصة تمنحك ديناميكية أكثر وراحة على الدراجة من الملابس الرياضية الأخرى، فهي مصنوعة من مواد تتخلص من العرق وتساعد على تنظيم درجة حرارة الجسم، بينما تشمل المعدات المهمة الأخرى بعض الأدوات مثل رافعات الإطارات ومنفاخ هوائي صغير وإطارات احتياطية وزجاجة ماء أو اثنتين، كما يمكنك أيضًا التزود بجهاز ذكي صغير، فقد يفيدك في تتبع الأميال وطرق التنقل.

  • اجعلها عادة: قد تكون جولاتك القليلة الأولى صعبة حتى يتأقلم جسمك مع النشاطات الجديدة عليه تمامًا، ولكن مثل كل الأشياء في الحياة مع كل مرة سيعتاد قليلًا حتى تصبح أسلوب حياة على المدى الطويل، فبغض النظر عن الوقت الذي تختاره للقيادة ضع أدواتك على دراجتك وقم بتعبئة زجاجاتك المائية واملئ إطاراتك واتخذ القرار بالبدء.

  • حافظ على أمانك: ارتداء الخوذة ليس كل شيء للحفاظ على سلامتك، فمع انتشار الأمراض والجوائح عالميًا قد تحتاج إلى ارتداء قناع واقي في الأماكن العامة التي يصعب فيها الحفاظ على تدابير التباعد الاجتماعي، ابقِّ معك القليل من النقود في جيبك وضّع هاتفك على وضع الطوارئ، واتبع قوانين السير وإشارات المرور المحلية أثناء الركوب، مثل التوقف التام عند جميع إشارات التوقف والأضواء الحمراء واستخدام إشارات اليد المناسبة عند تغيير المسار أو الانعطاف، بالإضافة إلى عدم  ارتداء سماعات الرأس أو سماعات الأذن أثناء الركوب في الهواء الطلق، وإن كنت بحاجة إلى الاستماع للموسيقى للتحفيز أثناء الركوب فاستخدم بدلاً من ذلك مكبر صوت بلوتوث صغير وضعه في جيبك أو مكان زجاجة الماء.

  • اجعل لنفسك أسلوبًا مميزًا في القيادة: ربما تحب ركوب الدراجة مع مجموعة من الأصدقاء أو تفضل الخروج في مغامرات فردية أو المنافسة في السباقات أو ببساطة تستخدم دراجتك للذهاب إلى العمل كل يوم، هناك العديد من الطرق التي لا حصر لها للركوب والاستمتاع بالقيادة لا يتطلب الأمر منك سوى القليل من التجربة والخطأ للعثور على خيارك المناسب.

  • كوّن فريقك: قد يكون الدافع الذاتي كافيًا لجعلك تتعلم ركوب الدراجة وتقود بانتظام، لكن في بعض الأحيان قد يكون لضغط الرفاق تأثير كبير في قراراتك والتزامك، فإن الركوب مع مجموعة يمكن أن يجعل الأمر أسهل جسديًا ومحفزًا أكثر.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "كيف اتعلم ركوب الدراجة"؟