كيف اتعلم سوق الاسهم

2 إجابتان

يحاول العديد من الناس يوميًا الدخول إلى سوق تداول الأسهم بهدف تحقيق ربح سهل وسريع من التعاملات والتداولات التي تجري في السوق كل يوم، محاولين استغلال التقلبات المستمرة في أسعار الأسهم، لشراء هذه الأسهم بأسعار زهيدة سنبيًا ثم بيعها عند ارتفاع سعرها، وتحقيق ربح، يقومون باستثماره لاحقًا ضمن معاملات شراء أسهم جديدة، بهدف خلق ربح جديد، إلا أن الأحلام الوردية لأغلب هؤلاء المستثمرين ستتبدد في حال لم يقوموا باتباع خطوات بعض الخطوات الأساسية، التي ستقلل من احتمالية فشلك في سوق الأسهم، وتزيد من فرص نجاح معاملتك فيها، إليك أهم هذه الخطوات:

  1. الخطة الأولى ستكون بافتتاح حساب تداول احترافي، وهي خطوة قد تجدها بديهيةً، ولكن إيجاد وسيط تداول جيد عبر الإنترنت، وتسجيل حساب خاص بك لديه، خطوة أساسية تمكنك من فصل عملك ضمن الحساب، عن أي حسابات تداول شخصية تمتلكها، يتيح وسطاء التداول على الإنترنت العديد من المزايا المجانية لأصحاب الحسابات، بالإضافة لتقارير تفصيلية عن حالة السوق، والتوقعات المستقبلية لحركته.
  2. الإطلاع بشكلٍ دائمٍ ومستمر على كافة المقالات المالية المتوفرة، والكتب التي تتحدث عن سوق تداول الأسهم، والدروس الموجودة للمبتدئين حول سوق الأسهم على الأنترنت خطوة هامة جدًا في فهم واستيعاب المجال الذي ترغب بدخوله، فجهل أغلب المستثمرين المبتدئين بأساسيات التداول في سوق الأسهم يكون سببًا أساسيًا في فشلهم، إذ ستتمكن نتيجة المعلومات الهامة التي ستصل لك من خلال دراسة وفهم ما سبق، من دخول سوق تداول الاسهم بثقةٍ أكبر، كون معلوماتك حول السوق ستمكنك من فهم التعاملات والتداولات التي تجري فيه، ما يزيد من فرص حصولك على صفقة مناسبة لك، تمكنك من تحقيق ربحٍ وفيرٍ، من خلال التنبؤ بحركة السوق المستقبلية، وارتفاع أو انخفاض أسعار بعض الأسهم فيه.
  3. تحليل كافة القوائم المالية والرسوم البيانية ومخططات الأسعار الناتجة عن عمليات التداول في أسواق الأسهم، تستطيع كمستثمر تحقيق فهمٍ كاملٍ لحركة السوق وتقلبات الأسعار في السابق، أو في الوقت الحالي، والتنبؤ بتغيراتها مستقبًلا من خلال دراسة وفهم كافة المعطيات والبيانات الناتجة عن الحركة اليومية لسوق الأسهم الذي ترغب بالاستثمار به، أن فهمك لحركة السوق وارتفاع او انخفاض أسعار الأسهم يعطيك ميزة كبيرة عن غيرك من المستثمرين الذين لا يولون أهميةً كبيرةً لهكذا بيانات.
  4. الخطوة التالية ستكون بالتدرب على تداول الأسهم ضمن سوق أسهم افتراضية، حيث لا توجد أي مخاطر لخسارتك أموالك، كونك ستسخدم أموالًا افتراضيةً لا قيمة لها، تتيح العديد من أسواق التداول، خدماتٍ افتراضية تتيح لمستخدميها من خلالها استخدام جهاز محاكاة لحركة الأسواق المالية، يستطيع المستخدم من خلاله اتخاذ قرارات البيع والشراء مشابهة للقرارات التي سيتخذها في سوق الأسهم الحقيقي، حيث تتشابه عادةً البيانات الموجودة في جهاز المحاكاة، وعمليات البيع والشراء فيه، مع ما يجري في سوق تداول الأسهم على أرض الواقع، يسمح سوق التداول الافتراضي للمستخدمين بإجراء عدد كبير من الصفقات، وليقوموا بعدها بالاستحواذ على هذه الأسهم لفترات مختلفة، قبل أن يقوموا بعملية البيع، ثم حساب الربح أو الخسارة الناتجة، ثم تحليل كافة نتائج الصفقات، بهدف تحديد الأخطاء التي قد وقعت بها، في محاولةٍ لتجنبها لاحقًا عند دخولك لسوق التداول الحقيقي، فحينها أي خطأ قد يؤدي إلى خسائر كبيرة، قد تؤدي بك إلى الإفلاس وخسارة كل ما تملك من رأسمال.

أكمل القراءة

يعبّر مفهوم سوق الاسهم عن بيع وشراء أسهم الشركات المتداولة في القطاع العام وذلك إما خارج البورصة أو عبر البورصات المركزية، ومن أكثر الأسهم المتداولة والمعروفة لدى أغلب الأمريكين هي apple, facebook, google, amazon.

سوق الأسهم

يوجد في سوق الاسهم شخصٌ بائعٌ لكل مستثمرٍ مشتر، مثلًا عندما تشتري 100 سهمًا يباع لك بالمقابل 100 سهمٍ، وبشكل مماثل عندما تبيع أسهمك فإنّه يترتب على شخص ما أن يشتريها؛ وعندما يكون عدد المشترين أكبر من عدد البائعين فإن أسعار الأسهم ترتفع، وكذلك عندما يكون عدد البائعين أكثر من المشترين فإنّ سعر الأسهم يهبط.

هناك العديد من الطرق التي يجب اتّباعها لتعلم تداول الأسهم بالنسبة للأشخاص المبتدئين والراغبين بالعمل في سوق الأوراق المالية. ومن هذه الطرق لدينا:

  • فتح حساب وسيط الأسهم: حيث أنّك تحتاج لوسيط عبر الإنترنت من أجل بيع وشراء الأسهم؛ وكل وسيط يعرض موضوعًا يختلف عن الآخر؛ فهناك بعض السماسرة الخبيرون في مجال تداول الأسهم، وهناك آخرون يقدمون بحوثًا قيمة؛ بينما يعطي البعض الآخر تجارب بسيطة وسهلة للتفاعل مع هذا الوسط.
  • قراءة الكتب: حيث تزودنا الكتب بكمّ هائل من المعلومات العامة التي تخص مجال سوق الاسهم، وتتميز هذه الطريقة بأنّها غير مكلفة مقارنة بتكاليف الندوات والمذكرات وأقراص الـdvd التعليمية التي تباع عبر الإنترنت؛ والتي قد نلجأ إليها للحصول على معلومات ٍخاصة بهذا الوسط.
  • قراءة المقالات: تعدّ المقالات مصدرًا قيّمًا للحصول على ما نحتاجه في مجال تداول الأسهم. وينصح بزيارة هذا الموقع الشائع لتعليم الاستثمار (investopedia.com)، كما ينصح بقراءة مذكرات الملياردير هاورد ماركس والتي تعتبر مذكرات رائعة وقيمة للغاية؛ ويشكّل البحث في جوجل وسيلة عظيمة للحصول على المواد التعليمية التي ينبغي الاطلاع عليها وقراءتها.
  • البحث عن مرشد أو صديق للتعلم معه: يمكن أن يكون المرشد فردًا من أفراد العائلة أو زميلًا في العمل أو صديقًا أو أستاذًا سابقًا أو حاليًا أو أي شخص لديه فهم أساسي فيما يتعلق بسوق الأوراق المالية؛ وينبغي أن يكون المرشد جاهزًا للإجابة على التساؤلات وتقديم المساعدة والتوصية بالموارد الجيدة؛ وكذلك الحفاظ على المعنويات عندما يصبح سوق الأسهم صعبًا. كما لا تزال المنتديات عبر الإنترنت مستخدمة ليومنا هذا ومن الممكن أن تكون مكانًا مناسبًا للإجابة على الأسئلة.
  • متابعة المستثمرين الناجحين: يقدّم التعلم من كبار المستثمرين والمحترفين منظورًا مهمًا وإمكانيةً جيدة للتعامل في سوق الأسهم؛ ومن بين أولئك المستثمرين المحترفين هناك “وارين بافيت” و”جيسي ليفرمور” و”جورج سوروس” و”بنجامين جراهام” و”بيتر لينش” و”جون تمبلتون”، كما يعتبر market wizards كتابًا مهمًا من سلسلة الكتب المفضلة للكاتب”جاك شواجر” والذي يقدّم كل مانحتاجه فيما يخص سوق الاسهم.
  • قراءة ومتابعة سوق الأسهم: تعمل مواقع الأخبار  cbnc , marketwatch كمصادر جيدة للمبتدئين؛ وللحصول على معرفةٍ عميقةٍ بأمور سوق الأسهم فلا بدّ من الاطلاع على صحيفتي “وال ستريت” و “جورنال وبلومبيرج”؛ فمن خلال البحث في سوق الأسهم بشكل يومي وقراءة العناوين الرئيسية ستعرض نفسك للاتجاهات الاقتصادية ولتحليل الأطراف الثالثة وسوق الاستثمار العام، كما قد يكون سحب أسعار الأسهم على شركة yahoo المالية مناسبًا لعرض مخطط الأسهم وعناوين الأخبار والتأكد من مصدر البيانات الأساسية. كما ويعتبر التلفازُ الوسيلة الأسرع لعرض نفسك لسوق البورصة ولاسيما قناة cbnc التي تعد القناة الأكثر شعبية.
  • مراقبة الاشتراكات المدفوعة: حيث يرى بعض المستثمرين أن مراقبة ومشاهدة المتخصصين في السوق أكثر فائدة من تطبيق الدروس المستفادة بأنفسهم. وهناك العديد من مواقع الاشتراك المدفوعة عبر الويب، ويعد مفتاح الوصول لتلك المواقع هو العثور على الموقع المناسب والاشتراك به. ومن أكثر خدمات الاشتراك احترامًا لدينا  Investors.com و Morningstar ؛ كما يجب الانتباه من الاشتراكات التي يُروّج لها عبر اليوتيوب والتي قد تكون زائفة.
  • شراء الأسهم الأولى الخاصة بك أو ممارسة تداول الأسهم من خلال جهاز محاكاة: حيث يمكنك البدء في تداول الأسهم بعد إعداد حساب الوسيط الخاص بك على الإنترنت مع الانتباه لعدم شراء عدد كبير من الأسهم.
  • اتباع نصيحة وارن بافيت: والذي يعتبر من أكبر المستثمرين على الإطلاق؛ ويوصي “وارن بافيت” بالاستثمار السلبي (الشراء والاحتفاظ) بدلًا من التغلّب على الأسهم المتداولة في السوق، و باتباع نصيحته سترى كيف تتقاعد بما لا يقل عن مليون دولار.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "كيف اتعلم سوق الاسهم"؟