كيف اتعلم قراءة الافكار

1 إجابة واحدة
مترجمة
دراسات اللغة الإنجليزية, تشرين

تعلم قراءة الافكار

لا يمكن تسمية قراءة الأفكار بالخدعة، إنها مهارة أتقنها أكثر الناس نجاحًا، في حال كنت ترغب في تعلم كيفية ممارسة قراءة الأفكار فما عليك سوى قراءة التالي، هناك خمس طرق لقراءة أفكار شخص ما، في حين أن التخاطر يبدو كقوة عظمى، فإن قراءة أفكار شخص معين هو في الحقيقة مهارة من الممكن تعلمها، بدءًا من توقع متطلبات الزبون إلى معرفة كيفية التقرب من مدير العمل، فإن تطوير حدسك الداخلي حول قيمة الآخرين يمكن أن يساعدك على المضي قدمًا.

تقول لورين مينر، مديرة العمليات في شركة ديسجن تولبوكس للتوظيف: “إن الأشخاص المدركين هم دائمًا أكثر نجاحًا في الحياة والعمل”. “أفضل الأشخاص أداءً ليسوا دائمًا الأشخاص الأذكياء، بل إنهم  الذين يتواصلون مع الآخرين “.تقول مينر إن الناس يرسلون ذبذبات حول أفكارهم طوال الوقت، ولكن قد يستغرق الأمر بعض الوقت للتوليف. ولكن هناك بعض التي يمكنك عن طريقها قراءة أفكار شخص:

  • ابدأ بفهم الأجيال الأخرى:

يمكن لفهم جيل شخص ما أن يعطي نظرة ثاقبة حول كيفية تفكيره. وتضيف مينر إنها عدسة يرون من خلالها الحياة، وترى أن الاختلافات بين الأجيال رائعة. “غالبًا ما يختبئ جيل الألفية خلف أجهزة الكمبيوتر ويتحدثون عن رأيهم عبر تويتر والمدونات. لا يضعون قيمة في التواصل وجها لوجه. إن فهم جيل شخص ما سيساعدك على معرفة أفضل طريقة للتواصل معه لتطوير العلاقة.

  • التعرف على نقاط الضعف:

هناك أسلوب آخر لمعرفة ما الذي يفكر فيه الشخص وهي من خلال  البحث عن نقاط ضعفه، عن طريق طرح الأسئلة الملائمة. من الأمور الهامة تكوين رابطة خاصة لمعرفة ما يعتبرونه مهمًا. يجب أن يكون لديك آذان كبيرة وفم صغير. أي أنه يجب عليك طرح الأسئلة المفتوحة التي  تسمح للشخص بمشاركة نقاط قوته وتحدياته. أو يمكنك أن تشارك قصص ما قمت به للآخرين، 9 من أصل 10 مرات، سيوافق الناس على أن لديهم نفس المشكلة، مما يساعدك على فهم ما يحتاجونه بشكل أفضل.

  • تحليل الشخصية:

من الممكن أن يساعد تحليل الشخصية على ملاحظة ومراقبة الصفات الفردية لتحديد من نوعهم من الأشخاص وما هو مهم بالنسبة لهم. ابحث عن أدلة حول شخصية ما من خلال الانتباه إلى الخصائص واللفظ. إن الشخص الذي يفضل أن يكون مهيمناً، على سبيل المثال، قد يكون لديه مصافحة قوية للغاية. غالبًا ما يقوم الأشخاص الذين يرحبون بالفكاهة بإدراج السخرية في المحادثة.

  • ابحث عن التواصل غير اللفظي:

إن السلوكيات غير اللفظية مهمة أيضًا، وخصوصًا لمراقبة أدلة لغة الجسد. من المهم تطوير أذن جيدة يمكنها الاستماع إلى الأصوات الخفية. يمكن أن توفر لهجة الصوت أيضًا بعض الأدلة. فمثلًا، إذا كان شخص ما يرد عليك بشكل رتيب، فمن المرجح أنه غير مرتبط بمفهومك وغير مهتم. إذا نظروا إليك عندما تتحدث واقتربوا منك كثرًا، فيعني أنهم يجدون قيمة في ما تقوله.

  • كن مستمعًا جيدًا:

أخيرًا، انصت جيدًا إلى ما يقوله الغير بالإضافة إلى ما يتصرفه. في حين أن هذا يكون أصعب عندما تتم المحادثة عبر الهاتف، إلا أن الصوت المتفاعل أو العاطفي يكون واضح، وأن أي شيء انتقادي أو ينطوي على عاطفة يجب ألا يتم توصيله عبر البريد الإلكتروني أبدًا.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "كيف اتعلم قراءة الافكار"؟