كيف اتعلم قراءة التاروت

2 إجابتان

تنوّعت أساليب التنجيم عبر العصور وازداد انتشارها وشعبيتها، في ظل رغبة الإنسان الدائمة في سبر أغوار ما يجهله عن حياته، بينما يصرّ العلماء على اعتبارها مجموعة من الخدع والخرافات لاستغلال حاجة الناس وضعفهم.

من طرق التنجيم ما يعرف بالتاروت وهي مجموعة بطاقات تحمل صورًا ذات دلالات ومعانٍ تمكّن العرَّافين، حسب ادعائهم، من كشف خفايا حياة الأشخاص والتنبؤ بمستقبلهم.

اختلفت المصادر التي تحدثت عن أصول التاروت وتسميته، إذ تعود وفقًا لبعضها إلى كلمة “توراة”، وأخرى تشير إلى أنها عبارة هيروغليفية مركبة من كلمتي (تا) و (رو) وتعني الطريق الملكي، كما يرجِّح البعض نسبتها إلى أم الآلهة الهندوسية (Tara)، ومن المعتقد أن أول ظهور لأوراق التاروت كان في أوروبا منتصف القرن الرابع عشر.

أهم ما تحتاجه لقراءة بطاقات التاروت:

لابد في البداية من حيازة مجموعة بطاقات التاروت، المجموعة الأشهر للرسامة باميلا كولمان Rider-Waite يعود تاريخها إلى عام 1910، تعد هذه المجموعة ملائمةً جدًا للمبتدئين نظرًا لبساطة صورها، وبالتالي وضوح معانيها وألوانها المميزة  فهي تزدان بالأصفر والأزرق السماوي والرمادي، وفي حال واجهت صعوبة بتفسير معاني البطاقات يمكن الاستعانة بالعديد من الكتب أو مواقع الانترنت المتخصصة بذلك.

يوجد مجموعات أخرى معروفة من التارو مثل (Wild Wild) ذات شكل مميز ولكنها أكثر صعوبة من حيث التفسير من مجموعة (Rider-Waite)، ومجموعة (Morgan Greer) رغم الشبه الواضح مع مجموعة (Rider-Waite) فهي أكثر تلوينًا وجرأة ورسومها أكبر حجمًا، على من يقرأ التارو أن يختار المجموعة الأقرب لنفسه، والتي يشعر بقدرته على تفسير رموزها ومعانيها.

تتألف كل مجموعات بطاقات التاروت على اختلاف تصاميمها من  78 بطاقة مقسمة إلى مجموعتين:

  • بطاقات السر الأعظم (Majo Arcana): عددها 22 بطاقة، وعند سحبها أثناء القراءة، تشير إلى الأحداث المفصلية والشخصيات الهامة التي تمر في  حياة الإنسان.
  • بطاقات السر الأصغر (Minor Arcana): عددها 56 بطاقة، تشير إلى المشكلات العابرة والتي تكون ذات تأثير مؤقت، وتقسم إلى أربع مجموعات: الصولجانات (الإبداع والعاطفة) والسيوف (العقل) والدراهم (العمل والمال) والأكواب (العاطفة)، كل مجموعة منها تضم 14 ورقة تحمل أرقام من 1 الى 10 مع رمز المجموعة، وبعد الورقة العاشرة تأتي أوراق الغلام، والفارس، والملكة، والملك، لدى قراءة طالع شخص آخر، من المحبذ أثناء خلط الأوراق أن يوجه بعض الأسئلة حول المسائل التي تؤرقه ويرغب في أن يعرف مصيرها كسؤاله عن مستقبله الوظيفي، علاقاته العاطفية……

تعتبر الممارسة العامل الحاسم لتعلّم التاروت في ظل وجود العديد من طرق قراءته، إضافة للوقت الطويل اللازم لإدراك الكم الكبير من المعاني والتفسيرات المتنوعة والمتعددة التي تحملها 78 بطاقة مختلفة، مع الوقت والتعامل المباشر مع الورق تزداد الخبرة في قراءتها للشخص نفسه أو للآخرين.

لا يمكن التعامل مع الأوراق بشكل منفصل لكل بطاقة ارتباطات كلاسيكية بشخص ما أو حدث معين أو نتيجة متوقعة، والمطلوب هو البراعة والقدرة على إعطاء شرح ٍوتفسير ٍفي إطار سياقٍ معين، وهو ما يعود لحدس قارئ البطاقات.

أكمل القراءة

التاروت عبارة عن مجموعة من 78 بطاقة، لكل منها صورتها ورمزيتها وحتى قصتها، تمثل بطاقات آركانا الرئيسية والبالغ عددها 22 عِبَر روحية وكارمية نسبةً لطاقة كارما، وتعكس بطاقات آركانا الثانوية أو الفرعية وعددها 56 المحن والتجارب التي نمر بها يومياً.

من أجل تعلم قراءة التاروت يجب معرفة كيفية عمل تلك البطاقات، فبينما يعتقد كثيرون أن البطاقات تحمل أحداث مستقبلية إلا أن التوقعات المستقبلية ليست ما تدور حوله بطاقات التاروت، فعندما يتعلق الأمر بالتاروت يصبح كل شيء متعلق بالحدس خاصةً إذا كان من يفتح الأوراق يرغب بشدة في إيجاد مستقبل مثالي وإبراز أهدافه الواضحة.

لذا أقوى طريقة لقراءة التاروت هي استخدام البطاقات للوصول لحدسك ولحكمتك الداخلية. حيث تمنحك الصور الموجودة على البطاقات وصولاً فورياً للعقل الباطن ومن هناك ستكتشف تغييرات إيجابية توصلك لمعرفة أهدافك وخياراتك المتاحة.

تعلم قراءة التاروت

لتبسيط كيفية قراءة التاروت يجب اتباع الخطوات التالية:

  • اختر سطح الأوراق المناسب بالنسبة لك، حيث تعد Rider white  وEveryday Tarot أوراقاً رائعة لتبدأ لعبة التاروت للمبتدئين.
  • ابدأ تعليمك من خلال دورة تاروت 101 المصممة خصيصاً للمبتدئين في لعبة التاروت، حيث ستعلمك سلسلة مقاطع الفيديو التوضيحية والمكونة من 10 أجزاء قراءة البطاقات بسرعة واستخدام الحدس دون الحاجة حتى لمعرفة مسبقة بها.
  • يجب الغوص بشكل أعمق لمعرفة معاني كل بطاقة، ويجب اكتشاف المعاني التقليدية والرمزية والجمعيات العددية للبطاقات وليس من الضروري حفظ كل تلك المعلومات المهم هو تعلم وإتقان الأساسيات.
  • ارسم بطاقة كل يوم واسأل ذاتك ما الذي تحتاج لمعرفته ثم فكر بما تعنيه لك البطاقة وقم بتكوين علاقة شخصية وبديهية مع البطاقات.

وبالتفاصيل أكثر عند إدراك الأساسيات السابقة يمكنك اتباع مايلي:

  • لتبدأ القراءة استخدم عدد من الشموع الفاخرة أو أي من الأشياء التي تجعلك تشعر بالاسترخاء.
  • فكر بسؤالك ويفضل أن يكون السؤال في ذهنك مفتوح، مثلاً ما الذي يمكنني فعله لأقوي علاقتي بشريكي، لكن لا تتطرق للأسئلة مثل هل سننفصل!
  • قم بخلط البطاقات أثناء التفكير في السؤال أو الاستماع إلى الطرف الآخر أمامك الذي يطرح هو السؤال، وانتبه إلى أن أوراق التاروت أكبر حجماً من أوراق اللعب فخلطها صعب وأكثر تعقيداً لذا ستحتاج وقت لذلك.
  • اقطع البطاقات أو فليقطع من أمامك البطاقات إلى ثلاث مجموعات، وحدد مجموعة منها.
  • حدد التخطيط الذي يناسب السؤال والتخطيط هو شكل فرد الأوراق، أي سؤال بسيط =تخطيط بسيط.
  • ركز دوماً على الصورة الأشمل بدلاً من التدقيق في التفاصيل، فخبير هذا النوع من البطاقات يقول عند طرح السؤال مناسب والنمط المناسب ستظهر البطاقة من تلقاء نفسها وتتحدث إليك.

يقول البعض أن بطاقات التاروت هي مجرد حبر على ورق، لكن من يقرأ البطاقات لسنوات كان رأيه كالتالي:

  • التاروت هو كتاب يعكس قصص حياتنا، ومرآة روحنا، ومفتاح حكومتنا الداخلية.
  • يمكننا أن نجد كل درس روحي مررنا به في حياتنا على إحدى بطاقات التاروت، وعند تجربتنا للأوراق ستقدم لنا دروس دقيقة نحتاجها ونريد اتقانها. كمن يرى نفسه في المرآة ويمعن النظر ليعكس باطن روحه وعقله ويستفيد من الحكمة التي تقدمها له الأوراق.
  • يعد التاروت مثالي لتطوير الذات واتخ القرارات، وإبراز الأهداف وتدريب الآخرين، والتخطيط للأعمال، والتأمل، كل مايجب فعله هو طرح السؤال وسحب بطاقة والغوص في صورة البطاقة ومعرفة الحكمة من رمزيتها.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "كيف اتعلم قراءة التاروت"؟