كيف اتعلم لعبة لودو ستار

1 إجابة واحدة
كاتبة صحفية
الإعلام, جامعة القاهرة

لعبة لودو ستار

تعتبر لودو ستار من الألعاب التقليدية شديدة القدم، وهي وإن كانت مخصصة للأطفال إلا أن الكبار يستمتعون بها أيضا، وتُعرف في العالم العربي باسم “ليدو”، وظهرت في أوروبا للمرة الأولى في العصر الفيكتوري وهي تستند إلى اللعبة الهندية باتشيسي Pachisi، ويمكن لعب لودو ستار إما بالنسخة المطبوعة أو حتى الموجودة على الأندرويد والقواعد نفسها تقريبًا مع بعض الاختلافات البسيطة في تطبيقات الهاتف المحمول.

ولودو ستار عبارة عن لوحة يلعب عليها اثنين أو ثلاثة أو 4 لاعبين، وتتمثل في 4 ألوان هي الأحمر والأخضر والأصفر والأزرق، ويكون مع كل لاعب 4 أوراق أو أزرار وفقا لموديل اللعبة، ويكون الهدف النهائي هو تحريك تلك الأزرار عبر اللوحة كلها والعودة إلى المنزل من جديد، ومن يصل بكل الأزرار أولا يكون هو الفائز. واللعبة تعتمد أكثر على الحظ عند رمي النرد مع بعض التفكير أيضًا في تحريك القطع واختيار الأنسب منها حتى لا يتقاطع مع لاعب آخر ويتعرض اللاعب الأول للطرد ويعود لنقطة البداية من جديد.

ولكي يتمكن أي لاعب من إخراج زر من البيت الأول عليه أن يحصل على رقم 6 من رمية النرد، ويمكن بالطبع أن يحصل عليها من المرة الأولى وربما بعد محاولات عدة، ولكن هذا لا يعني شيئا، فالتأخير أحيانا يجعل اللاعب المنافس يقترب من بيتك ويجعلك أكثر قدرة على طرده وإعادته لنقطة البداية. بعد الخروج من المنزل أو الصندوق الأول أو المربع الأساسي على كل زر أن يلف اللوحة بأكملها حتى يصل إلى المستطيل الذي يكون بجوار البيت، وعليه أن يُدخل الأزرار في آخر نقطة في المستطيل.

وهناك 4 مستطيلات في اللعبة على شكل صليب وكل مستطيل يُمثل واحد من ألوان اللعبة، وتلك لا يمكن دخولها إلا لصاحب اللون فقط، وعليه أن يحصل على الرقم الصحيح للوصول للبيت النهائي، فمثلا إذا كان يفصله 4 خانات عن النهاية وجاء النرد برقم 5 فإن اللاعب يظل في مكانه ولا يتحرك حتى يأتي بأربعة أو رقم أقل، لذا يمكن للاعب أن يظل في انتظار رقم 1 من النرد لفترة طويلة حتى يصل منافسه له.

وكما ذكرنا فإن الحظ والنرد هما المتحكمان الأساسيان في لعبة لودو ستار، ولكن أيضًا بعض الحيلة قد تُجدي وذلك من خلال الحرص على تحريك قطعتين من اللون نفسه متجاورتين بحيث إذا تم طرد قطعة تكون الأخرى معرضة للخطر أيضا.

كما يمكن لتحريك قطعتين معًا أن يجعل اللاعب قادرًا على وضع قطعتين من اللون نفسه فوق بعضهما البعض مُشكِّلًا ما يُعرف باسم “الكتلة” أو البرج وهنا لا يستطيع أي لاعب أن يمر من خلال هذه الكتلة ولا طردها حتى يتم تحريك أحد الأزرار منها.

وفي الآونة الأخيرة وبعد انتشار الحجر الصحي حول العالم عادت تلك الألعاب الشعبية التقليدية إلى الواجهة من جديد لتمضية الوقت سواء مع أفراد الأسرة كلهم حيث يجتمعون على لوح واحد ويمكن أن يستغرق الدور الواحد ساعة أو أكثر، كما يمكن تحميلها على الهاتف المحمول وهناك أكثر من نسخة منها بينها اختلافات طفيفة في شكل الجوائز التي يحصل عليها اللاعب وغيرها.

أكمل القراءة

144 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "كيف اتعلم لعبة لودو ستار"؟