طالب
علوم الحاسب الآلي, Peter the Great Saint Petersburg Polytechnic University (Russia)

تتشعب فروع هندسة نظم المعلومات لتضم مجموعةً هائلةً من مجالات الدراسة سواء كانت في الشبكات أو البرمجيات أو أمن المعلومات وغيرها من الاختصاصات. من أهم هذه الفروع تبرز هندسة البرمجيات. تعنى هذه الهندسة بالجزء البرمجي من أنظمة الحاسوب وتتشعب هي الأخرى إلى فروعٍ أخرى أكثر تخصصًا. من المهم معرفته أن هندسة البرمجيات هي مهنة متغيرةٌ بشكلٍ دائمٍ. تبعًا لذلك، يجب على المرء أن يبقى متابعًا لأهم التطورات والتقنيات الجديدة. نظرًا لطبيعة التخصص المتغيرة، هناك العديد من اختصاصات الدراسة المختلفة للوصول إلى مهنة تكنولوجيا المعلومات. بالرغم من ذلك لا توجد طريقةٌ واحدةٌ لتحقيق ذلك الهدف.

فيما يلي بعض الخطوات لاحتراف هندسة البرمجيات:

أولًا: كن واضحًا بشأن هدفك المنشود من دراسة هذا التخصص. كما هو معروفٌ فإن بدء مهنةٍ جديدةٍ ليس بالأمر السهل. وبالتالي عندما يكون لديك هدفٌ واضحٌ في ذهنك، فإن ذلك يساعد على تجاوز العقبات التي تعترض طريقك. بمعنى آخر يجب أن يكون لديك هدفٌ واضحٌ مثل:

  • الايمان برغبتك بامتهان هندسة البرمجيات.
  • العمل كمهندس برمجياتٍ في شركات تكنولوجيا المعلومات الكبرى.
  • العمل في فريقٍ والحصول على راتبٍ جيدٍ مقابل ذلك.

ثانيًا: حدد لغة البرمجة التي ستتعلمها. الأمر الجيّد هو أن هندسة البرمجيات لا تركز حصرًا على كتابة الأكواد. مع ذلك يجب عليك أن تعرف لغَتَي برمجةٍ على الأقل، وفهم مبدأ عمل كل منهما بشكلٍ جيد. حتى الآن يختلف المبرمجون على تحديد لغة البرمجة للبدء بتعلمها إلّا أن هناك قائمةٌ بأهمّ لغات البرمجة التي يمكن الاختيار فيما بينها وهي: python، جافا سكريبت JavaScript، #C، C ++، روبي Ruby، جافا Java. تتلخص مراحل تعلم لغة البرمجة بتعلم الخوارزميات ومن ثم فهم تعليمات اللغة الأساسية وبعد ذلك البدء بكتابة الأكواد البرمجية وتجريبها على الحاسب.

ثالثًا: الحصول على درجةٍ علميةٍ أكاديميةٍ في علوم الكمبيوتر أو المجالات ذات الصلة: سيوفّر لك تخصص علوم الكمبيوتر الخلفية الأكثر ملائمة لتصميم البرامج.

رابعًا: استكمل دراستك بطرقٍ أخرى. هذا يتضمن المشاركة في النقاشات المتعلقة بكتابة البرامج والاستفادة من خبرات الآخرين عبر منصات التواصل الاجتماعي الخاصة بهندسة البرمجيات مثل: Stack Overflow (هو موقعٌ يضم آلاف الأسئلة والأجوبة الأكثر موثوقيةً من قبل للمطورين). كما تقدم مواقعٌ مثل CodinGame و CodeWars الآلاف من الحلول البرمجية التي تساعدك على اختبار مهاراتك.

خامسًا: قراءة التعليمات البرمجية المكتوبة من قبل المطورين ذوي الخبرة والاستفادة منها في كتابة برامجك الخاصة.

سادسًا: بناء المشاريع الخاصة بك. بالطبع لا شيء يقدم الفائدة المثلى كالخبرة العملية. وبالتالي أنت بحاجة إلى البدء في بناء المشاريع باستخدام اللغة التي تناسبك. الخطوات التالية تتعلق بمسالة حصولك على عملٍ في مجال هندسة البرمجيات:

سابعًا: إتقان المهارات اللازمة ما قبل مقابلة العمل. هنا تحتاج إلى التركيز على سيرتك الذاتية والتي تلعب دورًا حاسمًا في حصولك على العمل. بالإضافة إلى تحضيرك لخطاب تغطية مناسب يلخص حياتك المهنية.

في النهاية يمكن تلخيص مواصفات مهندس البرمجيات:

  • امتلاك معرفة جيدة بهياكل البيانات data structures والخوارزميات algorithms.
  • إجادة أكثر من لغة برمجة واحدة.
  • أن يملك مهارات تحليلٍ واستنتاجٍ عاليةٍ كالقدرة على تعريف المشكلة وتقييمها وتحليلها وتطوير الحلول المناسبة لها.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "كيف اتعلم هندسة البرمجيات"؟