كيف اعرف اني مصاب بالتهاب الاعصاب

قد يتختلط أحيانا الاعراض المرافقة لالتهاب الاعصاب مع امراض اخر، فكيف يمكن تشخيص الاصابة به؟ وماعي الاعراض الشائعة؟

3 إجابات

التهاب الأعصاب هو التهاب عصب أو ضفيرة من الأعصاب سواء المحيطة بالجلد أو العضلات أو باقي أعضاء الجسم، وأبرز أعراضه هي التنميل والوخز والألم الشديد في المنطقة المصابة، وممكن أن يكون بسبب تعرضك لرض شديد، أو الإصابة بأمراض مناعية، أو داء السكري أو التعرض للعلاج الكيميائي، أو بسبب نقص فيتامينات مجموعة B، وممكن أن تكون بسبب عدوى فيروسية  أو الإصابة بالهربس النطاقي أو القوباء المنطقية، لالتهاب الأعصاب عدة أنواع وفقًا لمكان العصب المصاب:

  • التهاب العصب العضدي: تشعر بوخز وحرق وضعف حول الكتف، وقد تمتد الأعراض على كامل الذراع في أحد الجهتين، وتشعر بضعف في العضلات وقلة السيطرة عليها، وهو منتشر عند مرضى السكري ومدمني الكحول.
  • التهاب الأعصاب القحفية: وهي تصيب الأعصاب التي تخرج من الدماغ مباشرة، ويكون تأثير هذا الالتهاب على الوجه بالغالب، فتشعر بالتنميل والخدر إضافة لهبوط في أحد طرفي الوجه وجفن العين والرؤية المزدوجة، والشعور بالحساسية المفرطة للمس.
  • التهاب العصب البصري: حيث تشعر بألم كبير في العين وممكن أن يكون بسبب هربس العين أو الاضطرابات العصبية أو بسبب إصابة فيروسية، لابد من مراجعة الطبيب حتى تأخذ العلاج اللازم.
  • التهاب العصب الدهليزي: وهو يصيب الأذن الداخلية مما يؤدي للشعور بالدوار بشكلٍ مفاجئ، والغثيان والإقياء، وصعوبة في التركيز.

أكمل القراءة

إن كنت تشكّ في احتمال إصابتك بالتهابٍ في أحد الأعصاب، فهذا غالبًا بسبب شعورك بالألم، والوخز، والخدر أو التّنميل في أحد أطرافك أو في منطقة معيّنة محدّدة من جسمك. والغالب أنّك فكّرت بالتهاب الأعصاب لغياب قصّة تعرّضك لرض مكان الألم أو لغياب أيّ سبب آخر يمكن أن يفسّر الأعراض التي تشعر بها.

لنتفّق بدايةً أن الإلتهاب يمكن أن يصيب أيّ عصب في الجسم مهما كان صغيرًا (يمكن أيضًا أن يصيب عدّة أعصاب في وقت واحد)، وأنّ له عمومًا ثلاث آليّات أساسيّة: إنتان (جرثومي، فيروسي، الخ..)، أو بعد رض، أو بآلية مناعيّة ذاتيّة.

  • إذا كنت تشعر بألم في أحد أطرافك دون نظيره، مع ضعف الحس وضعف القدرة على تحريك الجهة المصابة؛ فهذا يدلّ في الغالب على تضرّر الضفيرة المسؤولة عن التّغذية العصبيّة لهذا الطّرف (سواء العضديّة للطرفين العلويين أو الضّفيرة العجزية بالنّسبة للطرفين السفليين)، ومن المرجّح أن يكون الإلتهاب سببًا لهذا التضرّر.
  • إذا كان الألم والإضطرابات الحسّية الحركيّة في منطقة الرّأس والعنق، فالتهاب عصب قحفي واحد أو أكثر هو غالبًا السّبب.
  • إذا كانت أعراضك على شكل شعورٌ مفاجئ بالدوار، وضعف القدرة على التوازن، وصعوبة التركيز، والغثيان والإقياء؛ فهي دليل على إصابة العصب الدّهليزي المسؤول عن التوازن، يمكن أيضًا لهذه الإصابة أن تكون ناتجة عن آليّة التهابيّة.
  • يمكن أن تطال بعض العوامل الممرضة (خاصّة الفيروسات) العصب البصريّ للعين وتتسبب في التهاب فيه مما يؤدّي إلى ألم شديد في العين.

أكمل القراءة

بدايةً، يُمكن تعريف التهاب الأعصاب بأنه حالة مرضية تسبب ضررًا أو اعتلالًا في الأعصاب المحيطية للإنسان، تتوزع تلك الأعصاب في جميعِ أنحاء الجسم، لذلك قد يؤثر المرض على الأعصاب الموجودة في الجلد والعضلات والأعضاء؛ ولمعرفة إن كنت مصابًا بالتهاب الأعصاب أم لا، فلا بد من التنويه إلى أعراضه الرئيسية والأكثر شيوعًا وهي:

  •  الإحساس بوخز خاصةً في اليدين أو القدمين، وقد يحدث ذلك أيضًا في أجزاءٍ أخرى من الجسم.
  • الشعور بآلام حادّة ومفاجئة.
  • الشعور بالتنميل في أطراف الجسم.
  • الشعور ببعض الضغف في الساقين والذراعين، وقد يرجع ذلك إلى حدوث ضعف في العضلات أو ضمورها.
  • عدم القدرة على المشي بشكلٍ سليم مما يؤدي إلى السقوط في بعض الأحيان.
  • المعاناة من مشاكل في البلع.

بالنسبة لتشخيصِ المرض فلا بدّ أن يجري لك طبيبك العديد من الفحوصات لتحديد ما إذا كنت مصابًا بالتهاب الأعصاب، ولمعرفة سبب الإصابة. من أولى الفحوصات الضرورية هو الفحص البدني الكامل للمريض، فهذا من شأنه أن يساعد الطبيب في الكشف عن أجزاء الجسم الأكثر تضررًا من تلف الأعصاب، وقد يلجأ الطبيب أيضًا لإجراء تخطيط كهربائي للعضلات لمعرفة حجم الإصابة بتلف الأعصاب، ومن طرق التشخيص الأخرى إجراء فحص دم أو أخذ عينة من البول أو خزعة من المنطقة المصابة بتلف الأعصاب، جميعها تساعد طبيبك في تحديد سبب إصابتك بالتهاب الأعصاب.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "كيف اعرف اني مصاب بالتهاب الاعصاب"؟