كيف اعرف ان ابني لديه صعوبات تعلم

صعوبات التعلم هي عوائقٌ تؤثر على قدرات الفرد وتجعله متأخرًا في تلقّي المهارات المُكتسبة، فكيف تعرف أن ابنك لديه صعوبة في التعلم؟

3 إجابات

يعاني بعض الأطفال من مشاكل في القراءة بصوت عال أو في الكتابة، وفي أحيان كثيرة يجدون صعوبة في استيعاب وفهم الرياضيات، وهذه الأعراض لا تدل على انخفاض في مستوى الذكاء بل على العكس كثير من هؤلاء الأطفال يكون مستوى ذكائهم مرتفعًا، ولكن سبب معناتهم في صعوبة التعلم هو أن توصيل أدمغتهم مختلف عن أقرانهم، وهذا ما يؤثر على طريقة تلقيهم المعلومات واستيعابها، أي أن الأطفال يفهمون الأشياء بشكل مختلف، إن أعراض صعوبة التعلم مختلفة من طفل لآخر فالبعض يعاني:

  • عسر القراءة وهي نوعان:
    • صعوبة الفهم في العلاقة بين الكلمات والحروف والأصوات.
    • عدم فهم معنى الكلمات والعبارات والنص.

ومن علامات عسر القراءة:

    • بطئ في القراءة بطلاقة.
    • صعوبة في فهم الكلمات والأفكار.
    • صعوبة بالتعرف على الحروف والكلمات والمفردات العامة.
  • صعوبة في تعلم الرياضيات، وتتميّز بما لي:
    • يعاني الطفل من عدم القدرة على حفظ تنظيم الأرقام.
    • عدم القدرة على فهم العمليات الرياضية، كالجمع والضرب.
    • يعاني من صعوبة في مبادئ العد كعد الثنائيات أو الرباعيات.
    • وفي بعض الأحيان يصعب على الطفل معرفة الوقت.
  • صعوبة في تعلم الكتابة: إن تعلم الكتابة يتطلب توافق بين النشاط العقلي والجسدي، فالأطفال الذين يعانون من صعوبة في الكتابة فتكون بسبب عدم توافق بين النشاط العقلي من خلال تنظيم الأفكار والنشاط الجسدي من خلال نقل هذا التنظيم للورق، ومن أبرز أعراضه:
    • عدم دقة الكتابة ووضوح الخط.
    • عدم كتابة الحروف والكلمات بدقة وبشكل واضح.
    • وجود أخطاء إملائية كثيرة في النص.

أكمل القراءة

يعتبر موضوع الكشف عن وجود صعوبات في التعلم من الأمور المعقدة وذلك بسبب تداخل الأعراض وتشابهها مع أعراض أمراض مختلفة، ويعتمد المختصون بهذا الموضوع على قياس أداء الطفل ومقارنته مع الأداء المتوقع بحسب قدرات الطفل وذكائه، كما أنه تظهر الكثير من الأعراض التي تدل على وجود صعوبات في التعلم لدى طفلك يمكن تقسيمها بحسب العمر إلى ما يلي:

أعراض وجود صعوبات في التعلم في سن قبل الخمس سنوات:

  • صعوبة في النطق وترتيب الجمل.
  • نسيان الكلمات المطلوبة.
  • وجود صعوبة بالالتزام بالتوجيهات وإرشادات التعليم.
  • وجود صعوبة في القيام ببعض النشاطات الحركية كربط الحذاء.
  • وجود صعوبات في استخدام أقلام اللوح والتلوين ضمن الإطار المحدد.

أعراض صعوبات التعلم في السن بين 5-9:

  • العجز عن دمج الأحرف لتكوين الكلمات.
  • عدم القدرة على ربط بين أصوات الحروف أشكالها.
  • البطء في تعلم خبرات جديدة.
  • عدم القدرة على تهجئة الكلمات بشكل صحيح.
  • وجود مشاكل في المهارات الأساسية في الرياضيات.
  • مشاكل في تذكر التسلسل الزمني والأوقات.

أعراض صعوبة التعلم من سن 10 إلى 13:

  • الكتابة بخط سيء وغير مقروء.
  • وجود صعوبة في استيعاب ما يقرأه والعجز عن حل الألغاز الحسابية.
  • يكره الكتابة والقراءة ولا يحاول القراءة بصوت عالي.
  • الفوضى الزائدة والفشل في تنظيم الواجبات.
  • كتابة نفس الكلمة بأكثر من طريقة ضمن الفقرة نفسها.
  • عدم القدرة على التعبير عن رأيه بصوت مرتفع.

ومن أهم الأسباب التي تؤدي إلى صعوبات العلم عن الأطفال حدوث خلل معين في نمو الدماغ في مرحلة ما قبل الولادة أو أثناء الولادة أو في مرحلة الطفولة المبكرة والسبب في حدوث هذا الخلل ما يلي:

  • إصابة الأم أثناء الحمل بمرض ما.
  • نقص الأوكسجين الذي يحتاجه دماغ الجنين أثناء الولادة.
  • العوامل الوراثية.
  • الإصابة بمرض معين خلال الطفولة كالسحايا.
  • الإصابة ببعض الأمراض الدماغية كمتلازمة داون أو التوحد أو الشلل الدماغي.

أكمل القراءة

تشكل صعوبات التعلم لدى الأطفال أكبر مخاوف الأهل، لكن يجب أن ندرك أن هذا الأمر لا يعني أن الطفل يفتقد إلى الذكاء بل هو فقط يحتاج إلى طريقة مختلفة لإيصال المعلومة، وأبرز الأعراض التي تشير إلى هذه الصعوبة تختلف حسب المرحلة العمرية، ويتم تشخيصها من قبل الأخصائي عبر مقارنة أداء الطفل مع أداء أقرانه وقياس مستوى ذكائه بالنسبة لعمره، فإن كان الطفل في المرحلة العمرية ما قبل المدرسة يمكن أن يعاني من الأعراض التالية:

  • صعوبة النطق.
  • عدم تذكر الكلمة المطلوبة في موقف معين.
  • عدم القدرة على الالتزام بخطوات التعلم.
  • عدم القدرة على تعلم الأمور الأساسية كالحروف والأرقام والألوان وحفظها.
  • عدم قدرته علي القيام بأنشطة بسيطة كربط الحذاء مثلًا.
  • صعوبة في الالتزام بحدود الرسمة أثناء التلوين.
  • وإن كان عمر الطفل بين 5 و9، فهذه هي الأعراض الأبرز:
  • صعوبة ربط الحرف بصوته وعدم قدرة الدماغ على تركيب الكلمات.
  • قدرة بطيئة على تعلم أشياء جديدة.
  • مشاكل في التهجئة وتكرار الوقوع بنفس الأخطاء.
  • عدم استيعاب مهارات الرياضيات الأساسية.
  • عدم القدرة على قول الوقت بالشكل الصحيح أو تذكر الترتيب.
  • وأما بالنسبة للأعراض التي تشير إلى صعوبة التعلم بين عمري 10 و13 فهي:
  • خط يد سيء.
  • عدم الفهم الكامل لما يقرأه، ووجود صعوبة في حل الأحاجي الرياضية.
  • لا تُعتبر الكتابة والقراءة وخاصةً بصوتٍ عالٍ من نشاطاته المفضلة.
  • غياب الترتيب والتنظيم أثناء قيامه بواجباته.
  • تكرار الكلمة في نفس الموضوع لكن بشكلٍ مختلف .

لا تُعتبر النقاشات في الصف حول الدرس أمرًا سهلًا بالنسبة له، كما أن إعطاءه لإجابةٍ ما يُعتبر أمرًأ صعبًا.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "كيف اعرف ان ابني لديه صعوبات تعلم"؟