كيف اعرف ان جهاز المناعة ضعيف

جهازنا المناعي هو خط الدفاع الرئيسي ضد العوامل الممرضة المختلفة في جسمنا، لذلك يجب أن يكون قويًا دائمًا، ولكن كيف اعرف ان جهاز المناعة ضعيف في جسمي؟

3 إجابات
طالب
الإعلام, Syrian virtual university

يقوم جهاز المناعة بتنبيه الجسم والتعبير عن ضعفه من خلال عدّة أعراض جسدية يمكن أن تظهر في مختلف أعضاء الجسم عند البالغين والأطفال، مثل:

  1. الصداع، فيعتبر الصداع عرضًا شائعًا يرتبط بأغلب الأمراض المناعية.
  2. سقوط الشعر من الممكن أن يكون عرضًا لأحد الأمراض المناعية مثل “الثعلبة”.
  3. تغييرات الوزن المفاجِئة دون أي سبب واضح.
  4. احمرار وجفاف العين.
  5. مشكلتي الإمساك والإسهال المزمن، فكلا المشكلتين تعبّر عن ضعف في المناعة وتشكّل أعراض أساسية في الأمراض المناعية مثل الإيدز ومضاعفات زراعة الأعضاء.
  6. برودة اليدين وتغيّر لونها إلى الأبيض أو الأزرق عند التعرض لدرجات الحرارة المنخفضة.
  7. فقدان الشهية.
  8. جفاف الجلد أو احمراره والشعور بالحكّة الدائمة.
  9. كما يمكن اعتبار زيادة معدل إصابة الجسم بعدوى موسمية غير خطيرة وفترة الشفاء الطويلة التي يحتاجها الجسم للتخلص من هذه العدوى، من أهم أعراض ضعف المناعة، وأكثرها انتشارًا.

وبالنسبة للأطفال يمكن أن تظهر هذه الأعراض جميعها، إلى جانب أعراض أخرى تتمثل في:

  • تأخّر في النمو.
  • إصابة الطفل بفقر الدم.
  • نوم الطفل لساعات طويلة بشكل متواصل، أو شعوره الدائم بالخمول.
  • عدم القدرة على التركيز والاستيعاب وشعور الطفل الدائم بالتشتت،وهذا العارض يمكن أن يُلاحَظ بشكل خاص في المرحلة الدراسية الأولى.

أكمل القراءة

0
مهندسة معمارية
الهندسة المعمارية, Tishreen University

تَعلمُ بالطبع أنّ الجهاز المناعي مسؤول عن حماية جسدك والدفاع عنه من العدوى وغيرها من المواد، التي قد يتسبب دخولها الجسم اضطرابات صحيّة، لكن يجب أن تعلم إن كان جهازك المناعي قد أُصيب بالضعف ولم يعد قادرًا على أداء عمله كما يجب. لذلك سأخبرك لكن أولًا: لعلّ مناعتك ضعيفة منذ الولادة فتنجم عن هذه الاضطرابات الوراثية نقصًا مناعيًا من الممكن أن يلازمك طوال حياتك، ومن الممكن أن يؤثر على النمو والتطور في المراحل العمرية المبكرة.

إليكَ هذه المعطيات التي قد تشير إلى حدوث اضطرابات مناعية قد تكون دائمة أو مؤقتة، خفيفة أو شديدة، في حال لم تكن مولودًا بضعف مناعي:

  • هل تلازمك نزلات البرد والالتهابات: إنّ العارِض الرئيسي لضعف المناعة هو قابليتك للعدوى وغالبًا بسهولة، إضافةً للإصابة بها بشكل متكرر أكثر نسبيًا من أقرانك والمحيطين بك، كما تتميّز بكون وطأتها أكثر شدّةً عليك من غيرك وأصعب في العلاج، وقد تجد نفسك تتعامل مع عدوى لن يصاب بها من يمتلك جهازًا مناعيًا أقوى كالتهاب السحايا والالتهابات الجلدية وغيرها.
  • هل لديك مشاكل عديدة في المعدة: كالإسهال المتكرر أو الإمساك و فقدان الشهية والغازات وغيرها، والتي تعدّ مؤشرًا على عدّة أمور منها النقص المناعي.
  • هل تلتئم جراحك ببطء: حيث تعتمد عملية التئام الجروح على الخلايا المناعية وبالتالي على سلامتها، لكن مع تردّي أداء جهازك المناعي لا يمكن لجلدك أن يتجدد ما يجعل شفاء الجروح يستغرق وقتًا أطول.
  • هل لاحظت إصابتك بنزلة برد بعد مشروعٍ هام أو إرهاقٍ نفسيّ: أظهرت دراساتٌ حديثة بأن التوتر يتسبب بانخفاض في لمفاويات الجسد أي الخلايا الأساسية في الجهاز المناعي، وكلما ازداد توترك ازداد هذا النقص الذي يزيد معه طردًا احتمال إصابتك بالعدوى.
  • هل تشعر بالتَعب والإرهاق بشكلٍ دائم حتى وإن نلت قسطًا كافيًا من الراحة: قد تكون هذه الطريقة التي يخبرك بها جسدك بوجود مشكلة في جهازك المناعي، فسبب هذا التعب هو وضع توفير الطاقة وتحويلها لجهازك المناعي الذي يحميك.
  • هل تتعرض لمؤشرات أخرى: كفقر الدم أو لاضطرابات المناعة الذاتية التي تسبب أضرارًا كبيرة للجسم، حيث تبدأ الخلايا المناعية بمهاجمة خلايا الأعضاء السليمة نتيجة فشلٍ ما في جهاز المناعة مثل التهاب الغدة الدرقية.

الصحة هي أثمن ما لديك لذا فإن عنايتك بجهازك المناعي من حيث التغذية وتجنب المرضى، والابتعاد عن العادات المؤذية له بل اعتناق الجيد منها كالرياضة، والاعتناء بنظافتك الشخصية، يعدّ أهم خطوات الحفاظ على صحة جيّدة للتقوية الجهاز المناعي.

أكمل القراءة

0
كاتب مقالات
جامعة دمشق (سوريا)

لايعطي ضعف الجهاز المناعي أعراضًا واضحة يمكن ملاحظتها، ولكن هنالك عدة علامات قد توجه نحو ضعف الجهاز المناعي لدينا، وهي:

  • الإجهاد: في حال كنت تمرض بعد أي عمل مُجهد أو موقف عاطفي ما، فهذا قد يدل على ضعف مناعي لديك، فوفقًا لتقرير صادر عن جمعية علم النفس الأمريكية ، فإن الإجهاد على المدى الطويل يُضعِف استجابات جهاز المناعة لديك، هذا لأن الإجهاد يُنقص من الخلايا اللمفاوية في الجسم، وهذه الخلايا تساعد على محاربة العدوى.
  • الإصابة المتكررة بنزلات البرد: من الطبيعي أن تُصاب بنزلة برد مرتين أو ثلاثة خلال العام، ويُشفى معظم الناس خلال سبعة إلى عشرة أيام من الإصابة، خلال ذلك الوقت، يقوم الجهاز المناعي بتطوير أجسام مضادة وبمحاربة العوامل المسببة، ولكن في حال كنت تتعرض للزكام بشكلٍ مستمر فهذه علامة واضحة على خلل جهاز المناعة لديك.
  • المشاكل الهضمية المتكررة: إذا كنت تعاني من الإسهال أو الغازات أو الإمساك بشكلٍ متكرر، فقد يكون ذلك علامة على ضعف جهاز المناعة لديك. حيث أظهرت الأبحاث أن ما يقرب من 70 % من جهازك المناعي موجود في الجهاز الهضمي، وإن أي خلل في الجهاز المناعي ستبدأ الأعراض الهضمية بالظهور.
  • بطء التئام الجروح: تعتمد عملية التئام الجرح على الخلايا المناعية الصحية، ولكن إذا كان جهازك المناعي ضعيفًأ، ستواجه بشرتك صعوبة في الشفاء والالتئام.
  • الإصابة بالعدوى بشكل متكرر: إذا كنت تصاب بالعدوى بشكل متكرر، فربما هذه إشارة من الجهاز المناعة لديك. وأفادت الأكاديمية الأمريكية للحساسية والربو والمناعة أن علامات نقص المناعة المحتمل لدى البالغين تشمل:

1- الإصابة بالتهاب الأذن أكثر من أربع مرات خلال عام واحد.

2- الإصابة بالالتهاب الرئوي “ذات الرئة” مرتين خلال عام واحد.

3- الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية أكثر من ثلاث مرات خلال عام واحد أو في حال وجود إصابة مزمنة.

4- الحاجة إلى أكثر من كورسين من المضادات الحيوية سنويًا.

  • الشعور بالتعب طوال الوقت: إذا كنت تحصل على قسط كافٍ من النوم وما زلت تعاني من الإرهاق، فمن الجدير التفكير فيما إذا كان جهازك المناعي يحاول إخبارك بشيء ما.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "كيف اعرف ان جهاز المناعة ضعيف"؟