طالب
هندسة حاسبات و تحكم آلي, تشرين

الهواتف الذكية أصبحت جزءًا لا يتجزأ من حياتنا اليومية، فيتم استخدامها للعديد من الأشياء، مما يجعلها هدف للمخترقين، وعلى الرغم من الجهود التي تبذلها غوغل وآبل، إلا البرامج الضارة تستمر في التواجد في المتاجر الرسمية، البرامج الضارة قد تتضمن برامج التجسس التي تراقب محتويات الجهاز أو تقوم بسرقتها أو تقوم بأشياء أخرى للجهاز، وعادةً ما يتم تنزيل هذه البرامج من مصادر غير رسمية.

وهناك إشارات لمعرفة إذا ما كان هاتفك تعرض للاختراق، وأهمها هي:

  1. هبوط حاد في عمر البطارية: بينما قد ينقص عمر البطارية مع مرور الوقت إلا أن الهواتف الذكية التي تم اختراقها قد تظهر نقصان في عمر البطارية وذلك بسبب استخدام موارد الجهاز من قبل التطبيق الذي تم الاختراق عبره.
  2. ضعف أداء الجهاز: بطئ الجهاز بشكل ملحوظ وتوقف بعض التطبيقات عن العمل قد يكون ناتج عن استخدام البرامج الضارة لموارد الجهاز، أو تعارضها مع عمل تطبيقات أخرى، وقد يطفئ الجهاز أو يعاد تشغيله بشكل متكرر، وقد يكون هناك تطبيقات تستمر في العمل حتى مع المحاولات لإيقافها.
  3. الاستخدام المرتفع لبيانات الهاتف: قد يكون سبب ارتفاع بيانات الهاتف بشكل غير معتاد هو ارسال برامج التجسس لمعلومات إلى الخادم وعملها في الخلفية.
  4. المكالمات الخارجة والرسائل التي لم تقم بها: إذا تمت رؤية قائمة بمكالمات أو رسائل إلى أرقام غريبة، فيجب الحذر لأنه من الممكن أن تكون هذه الأرقام هي أرقام ذات تكلفة عالية وعوائد هذه المكالمات تذهب لمحفظة المجرم الذي قام بإنشاء هذه البرامج الضارة.
  5. الإشعارات والنوافذ المنبثقة الغريبة: مع الأخذ بالحسبان بأن ليس جميع الإشعارات والنوافذ المنبثقة تأتي من برامج ضارة، ولكن الإشعارات المتكررة والغريبة قد تعني بأن هاتفك يحتوي برنامج يقوم بعرضها بهدف الحصول على المال من الدعاية، وحتى لو لم تكن من برامج ضارة قد تكون تلك النوافذ لروابط وهمية تحاول الحصول على معلومات حساسة عبر جعل المستخدم يقوم بإدخالها، أو دفعه لتحميل برامج ضارة أخرى.
  6. النشاطات الغير معتادة على الحسابات المربوطة بالجهاز: اذا حصل المخترق على وصول إلى جهازك فهو حصل أيضاً على الحسابات المربوطة بهذا الجهاز، من وسائل التواصل الاجتماعي إلى البريد الإلكتروني وقد يظهر ذلك على شكل نشاط في الحساب مثل إعادة تعيين لكلمة المرور، أو إرسال الايميلات، أو رؤية بعض الرسائل كمقروءة ولكنك لا تذكر قرائتها. وقي هذه الحالة قد تكون معرض لخطر سرقة الهوية، حيث يقوم المجرم بفتح حسابات جديدة باسمك، باستخدام معلومات مأخوذة من الحساب المخترق.

إذا واجهتك إحدى هذه المشاكل، فيتوجب عليك أولاً القيام بتنزيل تطبيق لحماية الهاتف.

للأندرويد يعتبر أفاست (Avast) الأفضل، فلا يقوم فقط بمسح الهاتف بحثاً عن البرامج الضارة، ولكن يقوم أيضا بتقديم حاجب للمكالمات وجدار حماية و “VPN” ويتضمن خاصية طلب رقم الحماية الشخصي (PIN) في كل مرة تقوم باستخدام تطبييق، وبذلك يقوم بمنع البرامج الضارة من الوصول إلى تطبيقات جساسة مثل تطبيقات الحسابات البنكية.

قد يكون هواتف الأيفون أقل عرضة للخطر ولكنها ليست منيعة بشكل كامل (Lookout for iOS) يقوم بإظهار التطبيقات التي تقوم بأعمال خبيثة، وشبكات الواي فاي الخطيرة، وهذا التطبيق مجاني، وبمقابل 2.99$ يقدم خدمة حماية الهوية، بالإضافة إلى أشعارات عند تسجيل الدخول إلى حسابات الخاصة.

أكمل القراءة

1,552 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "كيف اعرف ان هاتفي مخترق"؟