لا يستغرق اختبار اتصال الإنترنت سوى بضع دقائق، ويمكن أن يساعدك في معرفة كيفيّة تحديد ومعالجة مشكلات الشبكة، كما يمكّنك من معرفة إذا كان موفّر خدمة الإنترنت الخاص بك يمنحك كل النّطاق التّردّدي الذي تدفعه مقابله، وتعدّ أداة التحقّق من الاتصال بالإنترنت أكثر أهميّة في هذه الأيام تبعاً لانتشار دائحة الكورونا التي أدت إلى عمل الملايين من العمّال الإضافيّين من المنزل، ولا تحتاج إلى أيّة برامج إضافية، كل ما يلزمك هو متصفح ويب، وهو سيقوم بباقي المهمّة.

لكن قبل أن نبدأ عليك القيام ببعض عمليّات التحقّق والتأكد من أنّ اتصالك بالانترنت مثاليّ أو شبه مثاليّ، بشكل أساسي ما نحاول القيام به هو مقارنة مقدار النّطاق التردّدي الذي يأتي إلى منزلك مع ما يعدك به مزوّد خدمة الإنترنت ال خاص بك، ويجب عليك أن تتأكّد أوّلاً من أنّك تعرف ما هي خطّة الإنترنت الخاصّة بك، وما يعد به مزوّد خدمة الإنترنت الخاصّ بك هو الحدّ الأدنى لسرعة الاتصال، يمكنك أن تتأكّد من الأرقام المدوّنة في فاتورتك أو موقع الويب الخاص بموفّر خدمة الإنترنت، إن كان يقدّم لك خدمات ما بعد الشراء على موقعه على الانترنت.

الخطوة الأولى في هذه العمليّة هي القيام بإجراء اتصال بين جهاز الكمبيوتر وجهاز بث الشّبكة اللاسلكيّة عن طريق إنشاء اتصالات سلكيّة عبر المنافذ المتاحة؛ يمنع التّداخل وتقلّبات الأداء التي قد تطرأ عن إنشاء اتصال مع شبكة الواي فاي، وإذا كان هناك أيّة أجهزة سلكيّة أخرى على شبكتك المنزليّة، يمكنك فصلها أو توصيل جهازك الذي تقوم بإجراء الاختبار عليه مباشرة بالمودم حتى لا يحصل تداخل بينها، فنحن نحاول تقليل النّطاق التردّدي الذي يصل إلى شبكتك الداخليّة، قبل أن يتمّ توزيعه على أجهزتك الأخرى، ويجدر بالذكر إمكانية حدوث مشكلة هنا عند استخدام جهاز توصيل الشبكة اللاسلكيّة (الواي فاي) وعلى سبيل المثال، إن كان لديك ماك بوك (كمبيوتر أو جهاز محمول من شركة آبل) أو جهاز تابلت لوحيّ أو جهاز آخر لا يحوي منفذ إيثرنت فافعل ما يمكنك لتقليل التداخل، كإطفاء باقي الأجهزة أو عزلها أو التأكّد من أنّ جهاز توجيه واي فاي بعيداً عن الأجهزة الإلكترونيّة الأخرى مثل الهواتف اللاسلكيّة، فأنت بالتأكيد لست بحاجة أن يعيق جهاز كمبيوتر آخر تشغيل الاختبار الخاصّ بِك، وأثناء قيامك بذلك.

وتحقّق جيّداً من أنّ جهاز الكمبيوتر الخاص بك لا يقوم بتحديث ما تلقائيّاً، وذلك من خلال التحقق من مدير العمليّات على نظام التشغيل ويندوز (يتم إظهارها بالضغط على control-alt-delete في نفس الوقت)، أو مراقبة النّشاطات على نظام التّشغيل ماك، وابحث عن إحصائيات الشبكة، وقم بإغلاق كلّ تطبيق على جهازك الذي تفحص من خلاله الاتصال لمنعه من تحميل تحديث أثناء إجراء الاختبار لاتصالك، وقد لا ينخفض استخدام النّطاق التردّدي الخاصّ بك إلى الصّفر ويظلّ هناك، ولكنك تريده قريباً من الصّفر، لذا إن كان نظام التّشغيل لديك يقوم بتحميل التّحديث الآليّ، فليس هناك طريقة أخرى سوى الانتظار والقيام بهذا الاختبار في وقت لاحق.

أمّا إذا واجهتك مشاكل في الاتصال، فالأفضل الآن إعادة تعيين المودم والموجّه، وذلك بالقيام بإيقاف التشغيل لبضع ثوانٍ، ثم بتوصيلها مرة أخرى وتشغيلها، والآن تقدّم العديد من صفحات الانترنت اختبارات مجانّية لقدرة وسرعة الاتصال القائم بينك وبين المزوّد، فإذا كنت تستخدم Bing كمحرّك البحث الخاص بك، فعليك أن تبحث عن “اختبار سرعة الاتصال” حيث تتمّ عمليّات البحث والذي سيؤدي إلى عمل اختبارات بسيطة وواضح للسرعة في المتصفح في قائمة النتائج، ستؤدي كتابة نفس الاستعلام في محرك بحث Google إلى النتيجة ذاتها، ويمكنك استخدام مواقع مثل fast وbandwidth place.

أكمل القراءة

مما لاشكّ فيه أن كل مستخدمٍ يطمحُ بسرعة إنترنت ممتازةٍ في منزله سواء للاستخدامات الترفيهية كوسائل التواصل الاجتماعي ومشاهدة الفديوهات، أو لاستخداماتٍ أخرى أهمّ كالمكالمات و حضور المؤتمرات المشتركة الافتراضية، لاسيما في أوقات الجلوس في المنزل. إلّا أن ما يُعكِّر أحيانًا صفو هذا الاستخدام هو بطء الانترنت لأسبابٍ مختلفةٍ أو في بعض الأحيان تذبذب السرعة من دون سببٍ. نتيجةً لذلك، يسعى المستخدمون لاختبار ومعرفة قوة النت وسرعته في المنزل بعدةٍ طرقٍ بهدف اكتشاف الأخطاء وإصلاحها.

ماذا يعني قياس سرعة النت؟ حسنًا، توفّر الكثير من المواقع خدمة اختبار سرعة النت مجانًا. أول مايتم قياسه هو سرعة تحميل (استقبال) البيانات، حيث يبدأ الاختبار بطلب حزمةٍ من البيانات عبر الشبكة وقياس سرعة الحصول عليها. أمّا لاختبار سرعة رفع البيانات إلى الشبكة يتم إرسال حزمةٍ من البيانات إلى خادم الاختبار وقياس سرعة رفعها. لا بدّ من معرفة نطاق التردد، لدى البدء بالاختبار وفي حال صعوبة الأمر يمكن اللجوء الى Chorus Broadband Checker وهو موقعٌ يوفّر اختبارًا مجانيًا لمعرفة النطاق الذي تعمل به الشبكة لديك.

سيتم توضيح عملية الاختبار باستخدام الموقع السابق، ومن الجدير بالذكر أن هناك عددٌ من الخطوات التي تضمن اختبارًا مثاليًا لسرعة الانترنت وهي:

  1. ضرورة إيقاف تشغيل جميع الأجهزة المتصلة بالانترنت في نطاق بث الشبكة لديك في المنزل والإبقاء على جهازك فقط للحصول على نتيجةٍ أقرب للمثالية.
  2. استخدام كبلات Ethernet لتوصيل جهازك بالراوتر. حيث توفر هذه الكابلات سرعة نقل بياناتٍ أفضل من الواي فاي.
  3. إعادة تشغيل الحاسب بعد إغلاق كافة التطبيقات التي تستهلك حيزًا كبيرًا من الذاكرة كمحررات النصوص وبرامج الفديو والموسيقى التي قد تشوش على عملية الاختبار.
  4. أغلق كافة علامات التبويب التي تعمل عليها حاليًا ومن ثم أطفئ المتصفح وشغّله ثانيةً.
  5. سيقوم اختبار Chorus Speed Test أوتوماتيكيًا باختيار الخادم الأقرب لإجراء الاختبار أو يمكنك تحديد ذلك يدويًا من القائمة المنسدلة.

كيف اعرف قوة النت

بعد إتمام الخطوات السابقة يمكنك البدء بالاختبار كيف تعرف قوة النت لديك، ولضمان نتائجٍ منطقيةٍ، يمكنك إجراؤه عدّة مراتٍ في اليوم في فتراتٍ متباعدةٍ ومراقبة الفروقات. كما يمكن استخدام مزودي خدمةٍ آخرين لإجراء الاختبار والحصول على مقارناتٍ في النتائج ومنها:

  • SpeedTest.net, Fast.com
  • BandwidthPlace.com
  • TestMyNet
  • Speed of Me

سيتم عرض النتائج لدى انتهاء الاختبار وستظهر عدّة أرقامٍ أمامك تشير إلى:

  1. سرعة التحميل (Download) وتعطى بالميغابت في الثانية Mbps .
  2. Ping و Jitter. وهي مقاييس تدل على مقدار التأخير الذي تواجهه شبكتك. من المهم معرفت أنّه كلما كانت هذه الأرقام أقل كلما كانت سرعة الانترنت لديك أفضل.
  3.  سرعة رفع البيانات للشبكة Upload تدلّ على سرعة إرسالك للبيانات عبر الشبكة.

من جهةٍ أخرى، هناك العديد من العوامل التي تؤثر على نتيجة الاختبار كقدم جهازك ونوع الراوتر وسعة الشبكة للمزود الذي تستخدمه.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "كيف اعرف قوة النت"؟