كيف اعرف نقص الحديد عند الاطفال

لا يخلو الأمر من معاناة الأطفال من نقص الحديد نتيجة سوء التغذية أو لأسباب أخرى مختلفة، فكيف يمكن استشعار حدوث هذا الاضطراب لديهم؟

3 إجابات

ينتج عن نقص الحديد الإصابة بمرض فقر الدم، وهي حالة تقل فيها عدد كريات الدم الحمراء في الجسم عن المعدل الطبيعي، وتمتلئ خلايا الدم الحمراء بالهيموجلوبين، وهو بروتين صباغي يحمل وينقل الأوكسحين إلى خلايا أخرى في الجسم. فقر الدم مشكلة شائعة عند الأطفال، إذ أنّ حوالي 20% من الأطفال يتم تشخيص بفقر الدم في مرحلة ما من حياتهم، تشمل أعراض فقر الدم لدى الأطفال الناتج عن نقص الحديد ما يلي:

  • شحوب البشرة والأغشية المخاطية (الشفاه والمقلتين وباطن الخدين).
  • شحوب في سرير الظفر وبطانة الجفنين.
  • ضعف ووهن عام.
  • التعب السريع وقلّة النشاط والنعس الدائم.
  • تضخم الطحال أو الكبد.
  • بطء أو تأخر في النمو والتطور الجسدي والبدني.
  • ضعف التئام الجروح والأنسجة.

وفي المراحل المتقدّمة من المرض تظهر الأعراض التالية:

  • ضيق في التنفس، أو صعوبة في التنفس.
  • تورّم في اليدين والقدمين.
  • الصداع.
  • دوار وإغماء.
  • زيادة معدّل ضربات القلب.

تشمل عوامل خطر الإصابة بنقص الحديد وفقر الدم ما يلي:

  • العيش في فقر أو بيئة متخلّفة وبالأخص في البلدان النامية.
  • الاستخدام المبكر لحليب البقر في تغذية الأطفال.
  • النظام الغذائي السيء والذي يفقتر إلى العناصر الغذائيّة ولا سيما الحديد أو بعض الفيتامينات أو المعادن.
  • أمراض طويلة الأمد مثل الالتهابات أو أمراض الكلى أو الكبد.

أكمل القراءة

قد لا يبدي الأطفال المصابين بنقص حديد أية أعراض وعلامات، وفي حال وجودها ستندرج على الشكل الآتي:

  • الشحوب: من العلامات الشائعة لنقص الحديد.
  • التعب الشديد: في حال تعب الطفل من أي عمل بسيط يقوم به، قد يكون هذا موجِّهًا لنقص الحديد، حيث يسبب نقص الحديد انخفاض في قيم الهيموغلوبين، مما يسبب نقص وصول الأوكسجين لمعظم خلايا وعضلات الجسم، وهذا يسبب الإرهاق المستمر.
  • الصدّاع والدوار: ذكرنا آنفًا كيف يسبب نقص الحديد نقص وصول الأكسجين لخلايا الجسم، ومنها الخلايا الدماغية مما يسبب الدوار، ونتيجًة لذلك تتوسع الأوعية الدماغية لكي تستقبل كمية كبيرة من الدم، وهذا التوسع يسبب الصداع.
  • تسرُّع القلب: هو ارتفاع عدد دقات القلب فوق  100 ضربة في الدقيقة، وذلك معاوضًة من القلب، لتأمين الأوكسجين الكافي للجسم نتيجة نقص الأكسجين  الحاصل.
  • تأخر في النمو ومشاكل سلوكية.
  • المزاجيّة.
  • جفاف الجلد وتورم اللسان واحمراره وتشققات في جانب الفم.
  • تملعُق “تقعر” الأظافر.
  • ضعف الشهية أو الرغبة في تناول المواد غير قابلة للأكل مثل التراب والثلج والأوساخ والطلاء (يسمى اضطراب بيكا أو فساد الشهوة).
  • علامات أخرى محتمل حدوثها محتملةٌ لنقص الحديد: كالشعور بالقلق، الشعور ببرودة الأطراف (الأيدي والأقدام)، زيادة خطر الإصابة بالآفات المعدية المختلفة، صعوبة الحفاظ على درجة حرارة الجسم، وانخفاض وظائف المناعة.

أكمل القراءة

يشكل نقص الحديد عند الأطفال خطرًا كبيرًا، حيث أنه يسبب الأنيميا وفقر الدم الحادّ. ويعدّ نقص الحديد عند الأطفال من أكثر المشكلات التي يعانون منها، وترجع أهمية الحديد لكونه يساهم بشكل فعّال في نمو الطفل، وبناء الجسم، وتكوين العضلات.

كما أنه عنصرٌ هامٌّ للغاية، حيث يعمل على امتصاص الأوكسجين من الدم ونقله إلى خلايا وأعضاء الجسم، ويساعد الحديد في تكوين خضاب الدم (الهيموغلوبين) وغيرها من الأنزيمات التي يحتاجها الجسم.

وهناك العديد من الأسباب التي تسبب نقص الحديد عند الأطفال ومنها:

  • وجود خلل في الجهاز الهضمي، كسوء الامتصاص في الأمعاء الدقيقة، أو خلل في حموضة المعدة.
  • قلة تناول الأطعمة الغنية بالحديد.
  • التركيز على تناول كميات كبيرة من الحليب ومنتجات الألبان، وبالتالي يعيق ارتفاع نسبة الكالسيوم في الدم من امتصاص الحديد.
  • انخفاض الوزن عند الولادة، مما يعرض الطفل لنقص الحديد وبالتالي الإصابة بالأنيميا.
  • إصابة أحد الوالدين بأحد أمراض الدم الوراثية، حيث تنتقل هذه المورثات للأطفال خلال فترة الحمل أو الرضاعة.

وتتراوح أعراض فقر الدم عند الأطفال بين الخفيفة إلى المتوسطة الشدة، وفي حالات نادرة قد يحتاج الطفل إلى نقل الدم في حال انخفاض نسبة الهيموغلوبين. وهذه الأعراض تتمثل بـ:

  • شحوب واصفرار الوجه.
  • الشعور بالتعب والإرهاق عند القيام بأي نشاط.
  • الشعور بالنعاس، والخمول.
  • الشعور بالدوخة والصداع المستمر.
  • ضيق التنفس، واضطراب في دقات القلب.
  • فقدان الشهية بشكل ملحوظ.
  • البطء في معدل النمو.
  • ضعف الجهاز المناعي، وبالتالي إصابة الطفل بالتهابات متكررة.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "كيف اعرف نقص الحديد عند الاطفال"؟