كيف تتواصل العناكب ومتى يحدذ ذلك

هو حيوان صغير ذكره يدعي عنكب أما أنثاه فهي العنكبوت وهي التي تبني البيت وأغلبية هجمات العنكبيات لا تكون قاتلة، إلا في حالات ضعف جهاز المناعة فكيف تتواصل العناكب؟

3 إجابات
صحفية
الإعلام, جامعة دمشق (سوريا)

كغيرها من الحشرات، يخدم تبادل الإشارات بين العناكب عدة أهداف، فقد تبين في السنوات الأخيرة أنها طورت نظامًا شديد التعقيد، فهي تتبادل المعلومات فيما بينها عن طريق آليات صوتية /اهتزازية، وبوسائل بصرية؛ وعن طريق الفيرمونات.

فالعلاقات الاجتماعية بين الحشرات معقدة، فبعضها اجتماعي جدًا، وبعضها الآخر ليس اجتماعيًا على الإطلاق، عند الصنف الاجتماعي يتم تناقل المعلومات بين الأفراد، النحل على سبيل المثال، جيد في هذا الأمر، كما بمقدوره التواصل حول كل الأمور بدءًا من الحالة الصحية للملكة إلى مكان الطعام.

أما الموضوع فيختلف عند العناكب، رغم أن الكثير من علاقات العناكب تبدو تعاونًا ذاتي التنظيم، فهم يتحملون بعضهم، ويتساعدون بنسج الشباك والمحافظة عليه واصطياد الفريسة، ويتطلب كل من هذه النشاطات قدرًا بسيطًا من التواصل.

ويعمّ العداء الكثير من مستعمراتها، وذلك أمر لا نراه في مجتمعات الحشرات الأقل تطورًا. فالعناكب ضمن المستعمرات ستحارب بعضها على أماكن التغذية على الفرائس، وعلى مصادر الطعام حتى، وهو أمر لا نراه في مستعمرات النحل.

من جانب آخر، تُظهر الكثير من أنواع العناكب الاجتماعية سلوكيات معقدة جدًا، وليس من المستغرب أن يكون تواصل العناكب أكثر تعقيدًا مما يُظن في الوقت الحالي. على كل حال، يبدو سلوك مستعمرات عنكبوت القبو بشكل خاص لا يقبل التفسير إلا على أساس التعاون المنظم ذاتيًا.

أكمل القراءة

208 مشاهدة

0
طبيبة أسنان
ماجستير في مداواة الأسنان اللبية والترميمية, جامعة تشرين_ سوريا

على الرغم من أن العناكب لا تمتلك جهاز سمع خاصٍّ بها من أجل استقطاب الأصوات المحيطة وفهمها، إلا أن لها وسائل أخرى تعتمد عليها من أجل سماع ما يجري من حولها والتواصل مع أبناء جنسها، حيث تعتمد العناكب على عدّة طرق من أجل التواصل، وهذه الطُرق تتمثل في الحساسية للاهتزازات المحيطة، والوسائط الكيميائية المعروفة بالفرمونات.

أما الحساسية للاهتزازات فبإمكان العناكب سماع الأصوات بواسطة الاهتزازات التي تنتقل عبر الأوساط المادية من حولها (مثل الهواء والأجسام الصلبة التي تقف عليها العناكب)؛ إذ تستقبل شعيرات صغيرة منتشرة على أرجلها هذه الاهتزازات وتنحني استجابة لها ناقلةً إحساسًا معيّنًا (يتعلّق بطبيعة الاهتزازات وتواترها)، وقد كان يُعتقد حتى زمن قريب أن العناكب قادرة فقط على سماع الاهتزازات التي لا تبعد سوى بضعة سانتيمترات عنها، ولكن بيّنت العديد من الدراسات مؤخّرًا أن العناكب قادرة على استقبال واستشعار الاهتزازات على نطاق خمسة أمتار حولها.

بالنسبة لطريقة التواصل الأخرى الفرمونات، فهي طريقة تواصل طبيعية في الحيوانات، وليست حكرًا على العناكب فقط، وهي أسلوب تواصل كيميائي تستخدمه الحيوانات للتعرّف على أفراد النوع المشابهة لها، وتعتمد العناكب على حاسّة الشم من أجل استقبال هذه الفرمونات، وتستخدم العناكب هذه الطريقة للتواصل مع بعضها في مرحلة التزاوج، حيث يقترب العنكبوت الذكر من الأنثى ويُطلق نوعًا خاصًّا من الفرمونات تشير إلى أنه من نفسه النوع، تستقبل الأنثى هذه الفرمونات وتُطلق بدورها فرمونات أخرى مشيرةً إلى أنها جاهزة للتزاوج وأنها تقبّلت العنكبوت الذكر.

أكمل القراءة

208 مشاهدة

0
طالبة
أدب انكليزي, جامعة تشرين (سورية)

إن فهم المشاركة والتواصل بين الحشرات معقد بعض الشيء، فهو عالم آخر تماماً مختلف عن عالمنا لا نسمعه ونجهل أحياناً مايحدث فيه، فبلا شك أن العناكب بأنواعها هي حشرات اجتماعية قادرة على التواصل فيما بينها ويظهر هذا جليّاً في دقة وتنسيق بناء خيوطهم وشبكاتهم الحريرية بتعاون، لتصبح فيما بعد مصيدة لفرائسهم المخطط لاقتناصها مسبقاً، وهذا ما يتطلب قدراً من التواصل.

في الحقيقة إن العناكب لا تملك آذاناً، وبالتالي هي غير قادرة على سماع الأصوات، لكنها تستطيع الإحساس بقدومك عن طريق الاهتزازات القريبة منها بفضل الشعيرات الدقيقة على أرجلها الكثيرة والتي تحوي مستشعرات حسّاسة تمكّنها من اكتشاف الكلام البشري على بعد عدّة أمتار، والإحساس بالخطر والهروب منك، وبنفس الطريقة تستخدم العناكب شبكاتها للتواصل، إذ أن تلك الشبكات لا تُصنع فقط لالتقاط الفريسة، حيث يتم ذلك عن طريق الاهتزازات التي تنقلها عبر الخيوط، كما أن الأنثى تملك فيرومونات يمكنها أن ترسل رسالة إلى الذكر من بعيد وتزوده بمعلومات عن موقعها أو جنسها، سواء كانت متزاوجة أم لا، فيتبع الذكر رائحة الفيرمونات بأجهزة الاستشعار الكيميائية الموجودة على أرجله ليصل إلى الأنثى.

أكمل القراءة

208 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "كيف تتواصل العناكب ومتى يحدذ ذلك"؟