كيف تطورت طريقة برايل

تُعد طريقة برايل للقراءة العصب الأساسي للمكفوفين حتى يتمكّنوا من قراءة الكتب، ولكن كيف تطوّرت هذه الطريقة وكيف نشأت؟

3 إجابات
كاتبة
IT تكنولوجيا المعلومات, الجامعة الافتراضية السورية

لقد تمكنت طريقة برايل من محي الأمية لدى المكفوفين، وتحقيق المساواة الاجتماعية في التعلم والتواصل مع الآخرين، وذلك عن طريق منحهم طريقةً للتعلم والتواصل مع من حولهم بواسطة لمس الحروف البارزة.

وقد تم اختراع هذه الطريقة في القرن التاسع عشر الميلادي على يد الكفيف الفرنسي لويس برايل، حيث قرر اختراع هذه اللغة، بسبب تعرضه لحادثٍ في طفولته، جعله يفقد بصره بشكل تامٍ وكاملٍ.

تعتمد هذه الطريقة على الأصابع لمعرفة رموزٍ بارزة، بعدة لغات. ويحتفل العالم بهذه اللغة في الرابع من يناير من كل عام، تبعًا لتاريخ ولادة مخترعها.

 وفي أوائل الستينات، كانت الطباعة صعبةً جدًا، فلم يكن من السهل الاستعانة بكاتبة كهربائية، ولذلك اعتمد برايل على الكتابة اليدوية. وفي بداية الثمانينيات تطورت طباعة برايل، وتغير شكل الحروف البارزة بشكلٍ كبير مما جذب اهتمام المكفوفين لتعلم القراءة من خلالها. ومع حلول التسعينات، انتشرت الطابعات الليزرية مما شجع على إنتاج طريقة برايل بحروف متعددة الأحجام، وبخطوطٍ وأساليب مختلفةٍ، كما انتشرت حينها الرسوم البيانية والمخططات التي سهّلت القراءة على المكفوفين.

ومع التقدم التكنولوجي، تم إدخال إشاراتٍ ورموزٍ متنوعةٍ إلى برايل، كما ظهرت لوحاتٌ كتابية خاصة بالمكفوفين للبحث عمّا يحتاجونه، وظهرت لوحات برايل الإلكترونية ولكن بأسعارٍ باهظةٍ جدًا.

وفي عام 2013، ظهر أول هاتفٍ ذكي يعتمد على طريقة برايل في الهند، كما تبعتها بريطانيا بعد عامٍ على إنتاج هاتفٍ مخصص للمكفوفين يعمل بواسطة الطباعة ثلاثية الأبعاد.

أكمل القراءة

0
تربيه قسم معلم صف
معلم صف, جامعة حلب كلية التربية

الرابع من يناير يعتبر اليوم العالمي بطريقة برايل، حيث سميت اللغة بهذا الاسم تكريماً لمخترع هذا النوع من الكتابة، وهو الفرنسي”لويس برايل”. فقد لويس عينه في الثالثة من عمره، ثم فقد الثانية بعد عامين، لكن هذا لم يقلل من عزيمته. فقد كان ذكياً وموهوباً ومتفوقاً بدراسته، مما كان السبب بحصوله على منحة دراسية في أحد معاهد باريس المخصصة للمكفوفين المتفوقين، وكانت الكتب في المهد تطبع بطريقة الطباعة النافرة.

لويس كان ذكياً ولأنه يحب القراءة، كان يريد القراءة دون مساعدة أحد، وطور الطرق البسيطة لتعليم المكفوفين وضعاف البصر القراءة، ثم استوحى منها طريقته للكتابة، واعتمد على طريقة الكتابة الليلية التي يستخدمها”باربييه” لإرسال رسائلٍ عسكريةٍ في الليل بسبب الظلام، وقام بتعديلها لويس حتى وصل لطريقته الشهيرة.

تتألف طريقة برايل من 6 نقاط أساسية ثلاثة على اليسار ومنها تتفرع جميع الأحرف و الرموز. وتسمى “الخلية”. ويستطيع القارىء استخدام أصابعه للقراءة فمنهم من يستخدم السبابتين من كلتا اليدين، ومنهم من يستخدم السبابة والوسطى من اليد اليمنى فقط. وهذه الطريقة ساعدت بمحو أمية الناس ضعاف وفاقدين البصر وتسهيل حياتهم والمساعدة لهم بالقيام بالعديد من المهن والوظائف.

أما الكتابة على طريقة برايل فلها طريقتان:

  • طريقة اللوحة والقلم وتسمى(لوح برايل)تستخدم للمبيدئين، لكنها تحتاج وقت وجهد كبيرين.
  • طريقة الآلة وهي الأسهل والأسرع ويستخدم فيها آلة برايل الخاصة أمريكية الصنع واسمها (رايل بيركنز).

ومن الابتكارات الأخرى  في مجال كتابة برايل، اخترع آلة كاتبة كهربائية، نستخدمها الآن لوحات مفاتيح للحاسوب خاصة للكتابة بطريقة برايل؛ لكن البعض يعتبر أن لويس ليس أول من اخترع طريقة كتابة للمكفوفين كان زين الدين الآمدي وهو عراقي الأصل أصيب بالعمى، وكان يعمل في بيع الكتب، حيث أخذ قطع الورق الخفيف وراح يفتلها على شكل حروف الهجاء لتحديد أسعار الكتب؛ وطور هذه الطريقة حتى كان يعرف نوع الخط أو حتى لون الحبر المكتوب به.

أكمل القراءة

0
طالب
لغة عربية, جامعة تشرين

طريقة برايل  ليست في الواقع لغة بمعنى اللغة، إنما هي أسلوب كتابة يعتمد على رموز خاصة يستخدمها المكفوفون حول العالم، وقد ساعدتهم هذه الطريقة على محو أميتهم وتحسين حياتهم ومشاركتهم الفعالة في المجتمع وممارستهم لبعض النشاطات التي يحبوها كالقراءة والكتابة.

ابتكر هذه الطريقة لويس برايل، فعندما كان بعمر الخامسة عشر التحق بمعهد للمكفوفين، وكان محبًا للقراءة إلا أن طريقة الطباعة في ذلك الوقت منعته من الاستمتاع بالكتب التي يحب، فابتكر طريقة قراءة جديدة تعتمد على استخدام رؤوس الأصابع، وقد استوحاها من شارلز باربييه وطريقته في إرسال رسائل عسكرية ليلية، وسميت طريقة برايل نسبة له.
فيما بعد بدأت هذه الطريقة بالتطور وتم اختراع آلة كاتبة خاصة بها، هي عبارة عن آلة صغيرة تسمى”لوح برايل”  مكونة من لوحين صغيرين متصلين، حيث يمكن ادخال ورقة بينهما ليكون اللوح الأول قاعدة والثاني يحوي فراغات خاصة يتم الرسم من خلالها على الورقة باستخدام قلم رصاص لتظهر الرموز بشكلِ نافر على الوجه الثاني للورقة، تتم الكتابة بهذه الطريقة من اليمين إلى اليسار وعند قلب الورقة تُقرأ الرموز النافرة من اليسار إلى اليمين.
وفيما بعد تم اختراع آلة كاتبة كهربائية تكتب بطريقة برايل وتتالت الاختراعات التي تستخدم هذه الطريقة، كالمساعد الرقمي الشخصي، وهو يشبه الكمبيوتر المحمول لكن مع شاشة كتابة وقراءة خاصة بطريقة برايل، ومع تقنيات تحول الكلام المكتوب إلى صوت للإستماع إليه بسهولة.

هذه الطريقة ساعدت المكفوفين على الانخراط بالمجتمع وتنمية مهاراتهم وحثهم على العمل وانتشرت في جميع أنحاء العالم.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "كيف تطورت طريقة برايل"؟