كيف تعالج الحروق الاسعافات الاولية في حالات الطوارئ

3 إجابات

للاسعافات الأولية أهمية عظيمة عند التعرُّض لأي خطر صحي مفاجيء مثل النوبات القلبية والاختناق والغرق والنزيف والحروق. ويمكن تعريف الاسعافات الأولية على أنها مجموعة من الإجراءات الواجب اتباعها في اللحظات الأولى من الإصابة لمنع تضخم الحالة أو ازدياد الأمر سوءًا، وقد أثبتت الاسعافات الأولية قدرتها على الحد من خطورة الوضع وإنقاذ حياة ملايين البشر.

أصبح تعلُّم المهارات الأساسية أمرًا لا مفر منه، وعند ذكر الحروق وما ادراك ما يفعله البعض عند التعرُّض للحرق فحدث ولا حرج، كثيرة هي تلك الشائعات والخرافات التي لا أساس لها من الصحة فيما يتعلق بإسعاف الحرق، حيث ينصح البعض بوضع قطع الثلج مباشرة على الحرق، بينما يحث آخرون على ضرورة استدراك الوضع بمعجون الأسنان!

وإليك الطرق الصحيحة للإسعافات الأولية الواجب اتباعها في حالات الحروق:

  • ابتعد فورًا عن مصدر الحرق.
  • توجه إلى أقرب صنبور مياة ودع الماء الجاري البارد يتدفق على المنطقة المصابة بالحرق.
  • ضع أي مرهم مضاد حيوي لمنع حدوث أي عدوى بكتيرية.
  • يمكنك تغطية منطقة الحرق بقطعة قماش نظيفة وجافة على ألا تكون لاصقة.

هذا ما يجب اتباعه ببساطة في حالة حروق الدرجة الأولى والثانية، وانس أمر معجون الأسنان والثلج تمامًا، أمّا في حروق الدرجة الثالثة والرابعة اطلب المساعدة الطبية في الحال.

أكمل القراءة

تعدُّ الحروق من أشيع الإصابات في العالم وأكثرها خطورة، حيث يلعب الجلد دورًا مهمًا في تنظيم سوائل ودرجة حرارة جسمك، كما أنه يعمل على الوقاية من الجراثيم والفيروسات، فإذا أصيب مساحة كبيرة منه، قد يفقد هذه الوظائف الهامة، ويجب عليك أن تتعرف على نوع الحرق لكي تستطيع التعامل مع الحرق بالشكل الأمثل، فتقسم الحروق حسب درجة تأذي نسيج الجلد إلى:

  • حروق من الدرجة الأولى: وهي الأقل حدّة، فالطبقة الخارجية من الجلد هي فقط التي تُصاب، وعادةً ما تسبب ألمًا خفيفًا والقليل من الاحمرار والتورم.
  • حروق الدرجة الثانية: تصيب طبقات أعمق من سابقتها، فإنها تسبب تقرحات وتجعل الجلد أبيض ورطب.
  • حروق الدرجة الثالثة: حيث تتضرر جميع طبقات الجلد، وقد تصل للأعصاب  والعظام والعضلات والأوتار.

يمكنك علاج معظم حروق الدرجة الأولى وبعض حروق الدرجة الثانية (التي يقل قطرها عن 3 بوصات) في المنزل، من خلال اتباع الإرشادات التالية:

  • يجب عليك تعريض الحرق للماء البارد غير المثلج لمدة 20 دقيقة تقريبًا، ثم غسل منطقة الحرق بلطف بالماء والصابون.
  • الضغط بواسطة كمادات باردة مكان الحرق، وذلك يساعد على تخفيف الألم والتورم، ويجب تطبيقها على فترات، لمدة تتراوح بين 5 و 15 دقيقة، حاول أن ألا تكون شديدة البرودة لأنها قد تهيج الحرق.
  • ضع مراهم المضادات الحيوية على الحرق لأنها تساعد في منع الالتهابات، وبعدها غطي الحرق بضمادة أو قطعة قماش نظيفة.
  • تجنب تعريض الحرق بشكل مباشر لأشعة الشمس، لأن الجلد المحروق حساس جدًا لأشعة الشمس.
  • دهن الحرق بالعسل لدوره الكبير كمضاد للالتهابات والفطريات.
  • لا تفرقع الفقاعات الجلدية المتشكلة، لأنك بذلك ستسمح للبكتريا بالدخول وبالتالي ستحصل الالتهابات.

أما الحروق الدرجة الثالثة غالبًا ما تترافق مع مضاعفات خطيرة جدًا مثل: الصدمة، وفقدان الدم، والالتهابات؛ ولا يمكنك معالجتها من المنزل، فعليك التوجه إلى أقرب مركز للعناية الطبية.

أكمل القراءة

تعتمد الإسعافات الأولية في حالات الحروق على عمق الحرق واختراقه لطبقات الجلد ولونه وسن المصاب وفيما يلي بعض الإرشادات العامة

  • لكل أنواع الحروق يجب أن توقف الحريق فورًا بابعاد المصاب عن المصدر وازالة ثيابه المتأثرة، وإن التصقت قطعة من الملابس بالحرق فيجب أن نزيل ما حولها. وأيضًا يجب إزالة أي ملابس مقيِدة مثل المجوهرات والأحزمة وغيرها.

  • إسعافات حروق الدرجة الأولى: في هذا النوع تتأثر فقط الطبقة الأولى للجلد ويجب أولًا تهدئة الحرق باستخدام ماء بارد جاري (ليس مثلج) أو غمس الحرق في ماء بارد إن لم يتوافر ماء جاري. ثم نغطي الحرق بشاش معقم غير قابل للالتصاق، ولا يوضع أي كريمات خاصة تحتوي على روائح، ومن الممكن استخدام الفازلين مرتين أو ثلاثة في اليوم مع مسكن للآلام ويستلزم استشارة الطبيب إذا تم ملاحظة أي نوع من العدوى والاحمرار. 

  • أما عن الحروق من الدرجة الثانية والثالثة فيتم على الفور طلب الإسعاف، وأثناء وقت الانتظار تأكد من وضع ضمادة مبللة على الحرق إلا إذا كان من الدرجة الثالثة. حافظ على إبقاء المصاب يتنفس وارفع المنطقة المصابة أعلى مستوى القلب ولا تلمس أي فقاقيع متكونة على الحرق. 

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "كيف تعالج الحروق الاسعافات الاولية في حالات الطوارئ"؟