كيف يمكن التوقّف عن هدر الطاقة الكهربائية

الرئيسية » مصادر طاقة » طاقة كهربائية » كيف يمكن التوقّف عن هدر الطاقة الكهربائية

غيرّت الكهرباء نظرتنا تجاه العالم وأصبحت عنصرًا أساسيّاً ترتبط به حياتنا اليوميّة بشكل وثيق، وتُعدّ الكهرباء عصب الحياة ومن أهمّ النعم التي قدّمها العلم للبشريّة، ولا يمكن لنا أن نتخيّل حياتنا اليوم بدونها، لذا أضحت الحاجة مُلحة لمعرفة كيفية التوقف عن هدر الطاقة الكهربائية واتّباع أسلوب ترشيد مناسب لها، وهذا في الواقع هو صُلب مقالنا هذا.

دخل استخدام الكهرباء في أدق تفاصيل الحياة بدءاً من استخدامها كمصدر للإضاءة إلى استخدامها في التدفئة والتكييف والأدوات المنزلية المتعددة وأجهزة الترفيه كالتلفاز والراديو، وصولاً إلى استخدامها في جميع المصانع لإنتاج مختلف السلع مثل القماش والطعام والورق وغيرها الكثير.

ولم يتوقّف الإنسان عن استخدام هذه التقنية العظيمة عند هذا الحدّ بل امتدّ استخدام الطاقة الكهربائية ليشمل القطارات الكبيرة والسيّارات، كما طوّر البشر المعدّات الحديثة مثل أجهزة الكمبيوتر والروبوتات، كما تلعب الكهرباء دوراً محوريّاً في المجالات الطبيّة، مثل صناعة الأدوية وأجهزة الأشعة السينيّة وتخطيط القلب، ويعود الفضل في كل التطوّر الذي نراه اليوم من حولنا إلى الكهرباء.

ثقافة الترشيد وعدم هدر الطاقة الكهربائية

تُعاني أغلب المجتمعات من غياب ثقافة الترشيد و هدر الطاقة الكهربائية بشكل كبير، والتي يترتّب عليها مشاكل جمّة تتمثل بالاستهلاك الزائد للموارد الطبيعيّة التي نستخدمها لتوليد الطاقة الكهربائيّة، ولذلك لابدّ من نشر الوعي بين الناس وتعزيز ثقافة ترشيد استهلاك الطاقة الكهربائيّة.

وليس المقصود بترشيد استهلاك الكهرباء حرمان أنفسنا من التنعّم بوسائل الترفيه والتخليّ عن وسائل الراحة، بل المغزى منها الحدّ من الاستهلاك الجائر، والاستفادة منها بشكل مثاليّ، والذي بدوره يقلّل من استهلاك الموارد الطبيعيّة ويخفّض من فواتير الكهرباء، كما أنّه يحمي الشبكة من الأعطال الناجمة عن زيادة تحميل المحطات الكهربائيّة، ويكمن مفهوم ترشيد وعدم هدر الطاقة الكهربائية في خطوات بسيطة وذكية ولكن بنفس الوقت ذات تأثيرٍ كبير.§

طرق الحدّ من هدر الطاقة الكهربائية

اختيار مصابيح الإضاءة بشكل صحيح

تتوفّر الكثير من الخيارات المختلفة للمصابيح في الأسواق، ولكن يجب اختيار النوع الأمثل وفقاً لمكان استخدامها، فمثلاً لإضاءة المطبخ أو المرآب وجميع الغرف التي تستعمل الإضاءة بشكل مستّمر لأكثر من 4 ساعات يوميّاً، اختر مصابيح توفير الطاقة الكهربائيّة (مصابيح الفلورسنت)، يتميّز هذا النوع باستهلاك أقل وعدم هدر الطاقة الكهربائية ، فضلاً عن عمره الافتراضيّ الطويل والذي يدوم أكثر بعشر مراتٍ من المصابيح العاديّة.

بالإضافة إلى ذلك تجنّب استخدام المصابيح خلال فترة النهار، واعتمد على الإضاءة الطبيعيّة، واحرص أيضاً على طلاء الجدران بألوان فاتحة مثل اللون الأبيض، لأنها تعمل على عكس أشعة الضّوء بشكل أفضل وبالتّالي تقلّل من الحاجة إلى استخدام المصابيح.

أجهزة التكييف والتبريد

في أيام الصيف الحارّة يلجأ الجميع لاستخدام مكيّفات الهواء، ويبلغ استهلاك أجهزة التكييف للكهرباء حوالي ثلث الاستهلاك الكليّ، لذلك يجب اللجوء إلى الأنواع التي تحتوي ميّزة عدم هدر الطاقة الكهربائية (الميزة التوفيرية)، كما يجب اختيار مكيّف الهواء بحجم مناسب للغرفة، بالإضافة إلى ذلك يمكنك القيام ببعض الإجراءات الاحترازية لتقليل استهلاك الكهرباء والتي تشمل:

  • إيقاف تشغيل الجهاز عند الخروج من الغرفة.
  • إغلاق النوافذ والأبواب عند تشغيل الجهاز.
  • التأكّد من عدم تغطية مخارج الهواء في جهاز التكييف.
  • التنظيف المستّمر لفلاتر الهواء والحفاظ على نظافتها للسماح للمراوح بالدوران بسهولة.

المكواة الكهربائيّة

تعمل المكواة على استهلاك الطّاقة الكهربائيّة بشكلٍ كبير، لذلك يجب استخدامها بالطّريقة الصحيحة لتجنّب هدر الطاقة الكهربائية ، فمثلاً تجنّب استخدام المكواة لكوي قطعة ملابس واحدة، بل استخدمها لكوي جميع الملابس مرةً واحدة، ولا تقم باستخدام المكواة في حال كنت تستخدم عدّة أدوات كهربائيّة في آنٍ واحد، مثل الفرن والمكيّف، لأنّها قد تتسبب في زيادة الحمولة الكهربائيّة وانقطاع الكهرباء، واحرص على استخدم درجة الحرارة المناسبة لكل نوع ٍمن الملابس، وبالنسبة للملابس الخفيفة يمكنك كويها بعد فصل المكواة من الكهرباء.§

تسخين المياه و هدر الطاقة الكهربائية

يُعتبر تسخين المياه أحد أكبر المساهمين في الاستهلاك الكبير للطّاقة، لذلك يمكنك شراء سخّان مياهٍ موفّرٍ للطّاقة، أو القيام ببعض التدابير لتقليل استهلاك الكهرباء والتي تشمل:

  • استخدام المياه الساخنة بشكلٍ أقل.
  • خفض درجة حرارة السخّان.
  • عزل سخان المياه والأنابيب.§

غسيل الملابس

صُمّمت الغسّالات لتعمل بكفاءة أكبر عند ملأها بشكلٍ كامل، لذلك ينبغي عليك استخدام الغسّالة فقط إذا كانت الملابس تكفي لملئ حوض الغسّالة، وبذلك تقلّل من استخدام الغسّالة وبالتالي تقلّل من هدر الطاقة الكهربائية ، كما أنّك توفر بعض المال لاستخدام الكهرباء بشكلٍ أقل، ومن الأمور المفيدة أيضاً هي غسيل الملابس بالماء البارد، وبذلك تقلّل من استخدام سخّان المياه في الغسّالة.

الثّلاجة

من منّا لا يذهب إلى الثّلاجة في منتصف الليل ويفتح الباب بحثاً عن شيء لتناوله؟ ولكن هل تدرك بأنّ وقوفك أمام باب الثلاجة المفتوح على مصراعيه يؤدّي إلى فقدان الثّلاجة للهواء البارد؟ وبذلك ستقوم الثّلاجة باستهلاك المزيد من الطّاقة لتعويض فقدان الهواء البارد وخفض درجة الحرارة مجدّداً! لذلك لا تطل الوقوف أمام الثّلاجة، ومن الأمور الأخرى التي يمكن القيام بها للحد من هدر الطاقة الكهربائية هي اختيار درجة حرارة مناسبة للثّلاجة وعدم المبالغة بخفض درجة الحرارة.§

فصل الأجهزة الكهربائيّة من المقبس

عند مغادرتك للمنزل احرص على فصل جميع الأجهزة الكهربائيّة الغير ضروريّة مثل الكومبيوتر- مكيّف الهواء- المصابيح- التلفاز، لأنّها تعمل على الاستهلاك المستمر و هدر الطاقة الكهربائية بدون فائدة.§