لماذا تزداد نسبة الإصابة بالسرطان بين المدخنين

1 إجابة واحدة
طالب
هندسة الطيران والفضاء, Zewail City of Science and Technology (Egypt)

دائمًا ما نسمع أن التدخين يدمر الصحة ويسبب الوفاة، حتى أن مثل هذه الجمل أصبحت تُكتب على علب السجائر وأكشاك بيعها.

العبارة السابقة صحيحة وكل العبارات المشابهة والتي تحذر من تناول السجائر صحيحة أيضًا، فتناول السجائر بالتأكيد يصيب كل عضو من أعضاء الجسم ويسبب الكثير من الأمراض لصاحبها وأخطرها السرطان.

ويقول الخبراء أن التدخين يسبب في وفاة واحد من خمس أفراد في الولايات المتحدة أي بمعدل  أكثر من 480.000 شخص كل عام، عدد الوفيات الناتجة من تناول السجائر أكثر من عدد أولئك الذين ماتوا بالأسباب التالية معًا: مرض الايدز، تعاطي المخدرات، تعاطي الكحول، إصابات السيارات والحوادث المتعلقة بالأسلحة النارية.

ولا يتوقف تأثير السجائر عند الرئة والجهاز التنفسي فقط، بل أنها تؤدي إلى الكثير والكثير من الضرر في الكبد، والحنجرة، والقولون، والرحم، والمثانة، والدم، والمريء، والكلى، والمعدة والبنكرياس وغيرها.

تؤثر السجائر بشكل مميت على الأنظمة والأعضاء التالية:

  • الدم: حيث يؤدي القطران الذي يدخل الدم عند تناول السجائر في جعل دمك أكثر سمكًا مما يزيد من فرص تكوين الجلطات وزيادة ضغط الدم وارتفاع معدل ضربات القلب، بالاضافة إلى تضييق الشرايين الذي يقلل كمية الاكسجين في الدم. كل ما سبق يؤدي إلى الجلطات وتصلب الشرايين والسكتة الدماغية والنوبة القلبية.
  • القلب: يزيد التدخين الإصابة بأمراض القلب والدورة الدموية حيث يتسبب أول أكسيد الكربون الذي يمتصه الجسم من التدخين والنيكوتين في الضغط على القلب مما يجعله يعمل بشكل أسرع، وكذلك تتلف المواد الكيميائية الموجودة في بطانة الشرايين التاجية؛ مما يؤدي إلى تصلب الشرايين. كما يضاعف التدخين أيضًا من احتمالية الاصابة بالازمة القلبية.
  • الدماغ: الشخص الذي يدخن تزداد احتمالية إصابته بالسكتة الدماغية بنسبة 50% مما يضاعف خطر الإصابة بالوفاة.
  • الرئة: وهي أكثر الأعضاء تأثرًا بالتدخين حيث  يتسبب في 84٪ من الوفيات بسبب سرطان الرئة وذلك لأن دخان السجائر يؤدي إلى  أمراض مميتة مثل الالتهاب الرئوي وانتفاخ الرئة وسرطان الرئة. يبدأ مرض انسداد الرئة بسعال خفيف مما يطلق عليه البعض سعال المدخنين ومن ثم تتفاقم الأمور ويجد المريض نفسه على أجهزة التنفس والإنعاش.
  • المعدة: لدى المدخنين احتمالية أكبر في الاصابة بسرطان المعدة والمريء، حيث يؤدي التدخين إلى إضعاف العضلات التي تتحكم في الطرف السفلي من المريء مما يسمح للأحماض التي في المعدة بالحركة في الاتجاه المعاكس وهي ما تعرف باسم عملية الارتجاع. كما أظهرت بعض الدراسات أنه إذا تناول الفرد 10 سجائر في اليوم ، فهو أكثر عُرضة للإصابة بسرطان الكلى بمعدل مرة ونصف مقارنة بغير المدخن.
  • الجلد: يقلل التدخين من كمية الأكسجين التي تصل إلى الجلد والبشرة مما يؤدي إلى التقدم السريع في العمر، كما يسبب التدخين في شيخوخة بشرتك قبل الأوان ما بين 10 و 20 عامًا ويزيد من احتمالية زيادة التجاعيد ثلاث اضعاف. 
  • العظام: يؤثر التدخين بشكل سلبي على العظام حيث أنه يزيد من هشاشتها وضعفها

مما سبق نستنتج أن تناول السجائر لا يؤدي إلى الإصابة بالسرطان في كافة أعضاء الجسم فقط؛ بل ايضًا يمنع الجسم من محاربته حيث تؤدي السموم التي تتواجد في السجائر إلى إضعاف جهاز المناعة في الجسم وذلك يؤدي إلى  صعوبة قتل الخلايا السرطانية فتستمر بالنمو حتى تتملك من جسم الإنسان ويموت. ذلك بالاضافة إلى أن السجائر تؤدي إلى تغيير الحمض النووي في الخلايا مما يزيد احتمالية الإصابة بالسرطان.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "لماذا تزداد نسبة الإصابة بالسرطان بين المدخنين"؟