لماذا تستخدم أشعة الليزر في علاج عمليات الانفصال الشبكي؟

1 إجابة واحدة

أشعة الليزر في علاج عمليات الانفصال الشبكي

انفصال الشبكية (Retinal Detachment) هي عبارة عن حالة اسعافية تصيب العين، يحدث فيها انفصال أو تحرك للشبكية عن مكانها الطبيعي نتيجة خلل معين أو إصابة معينة، حيث تتمزق طبقة الشبكية في نقطة معينة وتنفصل عن النسيج المحيط بها.

تشكل الشبكية الطبقة الداخلية للعين الحاوية على الخلايا العصبية المسؤولة عن الرؤيا ونقل الإشارات الضوئية للدماغ عبر العصب البصري، عندما يحث تمزق في نقطة معينة من الشبكية سيؤدي هذا التمزق لفصل الشبكية عن النسيج المحيط بها، وهذا النسيج تكون مهمته توفير التروية الدموية والأوكسجين لخلايا الشبكية، وبالتالي سيحدث تموت في الخلايا العصبية في منطقة التمزق والانفصال نتيجة انقطاع التروية الدموية عن الخلايا.

في حال إهمال الحالة وعدم معالجتها بشكل سريع تبدأ منطقة التمزق والانفصال بالتوسع والامتداد، وذلك نتيجة ضغط السائل ضمن جوف العين الذي قوم بدفع الجزء الحر أو المتمزق من الشبكية وبالتالي توسيع منطقة التمزق والانفصال، وستكون المحصلة خسارة المزيد من الخلايا العصبية في الشبكية وتموتها وقد نصل لخسارة الرؤية تماماً في العين المصابة وحدوث العمى.

لا يسبب حدوث الانفصال الشبكي أي ألم، ولكن هناك مجموعة من الأعراض التي تحدث وتنذر ببداية حدوث الانفصال الشبكي وتطوره، أهم هذه الأعراض هي:

  • ظهور بقع أو نقاط عائمة ضمن حقل الرؤية بشكل متزايد.
  • الإحساس بومضات ضوئية في العين.
  • تشوش الرؤية والنظر.
  • فقدان الرؤية المحيطية بشكل تدريجي.

يجب مراجعة الطبيب بالسرعة القصوى عند ملاحظة أعراض انفصال الشبكية، حيث يلعب الزمن دوراً كبيراً في تدبير وعلاج حالة انفصال الشبكية، حيث كلما كان التشخيص وتطبيق العلاج أسرع كلما كان الضرر الناجم عن الانفصال محدوداً

تعالج حالة انفصال الشبكية بشكل اسعافي وهناك العديد من الخيارات المستخدمة لعلاج الحالة وذلك وفقاً لشدتها ومرحلتها، ففي حال كان التمزق والانفصال حديث فأنه يمكن علاجه من خلال استخدام تقنية الليزر أو التجميد، أما في الحالات المتقدمة من الانفصال فيتم اللجوء للجراحة. وبالنسبة لتقنية الليزر أو ما يعرف بالتخثير الضوئي باستخدام الليزر (Laser Photocoagulation) فيتم استخدمها في المراحل الأولى والباكرة لانفصال الشبكية، أي أن التمزق أو الانفصال لم يمتد ومحدود في منطقة صغيرة.

يقوم جهاز الليزر بإعطاء موجات ضوئية ذات طاقة عالية نسبياً، يمكن التحكم بها وتسليطها على المكان المراد علاجه على وجه التحديد دون أن تتأثر الأنسجة والخلايا المحيطة بالأمواج الضوئية التي يعطيها.

 في حالة انفصال الشبكية يتم تسليط هذه الأمواج الضوئية على المنطقة المنفصلة من الشبكية، فتقوم بعملية كي وحرق وتخثير المنطقة المنفصلة من الشبكية، هذا الكي والحرق يشكل ندبة في المنطقة المتمزقة من الشبكية والمناطق المحيطة بها مباشرةً، هذه الندبة والحرق تغلق منطقة التمزق وتعيد الاتصال بين الشبكية والنسيج الواقع تحتها، وبالتالي تمنع امتداد التمزق والانفصال في الشبكية.

يستخدم الليزر نظراً للسهولة في اجراء العملية من خلاله، إضافة للدقة والسرعة التي يتمتع بها، إضافة لأنه غير مؤلم للمريض ويحقق نتائج جيدة جداً. وتجرى عملية الإصلاح للشبكية عبر الليزر بدون تخدير عادةً أو تحت التخدير الموضعي للعين فقط في حال حدوث بعض الانزعاج اثناء العملية.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "لماذا تستخدم أشعة الليزر في علاج عمليات الانفصال الشبكي؟"؟