لماذا سميت صحراء النفود بهذا الأسم؟ 

1 إجابة واحدة

صحراء النفود

تعدُّ الصحاري من أبرز الملامح انتشارًا وأكثرها شيوعًا في شبه الجزيرة العربية، حيث تمثل المملكة العربية السعودية الجزء الأكبر من شبه الجزيرة، فتشكل الصحراء ما يقارب نصف مساحة المملكة أو أكثر، وتم تقسيم البلاد بشكل رئيسي إلى ثلاث صحاري كبرى، والتي هي: صحراء الربع الخالي (Rub’ al Khali) في الجهة الجنوبية الشرقية فهي تعدُّ واحدة من أكبر الصحاري في العالم، صحراء الضنا (Ad Dahna’) وتقع في الجزء المتوسط من المملكة السعودية، وأخيرًا صحراء النفود، أو النفود الكبرى (the Great Nafud).

صحراء النفود هي صحراء الكثبان الرملية الكبيرة، فكثبانها الرملية تمتد لمسافة عشرات الكيلومترات ويبلغ ارتفاع كلٍ منها حوالي 90 مترًا، وتفصل فيما بينها وديان يصل عرضها إلى16 كيلومترًا، وتمتد النفود الكبرى على مسافة 290 كيلومتر؛ أي أنها تقطع المسافة ما بين مدينة تيماء القديمة في الغرب ومدينة حائل في الشرق، كما أنها تمتد من سهل هضبة نجد وحتى تصل إلى الحدود مع الأردن والعراق (الحدود الغربية للعراق، والحدود الشرقية للأردن)، حيث أنها تشترك مع صحراء الشام في هذه المنطقة الحدودية.

أما بالنسبة لعرضها فهو يبلغ 225 كيلومترًا امتدادًا من حائل إلى دومة الجندل في الشمال، ويقدّر متوسط ارتفاعها حوالي 3000 قدم (أو 900 متر)، وبذلك تغطي صحراء النفود مساحة تقدر بـ 25000 ميل مربع (65000 كيلومتر مربع)، ومن المثير للاهتمام بأنها تتصل بجهتها الشرقية بالدهنة (Dahna)، والدهنة عبارة عن طريق أو ممر ضيق من الكثبان الرملية، حيث يبلغ مساحة هذا الممر 1300 كيلومتر (800 ميل)، ومن خلاله تتصل صحراء النفود مع أكبر صحراء كثبان رملية والتي هي صحراء الربع الخالي.

ولابد أنك تتساءل عن السبب الذي دفع الناس لتسميتها بهذا الاسم “صحراء النفود” أو “النفود الكبرى”، فكلمة النفود هي كلمة حديثة نوعًا ما ولم تستخدم سابقًا بالعصور القديمة، وهي تشير إلى الصحراء أو إلى الكثبان الرملية، أما كلمة الكبرى منطقية للغاية، فهي تدل إلى المساحة الكبيرة التي تمتد عليها هذه الصحراء، حيث أنها تعدُّ ثاني أكبر صحراء في شبه الجزيرة العربية، ولكن هناك بعض الأقوال التي تشير إلى أن هذه الصحراء تسمى النهود ومفردها نهد، وتعني بالعودة إلى القاموس الشيء البارز أو المرتفع، ولكن هذه مجرد أقوال تم تداولها، يمكن أن تكون غير صحيحة.

ومن الأشياء التي تتميز بها صحراء النفوذ هو لون رمالها المائل إلى الأحمر، ويعود سبب هذا الاحمرار إلى وجود أكسيد الحديد في الرمال. وتتغير أشكال ومواضع الكثبان الرملية باستمرار، وذلك بتأثير العواصف الهوائية المتكررة التي تضرب هذه المنطقة، كما أن هذه التغيرات المستمرة في مواضع الكثبان دور كبير تحويل طرق السفر للإعمار عنها، حيث كان الطريق الرئيسي والتاريخي للقوافل يمتد من الشمال الغربي إلى الجنوب الشرقي، فهذا الطريق يربط بين واحات الجوف وواحات الحائل. وتعدُّ صحراء النفوذ قاحلة إلى حدٍ ما، فالأمطار التي تتساقط في فصل الشتاء تساعد في نمو بعض الأعشاب التي تدعم الرعي، ولكنها غالبًا لا تكفي سوى لفصلي الشتاء والربيع، مع ذلك يسكن في المنطقة الجنوبية الشرقية للصحراء قبائل بدو “الشمر”، حيث قاموا باستخدام آبارها ومراعيها للعيش.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "لماذا سميت صحراء النفود بهذا الأسم؟ "؟