لماذا يجب تعلم البرمجة

أوضح تقرير أنّ الطلّاب بالمتوسّط يخطّطون لتعلّم 6 لغات برمجة، بينما المطوّرون الكبار يخطّطون لتعلّم 4 لغات برمجة! فهل تعلم يجب تعلم البرمجة؟

3 إجابات

لا يمكن إنكار أن التّكنولوجيا تهيمن الآن على كميّة هائلة من الصناعات المختلفة، كونك أميّاً في الكمبيوتر سيجعلك أقلّ طلباً في عالم العمل، ويبدو أنّ “تعلم البرمجة” هو الكلمة الرنّانة في الوقت الحالي، والجميع من بيل جيتس إلى أوباما يشجّع الشباب على القيام بذلك.

التّرميز هو المهارة الأساسية لوظائف كثيرة مثل تطوير البرمجيّات، حيث يوجد حاليّاً نقص في مطوريّ البرامج حول العالم، لذا فإنّ تعلّم البرمجة يمكن أن يكون طريقاً سهلاً إلى مجال عمل مفتوح. ومع ذلك، هذه ليست الطريقة الوحيدة التي يمكن أن يفتح بها الترميز فرص العمل. بالنّسبة للشّركات النّاشئة الأصغر حجماً، قد لا يكون التعاقد مع شخص ما لرعاية البرمجة وتصميم الويب هو الخيار الأكثر جدوى من الناحية الاقتصادية.

يمكن أن يكون وجود الترميز مفتاحاً للعثور على الوظائف ذات الصّلة بالمجال (مثل إنشاء المحتوى والتسويق والعلاقات العامة والمزيد). ويمكن أن يجعل الترميز طلب عملك مميّزاً، حتى إذا كنت تقدّمت بطلب لوظيفة ليس لها صلة مباشرة بالتّشفير، فإنّها ستكون إضافة ممتازة إلى سيرتك الشخصيّة،وبالتالي من خلال امتلاكك أي معرفة في هذا الصدد، فإنّك ستحصل تلقائيّاً على تقدّم في المنافسة. علاوة على كونها مهارة جديرة بالاهتمام بشكل عام في معظم الوظائف، فإنّها توضّح أيضاً أنّك تعمل بجد وديناميكيّة وتبدأ بنفسك.

يمكن أن تساعدك معرفة بسيطة في التّرميز على فهم الجوانب الأخرى للتّكنولوجيا، يمكن أن يعني أنّك أسرع وأكثر قدرةً على معرفة الجوانب أو التّكنولوجيا الأخرى، بالإضافة إلى أنّك أكثر طلاقة رقميّاً.أمّا إذا كنت ترغب في العمل المستقل، أو لديك القدرة على العمل أثناء السّفر، نظراً لأنّ التّرميز هو مهارة ذات قيمة عالية في الوقت الحالي، فإن العديد من الشّركات ترغب في الاستعانة بمصادر خارجية للعمل، وهذا يعني أنّ المبرمجين المهرة لديهم القدرة على إنشاء جدول زمنيّ خاصّ بهم (وفرض سعر جيد عليه في نفس الوقت).

يعدّ الترميز مهارة رائعة بالنّسبة لك إذا كنت من النوع الذي لديه الكثير من الأفكار ويريد البدء في كل شيء بالأمس. إنّ عدم الاضطرار إلى البحث في مكان آخر عن المبرمج يوفّر الوقت والمال، بالإضافة إلى أنّه يمكنّك من الاستمرار في التغيير وإعادة التصميم مع تطوّر فكرتك. وبعيداً عن مكانة التّرميز التي تبدو جيّدة في السيرة الذاتية، يعزز الترميز في الواقع المهارات التي تكون مفيدة في الواقع لمعظم الوظائف، فتعلّم البرمجة مثل جلسة تمرين للجانب “الأيسر” من الدماغ.

يميل التّرميز لمعظم المشاريع الكبيرة إلى أن يكون جهداً جماعيّاً تعاونيّاً، وهذا يعني الحاجة إلى العمل كجزء من فريق أكبر، وبالتالي فإنّ تعلّم كيفيّة التفاعل بشكل أفضل مع الرؤساء وزملاء العمل هو مهارة عمل أساسية، ويمكن تطويره غالبًا من خلال الترميز والعمل على ذلك.

أكمل القراءة

تُعّد البرمجة مهمة جداً، ويُعتبر تعلّمها أمراً ضروريّاً من أجل التفاعل مع الآلات وأجهزة الكمبيوتر، لتسخير قوة الحوسبة في كل المساعي الإنسانيّة، وبالتالي القدرة على أتمتة المهام وإنشاء آلات ذكيّة، وما إلى ذلك.

تُعتبر برمجة الكمبيوتر أرخص وأسهل من إجراء التّجارب على أرض الواقع، فقد سمحت البرمجة بتخفض التّكلفة؛ لذلك إذا كنت تخطّط لتصميم أيّ شيء فستتيح البرمجة بتجربته عبر تقنيذة CAD أو ضمن نماذج رياضيّة أخرى قبل البدء فعليّاً في تطبيقه، وبالتّالي يمكن رؤية نجاح أو فشل المشروع من دون أيّة تكلفة زائدة.

يُمكن فهم وتحليل أهميّة البرمجة من خلال رؤية الثورة الرقميّة في الأعمال التجاريّة، والخدمات المصرفيّة عبر الإنترنت، والتعليم عبر الإنترنت؛ لذلك نستخدم الأجهزة والتطبيقات البرمجيّة لتخزين البيانات والمعلومات والوصول إليها ومعالجتها وحسابها وتحليلها.

بدون برمجة الكمبيوتر اليوم، لن يكون لدينا أيّة برامج حاسوبية لتقود عالمنا الرقمي، الذّي يدير الاقتصاد العالمي، والذّي يدعم جميع التقنيّات الحديثة تقريباً.

يعتقد معظم النّاس أنّه ليس لبرمجة الكمبيوتر أهميّة على الإطلاق في الحياة اليوميّة، والشيء الوحيد الذي يهتّمون به هو كيفيّة استخدام البرنامج بفاعليّة؛ بالتّالي هم لا يهتمون بكيفيّة كتابة البرامج، لأنهم مستخدمون، وليسوا مبرمجين.

إنّنا محاطون بالأجهزة الذكيّة؛ لذلك يجب برمجة جميع هذه الأجهزة لأداء مهامها المختلفة، وبالتّالي فإنّ فهم كيفيّة كتابة أكواد الكمبيوتر هي أفضل مهارة يمكّن تعلمها هذه الأيام من أجل تعزيز حياتك المهنية، لأنّ عالم التّكنولوجيا مليء بفرص العمل والدخل الجيّد.

أكمل القراءة

أصبح تعلم البرمجة في وقتنا الحالي شبه ضروريٍ، ويعود ذلك في أغلبه إلى الأسباب الخمسة التالية التي تدفعنا إلى تعلم البرمجة، وإثبات أهميتها في حياتنا:

  1. سهل التعلم: إذا طَرحت فكرة أنّك ستتعلم البرمجة فسيرد عليك أغلب الناس بأنّها صعبة ومن المستحيل تعلمها؛ على العكس تمامًا تحتاج البرمجة إلى التدريب المستمر كأخذ جلسات أون لاين أو جلساتٍ في مركزٍ مختص ،وأيضًا يمكن لتنظيم الجلسات من الأسهل إلى الأصعب أن تسهل عليك عملية التعلم.
  2. تعزيز مهارات حل المشاكل: قد يعزز تعلمك للغات الكومبيوتر على الاستدلال المنطقيّ والرياضيّ، كما يمكن أنّ تتعلمها بسرعةٍ فائقة. بالإضافة إلى ذلك قد يخولك تعليم البرمجة إلى حل مشاكل حاسبك وإلكترونياتك بسهولةٍ تامة، ومساعدك من حولكَ أيضًا.
  3. إتاحة فرصٍ للابتكار والاختراع: إذا كنت تحلم أنّ تكون مخترعًا أو مبتكرًا؛ ستسهل عليك البرمجة طريقك للوصول إليها. فمع وجود 4 مليارات مستخدمٍ على الإنترنت أصبحت البرمجة أكثر أهميةٍ من أيّ وقتٍ مضى، حيث جذب علم الكومبيوتر العقول من مختلف أنحاء العالم إليه.
  4. شبكةٌ دوليةٌ متنوعة: يُعرف علماء البرمجة باسم المجموعة المتنوعة دوليًا، فمن خلال دخولك إلى عالم البرمجة ستصبح أكثر معرفةٍ بالعالم، كما أنّك ستستطيع تبادل الخبرات والمعلومات معهم.
  5. زيادة فرص العمل: إذا كانت لديك شهادة مبرمج فأنّت مخولٌ أكثر من غيرك لنيل وظيفةٍ محترمةٍ وبراتبٍ عال أيضًا، ففي وقتنا هذا تدخل البرمجة في أدق تفاصيل الحياة.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "لماذا يجب تعلم البرمجة"؟