لماذا تعد الستيرويدات من الليبيدات وما هي خصائصها

يتضمن جسم الانسان مركبات عديدة منها الستيرويدات التي صنّفها العلماء من ضمن الليبيدات، فعلى ماذا اعتمدوا في ذلك؟ وما هي خصائص كل منهما؟ وهل يوجد فرق بين الستيويدات والليبيدات؟

3 إجابات

على الرّغم من الاختلافات الجذريّة بين السّترويدات و الليبيدات من ناحية البنية الكيميائية، إلا أنّ السّترويدات تُصنّف على أنّها ليبيدات؛ لكون كلّ منّهما كاره للماء، أي أنّها غير قادرةٍ على التحلل والذوبان في الماء، وإنّما تحتاجان إلى محّللات عضوية خاصة وغير مستقطبة للذوبان.

أما من ناحية البنية، فالليبيدات تتكون من سلسلةٍ هيدروكربونيةٍ غير مستقطبةٍ، تحتوي في إحدى نهاياتها على مركّبٍ قطّبيٍ واحدٍ يحوي على الأوكسجين، مما يكّسبها خواص البوليمترات، بينما تتكون بنية السّترويدات من أربع حلقاتٍ كربونيةٍ مدمجةٍ مع بعضها البعض، ثلاثةٌ منها هي (سايكلو هكّسان) أما الحلقة الرّابعة هي سايكلو بنتان، كما تملك بعض السّترويدات ذيل قصير في بنيتها، بالإضافة إلى احتوائها على مجموعةٍ وظيفيةٍ –OH ترتبط بموقعٍ ما مع البنية لتحدد بذلك صنف الستروئيد.

من أشهر الأمثلة للسّترويدات الكوليسترول الذي يتكون من أربع حلقاتٍ هيدروكربونيةٍ مدمجةٍ ويُصنع ضمن الكبد ليساعد في بناء العديد من الهرمونات المهمة، مثل هرمون التّستوستيرون، الذي تفرزه الخصيتين والمسؤول عن الصّفات الذّكورية، وهرمون الإستراديول الذي يفرزه المبيض عند النساء، بالإضافة لذلك يعد الكوليسترول الحجر الأساس لتكوين العديد من الجزيئات المهمة للجسم، مثل فيتامين د والأحماض الصّفراوية الضّرورية في عمليات هضم وامتصاص الدّهون من المواد الغذائية.

أكمل القراءة

للإجابة على تساؤلك اسمح لي بإلقاء نظرةٍ سريعةٍ على الليبيدات وخصائصها وأقسامها ووظائفها، فالليبيدات عبارةٌ عن جزيئاتٍ حيويّةٍ، ذات خواصّ لا قطبيةٍ وغير قابلةٍ للذّوبان في الماء، تذوب في المحاليل العضوية كالكلورفورم. وقد يتراءى لك أنّها ما يطلق عليه بالدهون ذات السّيط المُخيف والمهدّد لصحّتك، ولكنّ الدهون في الحقيقة هي أحد أقسام الليبيدات العديدة التي تتشابه بشكلٍ أساسيٍّ في تكونّها من سلاسل هيدروكربونية، مع وجود اختلافاتٍ هيكليّةٍ تؤدي لاختلاف وظائفها.

وتتكون الليبيدات من:

  • الأحماض الدهنيّة: وهي سلاسل هيدروكربونية غير قابلةٍ للذوبان في الماء تتواجد في الزيوت وزبدة الفستق، وعند ارتباطها بجزيء الغليسرول تشكّل الدهون.
  • الشمع: وهو أسترات الأحماض الدهنيّة مع الكحول، تجده في النباتات، وعلى ريش الطيور.
  • الفوسفوليبيدات: وهي جزيئاتٌ تتكوّن من ارتباط الغليسرول مع حمضين دهنييّن ومجموعة فوسفات مُعدّلة، يتمتّع بخصائص أمفيباتية ويلعب دورًا هامًّا في الغشاء الخلويّ.
  • الستيروئيدات: على الرُّغم من اختلافها عن الأقسام السابقة في البنية، إلّا أنّها تتمتّع بخواص الليبيدات، فهي موادّ لا قطبية وغير قابلةٍ للذّوبان وقابلة للانحلال بالمواد العضوية، وبالتالي هي أحد أقسام الليبيدات، تتكوّن من بنيةٍ حلقيّةٍ ترتبط فيها أربع حلقاتٍ كربونيّةٍ مع بعضها، ثلاث حلقات سايكلو هكسان وحلقة سايكلو بنتان، ويصل عدد ذرّات الكربون في الجزيء إلى 17 ذرة؛ تختلف الستيروئيدات عن بعضها باختلاف المجموعات الوظيفيّة المُرتبطة بهذه الحلقات، فهي تُصنّف إلى ستيروئيداتٍ بشريّةٍ حيوانيّةٍ وحشريّةٍ ونباتيّة وفطرية، وأهمّها: الكوليسترول والهرمونات الجنسيّة و هرمونات قشرة الكظر، والستيروئيدات البنائية.لماذا يعد الستيرويدات من الليبيدات

أكمل القراءة

للإجابة على هذا التساؤل لابد أن تعرف أنه على الرغم من أن الستيرويدات لا تشابه الليبيدات والفوسفوليبيدات من ناحية البنية (حيث أن للستيرويدات بنية مكونة من حلقات مندمجة)؛ فإنه يتم تصنيفها معهم كونها كارهةٌ للماء ولا تنحل فيه تمامًا مثلهما (أي أنها غير مستقطبة).

لليبيدات بنية بوليمرية على شكل سلاسل طويلة مركبة من حموض دسمة، في حين أن الستيروئيدات مكونةٌ من حلقات مرتبطة تتضمن ثلاث حلقات هيكسان و بنتان حلقي واحد ترتبط معها مجموعةٌ فعالةٌ تسبب التمايز بين أنواع الستيرويدات (كالكوليسترول والكورتيزون)؛ جميع الهرمونات التي ينتجها الجسم يتم تركيبها من الكوليسترول.

الليبيدات من العناصر الغذائية الأساسية التي تدخل في تركيب النسج الحية، كما أن الجسم يستهلكها لتخزين وتوليد الطاقة؛ وتلعب بعض الستيرويدات في جسم الإنسان دورًا غير مباشر، مثل الهرمونات التي تفرزها الغدد الصم والتي تعمل على تنشيط أو تثبيط عمليات حيوية معينة، ويتم إفرازها بمكياتٍ محدودة للغاية، في حين الكوليسترول (الذي هو أبسط أنواع الستيرويدات ويتم امتصاصه عن طريق الغذاء أو اصطناعه في الكبد)، يعد نقطة التقاطع الكبرى بين الليبيدات والستيرويدات، ويدخل في تركيب معظم النسج الحية بالإضافة إلى كونه المكون الأساسي للهرمونات.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "لماذا تعد الستيرويدات من الليبيدات وما هي خصائصها"؟