لماذا يكون ماء البحر دافئًا عن هبوب عاصفة باردة؟

1 إجابة واحدة

عندما تلتقي التيارات الباردة والدافئة في الغلاف الجوي تشكل مايسمى بالجبهات، حيث تعرف الجبهة الباردة بأنها المنطقة الانتقالية عندما تحل كتلة الهواء البارد محل كتلة هوائية أكثر دفئاً، يكون الهواء خلف الجبهة الباردة أكثر برودة وجفاف من الهواء أمامها، وعندما يمر هذا الهواء عبر منطقة معينة تنخفض درجة الحرارة، وفي بعض الأحيبان تندمج لتشكل مايسمى بالجبهة المسدودة، وهي المرحلة الأولى في تطوير نظام الضغط المنخفض في خطوط العرض الوسطى.

يكون ماء البحر دافئًا عن هبوب عاصفة باردة

هناك عدد من تيارات المحيطات في العالم، حيث تسبب حركة المياه بواسطة تلك التيارات أنماط الطقس المنخفضة،وتنشأ هذه التيارات بفعل الرياح وتدرجات الحرارة، والملوحة، و دوران الأرض وحتى المد، تكون حركة التيارات باتجاه عقارب الساعة في النصف الشمالي من الكرة الأرضية، بينما تكون في الاتجاه المعاكس في الانصف الجنوبي منها.

وتحدث عندما تتفوق جبهة باردة على جبهة دافئة، ويكون للإعصار النامي جبهة دافئة سابقة وجبهة باردة تتحرك بشكل أسرع، وإلى الشمال من الجبهة الدافئة توجد كتلة من الهواء البارد كانت موجودة قبل دخول العاصفة إلى المنطقة.

يكون ماء البحر دافئًا عن هبوب عاصفة باردة

مع اشتداد العاصفة تدور الجبهة الباردة حول العاصفة وتلتقط الجبهة الدافئة فيشكل هذا جبهة مسدودة، وهي الحدود التي تفصل كتلة الهواء البارد الجديدة عن كتلة الهواء البارد القديمة الموجودة بالفعل شمال الجبهة الدافئة.

يمكن أن تحدث تغيرات في درجة الحرارة وحتى درجة حرارة المياه واتجاه الرياح مع مرور جبهة مسدودة، فتنقل تيارات المحيط الماء الدافئ من خط الاستواء نحو القطبين والماء البارد من القطبين إلى المناطق الاستوائية، وبهذه الطريقة تنظم التيارات مناخ العالم وتقاوم توزع الحرارة الغير متساوي من أشعة الشمس والتي تصل إلى سطح الأرض، وبدون هذه التيارات المحيطية سنكون درجات الحرارة الإقليمية أكثر تطرفاً، وأشد حرارة عند خط الاستواء وأشد برودة باتجاه القطبين.

يكون ماء البحر دافئًا عن هبوب عاصفة باردة

أم بالنسبة لمياه البحار والمحيطات وسبب تغير درجات حرارتها، يجب معرفة أن الماء يحتوي على واحدة من أكبر السعات الحرارية لجميع المواد الامعروفة، وهذا يعني أنه يتطلب الكثير من الحرارة لرفع درجة حرارة الماء بدرجة واحدة فقط، وبالتالي يمتص الماء كمية هائلة من الحرارة من أشعة الشمس، ونظراً لأن أشعة الشمس يمكنها اختراق الماء بسهولة، يتم تخزين كميات كبيرة من الطاقة الشمسية في محيبطات العالم.

يمتص بخار الماء المزيد من الطاقة كحرارة التبخر الكامنة، وهي الحرارة المطلوبة لتبخر الماء أو تغيير حالته من سائل إلى بخار. ,تُضاف هذه الحرارة الكامنة الناتجة عن التبخر إلى الغلاف الجوي، عندما يتكثف الماء لتشكيل الماء السائل كمطر. إذا تغير المطر إلى مادة صلبة كالثلج أو الجليد فيطلق كمية من الحرارة تعرف باسم الحرارة الكامنة للانصهار، وبالتالي فإن كل من السائل وبخار الماء مهمان في امتصاص الحرارة من الإشعاع الشمسي ونقل وإعادة توزيع الحرارة حول الكوكب

إن التذبذب الجنوبي هو أحد المظاهر الدرامية للتفاعل بين المحيطات والغلاف الجوي وتأثيراته على كل من المناخ والطقس وتغير درجات الحرارة المؤثرة على مياه المحيطات، ومن نتائج ذلك كله ظاهرة النينو، التذبذب الجنوبي أو النينو هو اختلاف الضغط الجوي ذهاباً وإياباً بين نظام الضغط العالي الذي يقع عادةً قبالة الساحل الغربي لأمريكا الجنوبية ونظام الضغط المنخفض الموجود عادة في غرب المحيط الهادئ بالقرب من أندونيسيا وأستراليا، وفي الولايات المتحدة تؤدي ظروف النينو إلى هطول المطر بغزارة وفيضانات وانهيارات أرضية وأعاصير بكميات أكبر من المعتاد لأن ظروف النينو تدفع كميات غير طبيعية من الهواء الدافئ الرطب عبر أمريكا الشمالية.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "لماذا يكون ماء البحر دافئًا عن هبوب عاصفة باردة؟"؟